طب و صحةمواضيع مميزة

ما الفرق بين الزبادي اليوناني والعادي؟

نال الزبادي اليوناني شعبيةً كبيرة مؤخرًا، ويُقدّم عادةً مع الفواكه الطازجة والمجففة والبذور. قد لا يظهر الفرق جليًا بينه وبين الزبادي العادي، لذلك، جمعنا في المقال أبرز الاختلافات الممكنة بين كلا النوعيْن.

 

الزبادي اليوناني والعادي، ما الفرق بينهما؟

زبادي عادي

عندما يتعلق الأمر بالزبادي اليوناني، فهو أكثر سمكًا ويمكن وصفه بأنه ذو نكهة حامضة، في حين أن الزبادي العادي ليس كثيفًا، وله نكهة قريبة من الحلاوة.

تأتي هذه الاختلافات بفعل عملية الإجهاد. إذ اكتسب الزّبادي اليوناني سمكه نتيجة إزالة مصل اللبن، وهي المادة السائلة المتبقية بعد تخثر الحليب وتصفيته. بسب هذه العملية، تختلف القيمة الغذائية لكل نوع من أنواع الزبادي.

بشكلٍ عام، يُعتبر الزبادي مصدرًا ممتازًا للبروتين والكالسيوم، بالإضافة لكونه في متناول اليد ويسهل العثور عليه، متعدد الاستخدامات واقتصادي من حيث القيمة الغذائية التي يوفرها.

عند الحديث عن الزبادي اليوناني بالتحديد، فهو يحتوي على ما يقرب ثلاثة أضعاف كمية البروتين المعتادة، بسبب عملية الإجهاد، ما يؤدي إلى اتّساق أكثر في قوامه ومذاق أكثر حامضية.

بسبب إزالة مصل اللبن منه، يحتوي الزّبادي اليوناني على كمية أكبر من البروتين من العادي، لكن مقابل هذه الزيادة يأتي النقصان بعنصر مهم للغاية لسلامة وصحة العظام.

فالمحتوى الغذائي من الكالسيوم منخفض في اليوناني عن العادي بسبب إزالة مصل اللبن، كما أنه أكثر استساغة للعديد من الناس بسبب قوامه السهل السلس.

 

هل يعتبر أحدهما أكثر صحة من الآخر؟

زبادي

وفقًا لأخصائيين في التغذية، يعتبر كلا النوعين من الزبادي من الخيارات الصحية، ويختلف الأمر وفقًا للتفضيل الشخصي.

للباحثين عن كمية جيدة من البروتين في وجباتهم الغذائية، يُوصي خبراء التغذية بتناول النوع اليوناني لمحتواه المرتفع من البروتين، خاصةً أن البروتين يزيد من شعورك بالشبع نظرًا لاستهلاكه وقتًا طويلًا في الهضم.

في حال لم تفضل الطعم المر، يظل الزبادي العادي خيارًا صحيًا جيدًا.

 

فوائد الزبادي اليوناني

زبادي يوناني

1. تقوية العظام

نظرًا لمحتواه المرتفع من البروتين ونسبة الكالسيوم الجيدة فيه، يعتبر الزّباديي اليوناني جيدًا لصحة العظام وتقويتها وحمايتها من الكسور والهشاشة.

2. تقليل ضغط الدم

أمر آخر أن الزّبادي اليوناني مثالي لمرضى ضغط الدم نظرًا لمحتواه من الكالسيوم، الذي يعمل على خفض الضغط بشكل ملحوظ.

3. المساعدة في فقدان الوزن

نظرًا لأنه يزيد من شعورك بالشبع، يعتبر الزّبادي اليوناني مثاليًا لإنقاص الوزن وكبح الشهية لفترات طويلة.

كما أنه يساهم بتعزيز عملية التمثيل الغذائي ويرفع معدل الحرق في الجسم، ما ينعكس إيجابيًا على تخسيس الوزن.

4. بناء العضلات

بالإضافة إلى ذلك، يلعب اليوناني دورًا بارزًا في بناء العضلات بفضل البروتين.

5. تعزيز صحة العملية الهضمية

يحتوي الزّبادي اليوناني على مادة البروبيوتيك، وهي مادة كيميائية تحافظ على التوازن البكتيري في الأمعاء، الأمر الذي يقلل من الانتفاخات المزعجة والغازات والإمساك.

 

اقرأ أيضًا:

من الملح الهيمالايا إلى ملح كوشير، تعرف على الفرق بين 12 نوعًا من أنواع الملح

هل تفضّل قهوة إسبريسو أو لاتيه؟ تعرف على الفرق بين 12 نوع قهوة ومسمياتها!

ما الفرق بين العصير والشراب والنكتار؟

المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى