خُدعنا لسنين.. لم يكن طرف الممحاة الأزرق مخصص لمسح كتابات القلم الحبر!


عندما كنا في سن الطفولة أخبرنا الأشخاص الأكبر منا سناً بأن طرف الممحاة الأزرق كان مخصصاً لمساعدتنا في تصحيح أخطائنا الناتجة عن الكتابة بأقلام الحبر، لكن هل هذا الأمر صحيح؟ وهل هذا الطرف حقاً كان يهدف لمسح كتابات القلم الحبر أم لشيء آخر؟ أخيراً، اكتشفنا أننا تعرضنا للخداع طوال كل تلك السنوات الماضية، إذ إن هذا الطرف الأزرق لم يكن من أجل مسح كتابات القلم الحبر.

طرف الممحاة الأزرق


اعلان





خُدعنا لسنين.. لم يكن طرف الممحاة الأزرق مخصص لمسح كتابات القلم الحبر!

الغرض الأساسي للطرف الأزرق هو من أجل مسح علامات وكتابات قلم الرصاص الثقيلة على الورق أو الصفحات الورقية السميكة. وإن الطرف الوردي أو البرتقالي لهذه الممحاة كان من أجل مسح الخطوط الخفيفة على الورق، أو حتى كتابات قلم الرصاص على الأوراق الرقيقة التي نخشى أن تتمزق.

طرف الممحاة الأزرق

إذ إن الطرف الأزرق كان لا يصلح لإزالة علامات قلم الرصاص على الأوراق الرقيقة، وخاصة تلك المستخدمة للرسم، وذلك لأنه من الممكن أن يكون أكثر خشونة على الورق، وبالتالي يؤدي إلى إتلاف الورق.

لسنوات ونحن نعتقد أن الجزء الأحمر كان مخصص لمحو الكتابة، والجزء الأزرق لمحو العلامات السابقة على الأوراق. لكننا الآن عرفنا حل اللغز الذي أصاب طفولتنا البريئة.

طرف الممحاة الأزرق

رغم ذلك إلا أن بعض العلامات التجارية كانت تضع رمز قلم الحبر على الجزء الأزرق، وهذا ما أثار جدلاً بين رواد تويتر، فمنهم من قال بأن الشركة المُصنعة لم تكن تعرف الاستخدام الأصلي لهذا الطرف الأزرق، ومنهم من أشار بأنه إعلان تجاري لا أكثر.

المصدر

تعليقات 1

  1. الجهه الزرقا كانت تمسح الحبر الجاف بجداره وامتياااز وعند مسح الرصاص فيها كانت تشوه الصفحه وتعطيها زراق فهي فعلا للحبر وعلى مايبدو فإن مصنعي الكوركتر (قلم التصحيح الأبيض) هم المستفيد من تشويه محاية الحبر (وأساسا فيه أقلام حبر بمحاية حبر زرقا وتمسحه بجداره فهل هالمصانع العملاقه غلطانه ايضا ولاعندها خبراء لمكونات حبرهم ومحايتهم )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خُدعنا لسنين.. لم يكن طرف الممحاة الأزرق مخصص لمسح كتابات القلم الحبر!

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول