أجهزة منزلية تتداخل مع إشارات الواي فاي وتؤثر على عملها

إن كُنت تشكو باستمرار من بطء أو خلل في شبكة الواي فاي في منزلك، فقد يكون السبب في ذلك تداخل إشارات جهاز التوجيه مع إشارات أخرى من أجهزة أو معدات أخرى، ما يؤثّر على جودة إشارات الواي، ويُقللها.

أجهزة تعطل إشارات الواي فاي

تعرّف على أكثر الأجهزة والمعدات المنزلية شيوعًا والتي تؤثر على جودة إشارة الواي فاي WiFi في منزلك!

 

أجهزة ومعدات منزلية قد تؤثر على جودة إشارات الواي فاي في منزلك!

أحد أهم أسباب اختيار أحدث المعدات التي تم تدعم نطاق التردد 5 جيجا هرتز هو أن الإشارات الموجودة على هذا النطاق لها نطاق أقصر، وبالتالي تقل احتمالية إنشاء تداخل مع شبكات أخرى من معدات قديمة تستخدم نطاق 2.4 جيجا هرتز. وإن لاحظتَ ضعفًا في إشارة جهاز التوجيه، فقد يكون السبب تداخلًا مع واحدة من إشارات هذه الأجهزة:

 

شبكة إنترنت الجيران

عندما تتواجد العديد من الشبكات معًا وتتقارب بشكل وثيق، على سبيل المثال كما في المباني السكنية، سيؤثر ذلك على السعة اللاسلكية. بالنسبة للمعدات الموجودة على النطاق 2.4 جيجا هرتز، تعد الشبكات المجاورة أكبر مصدر للتداخل على الشبكة الاسلكية.

 

شبكات لاسلكية منفصلة في منزلك

إن كانت لديك عدة شبكات لاسلكية في منزلك تم إعدادها على قطع مختلفة من المعدات، فقد يكون هذا أكثر تعقيدًا من تأثر الواي فاي لديك بشبكة الجيران! إن كُنت بحاجة إلى تسجيلات دخول للشبكة اللاسلكية بمستويات وصول مختلفة، يُوصى عادةً بإعداد شبكة ضيف باسم الشبكة الخاص بها “SSID” على نفس جهاز التوجيه أو نقطة الوصول الخاصة بالشبكة الأساسية، حتى تتجنب التداخل في الإشارات المختلفة.

 

البلوتوث

يُمكن أن تتداخل إشارات الأجهزة اللاسلكية مثل سماعات الرأس ولوحات المفاتيح والماوسات مع إشارات الواي فاي. تستخدم تقنية البلوتوث تقنية تُسمى “قفزة التردد”، ما يعني أنها تتخطى النطاق 2.4 جيجا هرتز، حتى 1600 مرة في الثانية.

عندما تقفز المعدات التي تستعمل تقنية البلوتوث إلى نطاق التردد للمعدات التي تستخدم الواي فاي، فقد يؤدي ذلك إلى إتلاف مرور إشارات WiFi وخلق تأخيرات. ونظرًا لأن تردده يقفز كثيرًا، سيكون التأثير الفعلي على WiFi متغيرًا إلى حدٍ كبير، ما يجعل من الصعب اكتشاف مثل هذه السيناريوهات وإصلاحها.

في أسوأ الحالات، ستغيّر نقطة وصول WiFi قناتك تلقائيًا لتجنب التداخل، وهي استراتيجية مضللة، حيث ستقفز ترددات البلوتوث عبر جميع القنوات المستخدمة لشبكة الواي فاي، ما قد يُسبب فقدك المزيد من حركة مرور الإشارات. ستحتاج أجهزة الكمبيوتر القديمة على وجه الخصوص عدة ثوان لإعادة الاتصال إذا تغيّرت نقطة الوصول إلى قناة مختلفة.

 

أجهزة مراقبة الأطفال وأجهزة الاتصال اللاسلكية وأجهزة الراديو

هل لديك أجهزة مراقبة أطفال أو أجهزة اتصال لاسلكية لتتبع حيواناتك الأليفة أو مكان مفاتيحك؟ تميل هذه المعدات إلى استخدام نفس التردد مثل أجهزة الواي فاي القديمة، بالتالي ستتداخل مع النطاق 2.4 جيجا هرتز.

عادةً، هذه المعدات لا تستخدم إشارات WiFi، لكنها تستخدم نطاق التردد بأكمله دون أي اعتبار لاتصالات أخرى على نفس التردد.

 

أفران المايكروويف

تستخدم أفران المايكروويف الموجات الكهرومغناطيسية 2.4 جيجا هرتز لتسخين الطعام. لسوء الحظ، فإن معظم أجهزة التوجيه القديمة تستعمل نفس النطاق الترددي، لكن مع قوة إرسال أضعف.

على الرغم من أن جميع أفران المايكروويف مغطاة جيدًا، إلا أنه سيكون هناك دائمًا قدر من تسرب الأمواج. هذا التسرب لا يُعتبر خطرًا على البشر، لكن وحيث أن:

مواضيع ذات علاقة
1 من 499
  • معظم أفران المايكروويف حوالي 1000 واط
  • يُمكن لمعظم أجهزة الراوتر إرسال 0.1 واط كحد أقصى

لذلك، لا يتطلب الأمر تسربًا كبيرًا لنطاق 2.4 جيجا هرتز في المنطقة ليُصبح غير قابل للاستخدام.

 

عوائق مادية تُعيق إشارات WiFi

مع المدى القصير، تعتمد المعدات على النطاق 5 جيجا هرتز بشكل أكبر على وجود خط رؤية واضح بين نقطة الوصول والأجهزة المتصلة بالشبكة. من السهل إزالة بعض العوائق، وفي بعض الحالات قد تتمكن من تحريك نقطة الوصول بعيدًا عن تلك العوائق. مع ذلك، يصعب معالجة عوائق مثل مواد البناء في المنزل. الحل الذي يُوصى به لضمان التغطية في مثل هذه الحالات هو شبكة متداخلة من عدة نقاط وصول لاسلكية يُمكنها أن تشق طريقها عبر العقبات.

 

الجدران الخرسانية

تمنع مواد البناء المختلفة الإشارات اللاسلكية بدرجات مختلفة. حيث تضعف إشارات الواي فاي أكثر إن اضطرت إلى المرور عبر جدران سميكة، وخاصةً الخرسانة المسلّحة.

 

الجدران الخشبية السميكة

تسبب الجدران الخشبية العادية فقدان بسيط في الإشارة، لكن الجدران الخشبية السميكة أثبتت أنها تُشكل عقبة أمام الإشارات اللاسلكية وتُضعف وصولها.

 

أنظمة تسخين الأرضيات

إن كانت الإشارات اللاسلكية مضطرة لقطع طوابق متعددة، يُمكن أن تخلق شبكات تسخين الأرضيات عوائق أمام الإشارات. كما أن المعادن تُعتبر عقبة أمام الإشارات، لذلك إن كانت نقطة الوصول داخل خزانة معدنية، قُم بإخراجها منها إن استطعت.

 

الأحواض المائية

كأحواض الأسماك الضخمة أو أنظمة التدفئة التي تعتمد على تدفّق مياه ساخنة في الجدران. هذه التمديدات والأحواض تُعيق كذلك من وصول الإشارات اللاسلكية.

 

التلفاز

ربما يكون السبب الأكثر شيوعًا لإضعاف إشارات الواي فاي أنه موضوع بجانب تلفاز. حاول أن تُبعد نقطة التوجيه عن أجهزة التلفاز لأن التداخل الكبير في الإشارات يُضعف من عمل جهاز التوجيه.

 

المصدر

اقرأ أيضًا:

كيفية حظر الغرباء من شبكة الواي فاي ؟

كيف يعمل WiFi على الطائرة؟

كيف تتصفح الإنترنت بأمان على شبكات واي فاي عامة؟

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.