موجة الحمم البركانية تضرب أولى المنازل في هاواي


في أواخر أيام شهر أكتوبر، بدأت الحمم البركانية بالزحف إلى مسافات قريبة من منازل المواطنين في جزيرة هاواي ، وسارع السكان بالهرب من منازلهم خوفاً من هذه الموجات البركانية، ولكن يوم الإثنين الماضي شهدت جزيرة هاواي تعرض أولى المنازل في بلدة باهو للحرق والتدمير بفعل الحمم المستمرة في التقدم.

هاواي

وقال مدير الدفاع المدني في مقاطعة باهو السيد “داريل اوليفيرا” :” إن الصخور المنصهرة والحمم البركانية استغرقت حوالي 45 دقيقة لقطع مسافة 1,100 قدم، والوصول للمنازل وإحراقها في باهو”.




جزيرة هاواي براكين حمم

وقال أحد المسؤولين عن حماية المواطنين في باهو :” إننا نقاتل لمنع أي انتشار لحرائق الغابات في هذه المنطقة، وقد تعرض عدد من المنازل والأماكن السكنية للاحتراق والتدمير بفعل الزحف السريع لهذه الحمم الحارقة، وسنقوم بكل ما نستطيع لحماية المواطنين بالدرجة الأولى”.

براكين هاواي

إن أصحاب المنازل الذين يقيمون على مسافة قريبة من هذه الحدث، توجهوا إلى المواقع التي تعرضت للاحتراق لمشاهدة المنازل التي سُحقت بفعل هذا الزحف الحارق، وقاموا بتصوير ما يشهدون بواسطة هواتفهم الذكية وكاميراتهم الرقمية.

ومن المتوقع أن يستمر هذا الزحف البركاني ليصل لحوالي 50 عائلة أخرى لا تزال متواجدة في مساره، ولكنهم تعرضوا للتحذير من قبل الدفاع المدني، وإلى ضرورة ترك منازلهم في أسرع وقت ممكن.

حمم بركانية براكان هاواي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

موجة الحمم البركانية تضرب أولى المنازل في هاواي

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول