معرض الكتاب في المملكة العربية السعودية “الكتاب.. قنطرة حضارة”


معرض الرياض الدولي للكتاب، هو أحد أكبر المهرجانات الثقافية الذي تنظمه وزارة الثقافة والإعلام في السعودية، ويقام في شهر مارس من كل عام لمدة 10 أيام بمدينة الرياض. ويحظى بأكثر من مليون زائر سنوياً من المهتمين بالكتب والثقافة والندوات التي يشارك فيها العديد من المثقفين والكتاب.

ويقام المعرض هذا العام بعنوان “الكتاب.. قنطرة حضارة” يوم الثلاثاء 3 مارس 2014 برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز، بحلة جديدة من التنوع والإبداع تستمر على مدى عشرة أيام. ويسعى القائمون على المعرض بإدراج أسماء جديدة تمثل المشهد السعودي من الأدباء والكتّاب الشباب.




يقام بالتزامن مع المعرض فعاليات ثقافية وندوات أدبية، تقام هذه الفعاليات في قاعة خاصة بجانب قاعات عرض الكتب التي ستتخطى العناوين فيها 600 ألف عنوان، يشارك بها 900 دار نشر، يمثلها 400 عارض من داخل المملكة و1300 من الخارج.

ويخصص المعرض هذا العام 16 ندوة، يشارك فيها أعلام من الأدباء والشعراء والنقاد والمستشارين والخبراء السعوديين والعرب ومن خارج الوطن العربي، وتتناول هذه الندوات مواضيع متعددة كالإبداع في العالم العربي، والعلاقة بين المؤلف والناشر… وتتوزع الندوات بين المعرض في الداخل وخارج الرياض.

كما سيتم عرض مسرحيتين على هامش المعرض تحمل الأولى عنوان “هاملت اخرج من رأسي”، فيما تحمل المسرحية الثانية عنوان “يا ورد مين يشتريك؟”. بالإضافة إلى مجموعة من الورش الثقافية والمحاضرات والأمسيات الشعرية التي ستقام في عدة مدن تحتضن فعاليات المعرض بالإضافة إلى الرياض وهي جازان وجدة والدمام وعنيزة إضافة إلى فعاليات ضيوف المعرض في مكة المكرمة وحائل وجدة التي تستضيفها مؤسسات ثقافية وأكاديمية.

يستضيف المعرض في كل عام دولة كضيف شرف ويخصص جناح مميز لهذه الدولة لتعرض تاريخها وأدبها وإصداراتها لزوار المعرض وأيضا يكون لها نصيب من الفعاليات والندوات الثقافية المصاحبة للمعرض. والدولة الضيف لهذا العام هي إسبانيا والتي ستشارك بندوات رياضية حول كرة القدم في إسبانيا، وسيتم تناول “الأدب الإسباني المعارض” و”المخطوطات العربية في إسبانيا” في ندوتين ستقامان في المعرض داخل الرياض.

وكعادة المعرض في تكريم المبدعين والعلماء والرواد كل عام، سيتم تخصيص تكريم هذا العام لعشرة من الخطاطين الذين روعي في حصر أسمائهم الحيثيات العلمية والمعيارية المهنية التي من شأنها تميز المنتمين للخطاطين في المملكة، مع الأخذ في الاعتبار الرواد الذين أسسوا مدارس متميزة في الخط وكانت لهم بصمة مهمة في هذا الفن من خلال أعمالهم ومنجزاتهم.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

معرض الكتاب في المملكة العربية السعودية “الكتاب.. قنطرة حضارة”

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول