معاناة الحجاج مع اقتراب موسم الحج


معاناة الحجاج مع اقتراب موسم الحج

الحج هو الركن الخامس من أركان الإسلام، فرضه الله على المسلمين مرة واحدة، ليجتمع المسلمون من كل أنحاء العالم في وقت واحد، وفي مكان واحد ويؤدون مناسك الحج طاعة لله وحبًا له سبحانه وتعالى.


اعلان





حجاج بيت الله

لكن بعض حجاج الدول العربية يعانون لأداء فريضة الله، ونبدأ مع الشعب الغزي الذي يعاني من عدة نواحي، أولها ارتفاع أسعار تكاليف الحج بسبب الوضع الاقتصادي الصعب الذي يعيشه المواطنون وذلك للحصار الإسرائيلي المستمر منذ 8 سنوات.

كما يعاني حجاج قطاع غزة بسبب اختيار عدد محدد للخروج من القطاع، مما يجعلهم ينتظرون سنوات طويلة حتى يتم قبولهم، وفي كثير من الأحيان يتم إرجاع العديد منهم.

لكن غادرت الدفعة الأولى من حجاج القطاع، بعد معاناة تعرضوا لها على مدار 51 يومًا في الحرب الأخيرة، لتكون هذه رسالة تحدي وصمود في وجه الاحتلال الاسرائيلي.

حجاج غزة

وبالنسبة للشعب السوداني، فإن العقبة الأهم هي التكلفة، حيث يحرم العديد من أداء فريضة الحج التي تتجاوز تكلفتها 6 آلاف دولار. وبشكل عام يعاني جميع حجاج الدول العربية لأداء فريضة الحج بدءًا من طريقة الوصول، التي ترهق الحجاج من خلال الوقوف والانتظار في صفوف طويلة، فضلا عن زحمة المعابر والمطارات.

كما أن ازدياد المخاوف من انتشار فايروس كورونا بين الحجاج، دعى وزارة الصحة المغربية إلى تأجيل السفر للمسنين والمصابين بأمراض مزمنة خوفًا من إصابتهم بالفايروس.

وصول الحجاج

كذلك الحجاج الذين يسافرون برًا لهم النصيب الأكبر من المعاناة، فعملية النقل مرهقة وصعبة للعديد من الحجاج، خصوصًا لمن يعاني من مشاكل صحية، وقد غادر حوالي 5440 حاج برًا، ومن المنتظر أن يغادر من الميناء المصري حوالي 10 آلاف حاج ما بين 19-25 من شهر سبتمبر الحالي.

حجاج في المطار

تعليقات 2

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

معاناة الحجاج مع اقتراب موسم الحج

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول