مشاهد ملحمية لأسد الغابة أثناء الانقضاض على فريسته

قام المصور الهندي “أديتيا سينغ” والبالغ من العمر 48 عاماً، بالتقاط سلسلة مشاهد مثيرة وشرسة لأسد الغابة منفرداً بفريسته، في محاولة للقضاء عليها قبل الهرب من بين مخالبه. تم تصوير هذه المشاهد في ماساي مارا، جنوب غرف كينيا.

أسد يفترس فريسته

هذه المعركة الشرسة استمرت أقل من دقيقة، حتى أجهز هذا الأسد على فريسته الضعيفة، من خلال الإمساك بعنقها بين فكيه، والفتك بها بواسطة أسنانه الحادة ومخالبه القاتلة.

أسد الغابة

مواضيع ذات علاقة
1 من 1٬712

قام المصور سينغ بالتقاط هذه اللحظات الدرامية، عندما كان يتابع ويراقب هذا الأسد، الذي كان ينتظر الحيوانات البرية بفارغ الصبر، وعندما اقتربت إحدى هذه الحيوانات، انقض هذا الأسد عليها بسرعة كبيرة، وكل ما احتاج إليه هو بضع ثواني ليجعل الفريسة ملقاة على الأرض، ومستسلمة لسطوته وجبروته.

أسد ينقض على فريسته

أسد وفريسة

أسد يلتهم فريسته

تعليقات
تصميم وتطوير: شركة كَلِمْ