محاولة تهريب سجين على طريقة أفلام “الأكشن” في المدينة المنورة


تهريب سجين

قصة اعتدنا على مشاهدتها في أفلام الجريمة عندما يمرض السجين ويتم نقله إلى المستشفى ليبدأ تنفيذ خطة تهريبه من قبل أصدقائه، وذلك ما حدث فعلاً في مستشفى الملك فهد في المدينة المنورة عندما حاول مجهولون الخميس الماضي اقتحامه لسبب كان مجهول في حينها وانتهت محاولتهم بطعن حارس أمن المستشفى وفروا هاربين.


اعلان





وتكشفت خيوط الجريمة بعد أن عثر أحد رجال الشرطة المسؤولين عن حراسة المساجين المرضى داخل المستشفى على جهاز جوال بحوزة أحد السجناء المرضى، وقام بمصادرته وتصفح رسائل الـSMS ليتضح أن السجين قد راسل أشخاص ليخبرهم بوجوده في سجن المستشفى ليقوموا باقتحامه وتهريبه قبل أن يتم إعادته إلى السجن العام، وبذلك ربط رجال الأمن حادثة طعن الحارس بهذه الرسائل حيث كانت حادثة الطعن بعد ساعات قليلة من إرسال الرسائل.

ولم يكتفِ الجناة بطعن الحارس فقط، حيث باغت ثلاثة منهم العاملين في المستشفى أثناء انشغالهم بإسعاف زميلهم الحارس، وقاموا باقتحام أسوار المستشفى وتمكنوا من التسلل إلى بوابة السجن وحاولوا خلع الباب قبل أن يتمكن أحد أفراد شرطة المستشفى من القبض عليهم، ولكنهم تمكنوا في النهاية من الهرب إلى جهة غير معلومة.

وتم تسجيل محضر بالواقعة، حيث تم رصد أوصافهم بواسطة كاميرات المراقبة. ويعتبر السجين من أصحاب السوابق ومتهم بعدة قضايا جنائية تتضمن اختطاف طفل والاعتداء عليه، وتعاطي المخدرات، والسرقة، وكان قد أخبر رجال شرطة المستشفى نيته الهرب. وتؤكد شرطة منطقة المدينة المنورة عزمها القبض على الجناة بأسرع وقت وتقديمهم للجهات المختصة بالتحكيم الشرعي.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

محاولة تهريب سجين على طريقة أفلام “الأكشن” في المدينة المنورة

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول