متظاهرو الديمقراطية يحتلون المنطقة المركزية في هونغ كونغ

في عام 1997 خضعت هونج كونج لسلطة الصين، ومنذ ذلك الوقت وهذه المدينة تحت سيطرة الحكم الذاتي في ظل “دولة واحدة ونظامان”، مما جعل الديمقراطية بها محدودة جداً. في آب، أعلنت الحكومة الصينية عن خطط لفحص المرشحين في انتخابات هونج كونج لعام 2017.

متظاهرو الديمقراطية يحتلون المنطقة المركزية في هونغ كونغ

وكان هذا الفحص يسمح فقط للسياسيين المؤيدين لبكين، وأنه لا يُسمح للأشخاص المعارضين لبكين من التوجه لصناديق الاقتراع، ومن هنا انطلقت جماعات طلابية إلى الشوارع في الأيام الأخيرة معلنة تأيدها للديمقراطية، واحتجاجاً على القيود المفروضة على صناديق الاقتراع العام.

متظاهرو يحتلون المنطقة المركزية في هونغ كونغ

وهنا يظهر عشرات الآلاف من المتظاهرين قد احتلت منطقة كبيرة وسط مدينة هونج كونج، وقام المتظاهرون بسد جميع الطرق في المدينة، والإعلان عن الإحتجاج العام، والذي يعتبر واحد من أكبر التحديات السياسية الموجه إلى بكين منذ عام 1989 عندما تم إطلاق حملة ميدان “تيانانمين”.

وقد رد المسؤولين الصينيين على المحتجين بتحذيرهم من أي تدخلات أجنبية.

متظاهرو يحتلون المنطقة المركزية في هونغ كونغ  1

متظاهرو يحتلون المنطقة المركزية في هونغ كونغ 2

مواضيع ذات علاقة
1 من 156

متظاهرو يحتلون المنطقة المركزية في هونغ كونغ 3

متظاهرو يحتلون المنطقة المركزية في هونغ كونغ 4

متظاهرو يحتلون المنطقة المركزية في هونغ كونغ 5

متظاهرو يحتلون المنطقة المركزية في هونغ كونغ 6

متظاهرو يحتلون المنطقة المركزية في هونغ كونغ 7

متظاهرو يحتلون المنطقة المركزية في هونغ كونغ 8

متظاهرو يحتلون المنطقة المركزية في هونغ كونغ 9

متظاهرو الديمقراطية في هونغ كونغ 10

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.