مبدع بن سلتوح


اختلف في معنى السلتحه فقيل هي [السربته] وقيل هي [الصرقعه] والـاقرب إلى ذلك هو "الجنون"، دائماً مانجد الـاشياء التي تبهرنا في هذه الحياة من اختراعات وتصاميم وأفكار … إلخ ما لا يسعنا أن نقول بعد مشاهدتها إلـا " أوووووف" الصراحه الانسان هذا مبدع بمعنى الكـلمه لكن كيف اصطاد هذه الفكرة، ببساطة الجواب هو أنه ربط الابداع بالجنون

فأصبح يعزف ويترنم بأحلى النوتات الابداعيه

لن اذكر في هذه الخربشة خطوات او استراتيجيات الـابداع كلـا بل سوف أذكر
مقولـاتٍ لها من الابداع امتاع ولها من السلتحه شذرات




دارِهم إذا حللتَ بدارِهم .. وجارهم ما كنتَ في جوارِهم .. وأرضهم ما كنتَ في أرضهم "العرب"

تصديق كل أحدخطر، وعدم تصديق أي أحد، أكثر خطورة "أبراهام لينكولن"

إذا كانت لك ذاكرة قوية و ذكريات مريرة فأنت أشقى أهل الأرض

ليس من الصعب أن تضحي من أجل صديق ولكن من الصعب أن تجد الصديق الذي يستحق التضحيه !!

إذا همّت نفسك بالمعصية فذكرها بالله – عز وجل – فإذا لم ترجع فذكرها بأخلاق الرجال فإذا لم ترجع فذكرها بالفضيحة إذا علم بها الناس !! فإذا لم ترجع فاعلم أنك تلك الساعة قد انقلبت إلى حيوان "خواطر شاب لـ أحمد الشقيري"

جس الطبيب خافقي
وقال لي :
هل هاهنا الألم ؟
قلت له : نعم
فشق بالمشرط جيب معطفي
وأخرج القلم !
هز الطبيب رأسه .. ومال وابتسم
وقال لي :
ليس سوى قلم
فقلت : لا ياسيدي
هذا يد .. وفم
رصاصه .. ودم
وتهمة سافرة .. تمشي بلا قدم
أحمد مطر

إن الآثام التي يأتي بها الإنسان في حياته، غالباً ما تذكر بعد وفاته، ولكن أعماله الحميدة تدفن كما يدفن جسده وتنسى"شكسبير"

كان بأستطاعتي أن أقتل كل يهود العالم، ولكنني تركت البعض منهم لتعرفوا لماذا كنتُ أقتلهم "هتلر"

وفي الاخير اختمها بإحدى مقولاتي: الـابداع هو فن وذوق وترانيم حتى النخاع

بقلم/ عبدالرحمن صالح


تابعوا جديد شبكة أبونواف على فيس بوك وتويتر

   


تعليقات 1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مبدع بن سلتوح

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول