ما الذي يوقفنا ؟


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
اسعد الله يومكم جميعا اعضاء وادارة مجموعة ابو نواف الكرام ..
 
اشكرك كل من راسلني او علق على احد خواطري ..وايضا
من نقدها لما وجدت من فائده في ذلك ..
 
يسعدني ان اتواصل معكم بخاطره اخرى من نثر قلمي
واتمنى ان تروق لكم وتنال استحسانكم .


(( ما الذي يوقفنـــــــــــا ؟؟؟ ))
 
تدور علينا الأيام والشهور ومن بعدها السنون …
وما يوقفنا إلا فقدان إنسان عزيز .. أو حتى بالكاد نعرفه ..
فنذرف الدمع ويحترق القلب ألماً .. وأسى ..
 
وبعدها بأيام كأن شيء لم يكن …
عجباً لحالك يا ابن آدم …وما أعجب أحوالك ..!!!
 
أصبح أحدنا وكأنه ملك الدنيا وما فيها وما هو إلا ..
كنسمة الصباح سرعان ما تزول ..
او كشمعة حسبت أنها شتَتَتْ أرجاء الظلام من حولها ..
وماهو إلا هبوب رياحٍ لتطفئ وهجها …
 
يا كم حسبنا .. وخططنا لغد بعيد .. وقد رسمنا لمستقبل مديد …
وقلنا سوف أفعل .. وأفعل ..
 
وكم بَنَينا أساس بيت الزواج .. ورسمنا لوحةٍ لوجه الشريك .. وقد كتبنا قائمةً بأسماء الأبناء .. ابتسمنا لمجرد طيف ذكراهم …
 
وان مدنا شريط الأمل …
رأينا أنفسنا وقد خط الزمان خطوطه على الأبدان .. ورسم لوحته على الوجوه …
وهناك في أرجاء المكان صدى ضحكات الأحفاد …
 
يامسكين …
أما يحق لنا ذرف الدموع على حالنا … وان تَمَلَكَتْنا الدنيا .. وقلنا أننا سوف ندوم …
 
وكم منا .. من أشرقت عليه الشمس و ما غابت .. وان كان جدول يومِهِ فيه عديد من الأمور في انتظار …
 
أما تفكرنا في حالنا ..
أما نظرنا من حولنا .. وكم من قبور ضمت بين جنباتها من طفل صغير .. ما بلغ عدد العمر عنده بضع سنين .
وكم من شاب يانعٍ زف الى اللحد بدل العروس ..
 
أما حان لنا التفكر من حولنا .. وان كان ذكر الموت يقف له شعر الأبدان .. وذكر القبر واللحد من بعده يقلق المنام …
وان كان حقا علينا .. وسوف يذوق حرارته كلاً من الثقلان …
 
فالنقف وان كان بإمكاننا اليوم وقوف محاسبة النفس وإصلاح الحال ..
 
وذرف الدموع لتوبةٍ تغسل عمل قبيح كُنَ في الوجدان ..
قبل أن يأتي يوما ..
 
يكون فيه وقوف محاسبة من دون رجوع …


اعلان






واتمنى ان ينال استحسانكم ماخط قلمي ..
وللنقل لاتنسوا اسم كاتبته وذلك من باب الامانة
نعم ماأجمل الأمانه الادبيه وما اقبح
ولا ابشع من سرقة الحروف النازفه من الاحساس
 
لأني لن احلل من ينقل خواطري من دون ذكر اسمي
وينسبها له ….
 
ولكم مني كل تقدير واحترام
أختكم
عابـ سبيل ـرة
أم عمر


تعليقات 5

  1. اللهم لا تجعل الدنيا اكبر همنا ولا مبلغ علمنا .. أحببت أن اسجل اعجابي بما خطته اناملك وروعة عباراتك وتشبيهاتك اتمنى لك السعادة في الدارين .. 🙂

  2. أختي أم عمر قد يسمع الانسان محاظرات و كلمات لكن سبحان الله لا يؤثر فيه إلا خاطرة قلم نبعت من قلب صادق.

  3. اختي ام عمر السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اختي الخاطره لقفد فاقه اعجابي جدا جدا ولكن يوجد تنويه على الخاطره وارجو ان تقبلين نقدي عيها بكل رحابت صدر تدور علينا الأيام والشهور ومن بعدها السنون … وهي انكي لو استبدلتي كلمت السنون بالسنين افضل لان جاء بعد كلمت الشهو حرف من وهنا لا يمكن ان نكمل السجع بالخاطره والسجع هو اتباع قافيه للنثر دون الوز فأرجو انك تقبلين انتقادي على الخاطر فأنا لا اكسر من مجاديفك بل افيدك تحياتي اختي ام عمر اخوك في الله ميرندا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ما الذي يوقفنا ؟

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول