مأساة أم: قردة “مكاك” تتشبث بجثة طفلها الميت لمدة يومين حزنًا على فقدانه (4 صور)


في مشهد تنفطر له القلوب، فجعت صور قردة من نوع مكاك -وهي أقدم أنواع القرود في العالم- العالم، وهي تحتضن وليدها الميت بين ذراعيها، ورفضت القردة اقتراب أي أحد من صغيرها الميت. والتقطت هذه الصور المأساوية بعدسة المصور (أندرو ويلسملي) في محمية تانجكوكو الطبيعية، والحديقة الوطنية في سويلاوزي في إندونيسا.

قردة مكاك


اعلان





وظلت الأم تحمل ابنها الرضيع بحنان دافق، وصدت محاولة قرد آخر في لمس طفلها. وتشير اللقطات لقضاء الأم أيامًا في العناية بطفلها، الذي قضى بعد أسابيع من ولادته. واستمرت الأم بضم طفلها إلى صدرها بقوة، وأخذت تشمه، وتحدق إليه بشكل حزين. وقد صدت محاولة ذكر مكاك آخر في لمس القرد الصغير الميت، فكشفت عن أسنانها الحادة لمهاجمته.

قردة تتشبث بجثة طفلها الميت

ويقول المصور (ويلسملي):” رأيت القردة تسير وهي تجر خطاها، وكأنها غير متماسكة، ولاحظت بأنها كانت تضم شيئًا إلى صدرها، ثم جلست وحيدة، وبعد 15 دقيقة، تبين أنها كانت تحمل طفلها الميت. وقد كان مشهدًا مؤلمًا، -فهي الأم التي توفي طفلها- وبقيت أراقبها مدة ساعة، وهي لا تزال تحمل طفلها”. واستمرت الأم على هذا الحال مدة يومين قبل أن تترك الطفل الميت.

قردة تتشبث بجثة طفلها الميت

وتعد محمية تانجكوكو الطبيعية، والحديقة الوطنية في سويلاوزي الموطن الأصلي لقردة المكاك السوداء. وتواجه هذه الفصيلة خطرًا كبيرًا، نتيجة الصيد الجائر؛ للحصول على لحوم الحيوانات البرية، والتي تعتبر من الأطباق الشهية في مناسبات معينة في إندونيسيا.

قردة تتشبث بجثة طفلها الميت

تعليقات 1

  1. سَبِّحِ اسْمَ رَبِّكَ الأَعْلَى

    الَّذِي خَلَقَ فَسَوَّى

    وَالَّذِي قَدَّرَ فَهَدَى

    وَالَّذِي أَخْرَجَ الْمَرْعَى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مأساة أم: قردة “مكاك” تتشبث بجثة طفلها الميت لمدة يومين حزنًا على فقدانه (4 صور)

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول