كيم يو جونغ الوجه الجديد لكوريا الشمالية


كيم جونغ أون 3

ظهور شقيقة الزعيم الكوري الشمالي كشخصية سياسية بارزة

يعد الزعيم الكوري الشمالي “كيم جونغ أون” الشخصية الأكثر إثارة للجدل في العالم. وتظهر اليوم إلى الواجهة شقيقته “كيم يو جونغ” والتي تسلمت منصب نائب مدير الحزب العمالي الحاكم في الشمال، حيث بدأت تخطف الأضواء من شقيقها. وقد جاء تأكيد نبأ تسلم كيم يو جونغ منصبها الجديد بعد تكهنات بتزايد دورها السياسي. كيم يو جونغ استقطبت اهتمام وسائل الإعلام العالمية بظهورها إلى جانب شقيقها في أكثر من مناسبة وحدث، والتي كان آخرها زيارة استوديو لأفلام الرسوم المتحركة في العاصمة بيونغ يانغ. كيم جونغ أون والبالغ من العمر 31 عامًا، وكيم يو جونغ والبالغة 27 عامًا هما أبناء الزعيم كيم جونغ إيل من زوجته الرابعة.


اعلان





كيم جونغ أون2

كيم يو جونغ خلفًا لعمتها التي أُعدم زوجها

عاش الشقيقان سوية في العاصمة بيونغ يانغ، ودرسا في ذات المدرسة الداخلية في سويسرا. كيم يو جونغ الشقيقة الوحيدة للزعيم جونغ أون. وعلى ما يبدو فإن كيم يو جونغ تقوم بدور مساند لشقيقها في غياب العمة القوية “كيم كيونج هوي” التي ابتعدت عن الساحة السياسية بعد إعدام زوجها أواخر العام الماضي. وقد توفيت العمة قبل عدة أيام إثر إصابتها بسكتة بعد مشادة مع كيم جونغ أون حول إعدام زوجها.

كيم جونغ أون

ويرى مسئولون أن يو جونغ تلعب دورًا أساسيًا في تدعيم صورة القائد الذي يتمتع بشعبية كبيرة. يقوم كيم جونغ أون بزيارات إلى أستوديو الرسوم المتحركة “KCNA”، فيُعرف عنه شغفه بالرسوم. ويرى جونغ أون بأن الرسوم المتحركة تلعب دورًا هامًا  في تعليم الناس، وتعزيز الروح الثورية لديهم. وفي عام 2012، قٌدمت شخصيات ميكي ماوس، وشخصيات ديزني الأخرى خصيصًا لكيم جونغ أون على خشبة المسرح في حفل أقيم في بيونغ يانغ.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

كيم يو جونغ الوجه الجديد لكوريا الشمالية

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول