فرضية الرفض


بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أتعجب جدا عندما أقترح على احد ما اقتراحا وأجده يأخذه بعين الإعتبار من أول وهله فمنذ ولادتي تعلمت انه سيتم رفض اي طلب او اقتراح اتقدم به فسياسة (كخ وعيب بابا ومايصلح وتوك بزر وحق كبار بس وحرام ) سببت لي قناعة تامة بان الدنيا دايم تجي معوكسه .


اعلان





عندما كنت في الخامسة كنت من عشاق الكورن فليكس وطلبت من امي اكثر من مرة انها تشتري لي كورن فلكس بو نمر وترفض ذلك نهائيا وتشتري ابو ديك وما كنت ادري وش يضرها لو شرت لي بو نمر من اول مرة هذا كورن فلكس وهذا كورن فلكس-عجييب !!

في منتصف مرحلة الابتدائي دخلت الاطباق الهوائية الى المملكة بالتهريب طبعا حتى ان بعض المستخدمين اما يخبيه بالحوش او يحطه بالسطح بطريقة مخفيه ومع مرور السنين ذابت العقد المتراكمه على عقول البعض حتى اتخذوه سلاحا يستفاد منه فظهرت الاطباق الخاصة بالدين و الخاصة بالرياضه وهكذا -عجيييب!!.

في نهاية المرحلة الابتدائية دخل الانترنت الى المملكة ،لازلت اذمر تلك المحاضرات والنشرات وفتاوى التحريم التي تصدر من أئمة المساجد وتفسيق مستخدمي الانترنت و كيف ان هذا الشيء رجس من عمل الشيطان حتى ان احدهم منع ابنائه من زيارة ابناء عمهم لمجرد وجود الدش والانترنت في بيتهم ، وبعد فترة تحللت الصواميل الصدئه في عقول الناس حتى اصبح البعض ينفخ فمه في المجالس ويقول الى الحين واحنا نمسك سرا في ادارة المرور لعمل تفويض السيارة المفروض نسويها بالنت وخلاص – عجييب!!

في المرحلة المتوسطة ظهرت موضة السكوتر وسروال البرمودا والآيس كاب وذهب اشخاص الى تحريمها وتفسيق من يشتري لابنائه تلك الاشياء حتى اتذكر ان احد الدعاة قام في احد المساجد يذكر الناس ويعضهم (دون الشد على حرف الضاد) وفجأه اخرج من جيبه قبعة صغيرة واخذ يبكي بكاء مريرا ويقول هذي الي ضيعت شبابنا،،معقولة !! وبعد فترة وجيزة يظهر برنامج تلفزيوني على قناة محافظة ويظهر ذلك الشخص وهو يرتدي البرمودا والايس كاب – عجيييب!!

في بداية المرحلة الثانوية ظهرت موضة الجوالات ذات الكاميرا وسببت ضجة الله بها عليم كسرت جوالات وصودرت جوالات ولا نعلم اين ذهبت وسجن بعض الشباب لانهم رفضوا تسليم الجوال لرجال الامن وحاليا لا يخلو بيت او شقة من جوال مزود بكاميرا وبلوتوث بل حتى ان هذه التقنية يستفاد منها في الاعلانات التجارية في المجمعات مثل مجمع الراشد وغيره ويستفاد منها دعويا في مخيم الشباب – عجيييب!!

في موضوعي هذا لست بصدد ذكر ملاحظاتي التي لا تنتهي ولكنني اريد ان افهم شيء واحد فقط ، لماذا يؤخذ المنع هو الحل الجذري في كل شي عندنا ؟

يمنع دخول العزاب للمجمعات التجارية رغم وجود رجال الامن في تلك المجمعات بوجود العزاب او بدونهم ومع ذلك فرجال الامن المتواجدون في الاسواق اغلبهم عزاب (هنا احتاج لك يا صديقي اينشتاين لتشرح لي اللي حاصل)
يمنع عليك كشاب التحدث بحضور من هو اكبر منك سنا ولو كان هو زبال وانت مهندس طيار !!
لن تستطيع المطالبة بحقك او حتى مناقشة العسكري في اي مكان في المملكة فللبسه العسكري قدسية عاليه ، ولعقلك الكبير ،،،،، مايحتاج اقول !!

لاشك ان ما منع بالاعلى لوجود سبب سيء ولكننا ننسى الجانب الايجابي له ولا ننتبه لذلك الا بعد صدور عشرات المذكرات بالمنع والتحريم
منعت من الكورن فلكس لوجود طعم السكر فيه ، ومنعت الاطباق لوجود قناة LBC وحرّم الانترنت لوجود الشات والمواقع الخليعه ومنع السكوتر والبرمودا و والايس كاب لانها تقليد للبس الكفار ومنعت جوالات الكاميرا
لاستخدام البعض لها استخدام سيء
ولست ادري هل سيمنع الصحفيين من الدخول الى المؤتمرات الصحفيه وهم يرتدون الجزم بعد (قبلة الوداع الاخير لبوش ) ولو فرضنا جدلا انه سيتم المنع

هل تتخيلون رائحة القاعة ؟؟
تلك هي رائحة حياتنا عندما يتولى البعض المنع دون سبب وجيه ،،
دمتم بهدوء

بقلم \ عمر القرينيس
15-12-2008 


تعليقات 6

  1. ارفع لك القبعه على على مضمون الموضوع اولا .. وعلى اسلوبك الرائع ثانيا .. ودمت بهدوء

  2. لنتخيل لو انا رضينا بها مباشرة أتوقع بأن الحال سيكون أسوأ لكن فعلاً .. غالباً يقابل الجديد بالفرض , دون روية وتفكير و توجيه أذكر .. عندما ضمت الرئاسة لوزارة التربية والتعليم ، قوبلت هذه الخطوة بالرفض والتشكيك ، ولكن الآن وجدنا بأن رفضنا ذاك ليس له مبرر !! مقال جميل بوركت

  3. أخي عمر .. أشكرك على كلامك الجميل . أزيدك من الشعر بيت , قرأت في منتصف هذا الأسبوع لأحد الكتاب في صحفنا أنه قبل حوالي خمسين سنة وعندما أدخل أحدهم السيكل ( الدراجة الهوائية ) إلى بلدته أو مدينته , قوبل بالرفض . وعندما تمت الموافقة على ذلك كانت مشروطة , ومن تلك الشروط أن لا يستخدمه بعد صلاة العشاء , وأن لا يردف أحداْ وراءه , وأن لا يدخل به للسوق !!! ما أقصده أن سياسة المنع والخوف هي سياسة عالمية , يتم استخدامها عندما يحل علينا شيء جديد على ثقافتنا . فيكون أسلم الحلول لمواجهة ذلك الشيء الغريب القادم أن يتم منعه .

  4. السلام عليكم اخوي اديب الشبكة ،الله يسلمك من ذوقك بودي ،الله يخليك يارب غاسكا ، احترم وجهة نظرك محمد ، اضافة جميلة تشكر عليها تحياتي للجميع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فرضية الرفض

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول