:: علو الهمة ::


أخواني أعضاء قروب أبو نواف    حفظهم الله ،
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعـــــــــــد :
<<<<<<<<<<<<<أحلى أعضاء قروبي المفضل عندي : قروب أبو نواف >>>>>>>>>>>>>>
في الحقيقة أنا أخوكم حمزاوي لي تقريباً أربع سنوات أحاول أرسل بس ماخليتو لي فرصة ك عطوا حمزاوي فرصة لو سمحتم  🙂
فقلت لازم أشارك وأمتع وأفيد الآخرين طبعاً من غيرهم الحلوين ؟؟؟!  أعضاء قروب أبو نواف 🙂

نجي للمهم ألحين :

من مذكراتي وأرشيفي لعام 2005 م .




لقد حضرت يوم الاثنين الموافق 19/12/2005 م محاضرة بعنوان علو الهمة في فندق الفهد كروان على طريق المطار بدعوة من إدارة المعرفة  في شركة الاتصالات السعودية والملتقى الشهري الخاص بهم …. الزبــده!!  وفي الحقيقة هي محاضرة جيدة لمن يتهم بهذا النوع من المحاضرات ،،،
ما أطول عليكم  قدم هذه المحاضرة الدكتور / محمد مصطفى محمود وهو دكتور غنى عن التعريف فهو الآن يعمل المدير العام لمركز تطوير اليد العاملة في غرفة وتجارة جدة  ولديه الكثير من الخبرات و المحاضرات ،،، لمن يريد المزيد يسألني !!
المهم بدأ الدكتور بذكر طرفة وهي أنهم يسمونه بــ 3M بناءاً على أسمه ولكن نسوا أنه مسلم ومصري ومن المنصورة … هاه هاه .
بعد ذلك ذكر الدكتور كيف أنتقى موضوع المحاضرة وهو أنه وهو خارج من الحرم المكي وجد شخص يبيع الكتب  فشده عنوان أحد الكتب وهو علو الهمة فلم يشتري الكتاب وإنما أخذ العنوان وذهب إلى الإنترنت وبحث عنه وقرأ عنه … وهكذا .
والآن نبدأ في المحاضرة  أنا أتوقع أنكم تعبتم من المقدمة لكن وش أسوي ؟؟! ها ها .

أولاً تكلم عن نية المجلس :

وهي نيتك عند حضور محاضرة أو دورة أو ندوه فأنت أما أن تكون واحداً من ثلاثــة هم :-
1) مكتفي . وهو عارف شيء عن الموضوع وقارئ كثير عنه بس جاي يشوف وش بيلقي المحاضر وش الجديد عنده
2)    منتقد  . وهو اللي جاي بس يدور الأخطاء ويتتبعها سواءاً في المحاضر أو المادة المقدمة أو أي شيء آخر ….
3)    مفتقر . وهو اللي جاي علشان يكتسب معلومة وشيء جديد عليه وجاي ومهتم ويستمع ….

* طبعاً المستفيد من الثلاثة اللي فوق هو الثالث أي المفتقر .  ويارب دائماً نكون من هذا النوع فقط في المحاضرات طبعاً !!

**ولكي تعرف أنك استفدت من أي محاضرة أو من أي خطبة أو من أي دورة لابد تسأل نفسك ثلاثة أسئلة وتجاوب عليها وهي :

س/ هل عرفت شيء جديد ؟
 س/ هل أعرف كيف أطبقه ؟
  س/ هل طبقته قبل كذا ؟

– بعد ذلك تكلم  الدكتورعن ماذا تفعل بعد أن عرفت أو تعلمت أي شيء في الحياة فكيف يطبق  وذلك من خلال الفلوشارت (Flow Chart)  التالي :

تعلم >  تبليغ  > عمل

* لذا يجب عليك بعد أن تتعلم أي شيء أن تبلغه سواءاً لأهلك لأصحابك في العمل أو أي أحد قريب هذا في حالة ما أردت أن يطبق الشيء الذي تعلمته فبدون التبليغ كيف يعرف من حولك بهذا الشيء الذي تعلمته ؟؟!! وكيف يعملون به ؟!!  .

والفائدة من التبليغ هو حفظ المادة التي تعلمتها وعدم فقدانها بالنسيان لأن الإنسان كثير ما ينسى ولكثرة نسيانه سمي بالإنسان .

وذكر الدكتور هنا قصة حدثت له الأسبوع الماضي في يوم الجمعة وهو بذلك يريد أن يعطي مثالاُ على التبليغ وهو بعد سماعه لخطبة الجمعة طبعاً بصحبته أحد أولاده ذهب طبعاً لشراء جريدة والبطيخة كالعادة  ها ها .. ! المهم بعد ما رجع للبيت قال لولده قول لأمك عن أيش كانت تتكلم الخطبة اليوم طبعاً الولد   فاغر !! ها ها   وقال نسيت  المهم بدأ الأب  يقول للأم وهكذا … .

ثانياً تكلم عن الحاجة للتغير :
وهو أي شيء تعمله أو تسويه لابد من التغيير فيه لإعطاء نتائج أخرى سواءاً في العمل أو في البيت أو أي مكان .
وذكر أنه من الجنان أو الجنون أن تفعل شيء كل مره وتخطيء فيه وترجع تعمله وتتوقع أن تظهر لك نتيجة أخرى غير السابقة
وهذا من الجنون وبلا شك من التخلف والغباء اللامحدود .

ثالثاً تكلم عن ترك الأثر :
وهو أنه لابد أن تترك أثراً في أي عمل تعمله وفي كل مكان تكون فيه سواءاً في العمل أو في الحي أو في البيت .. ألخ .
وذلك بأن تسأل نفسك دائما ً لولا أن ما كان صار ؟؟! ؟ ….. وتذكر الآخرين بذلك سواءاً زوجتك أصحابك جيرانك وهكذا .. .

ولقد ذكر قصة حدثت قبل أيام على ترك الأثرا وذلك ما حدث في موقع ياهو للبريد الإلكتروني وهو ذكرهم لأبرز ثلاثة تعاونوا أو عملوا شيء للإنسانية لتخليصهم من الفقر أتحدى أحد قرأ المقال أو سمع عنه قبل كذا ها ها ؟ ؟! مع أن معظمكم عنده إيميل في الياهو والخبر قريب جداً قبل يومين    المهم الثلاثة هؤلاء هم : بيل غيت وزوجته والآخير هو ……. مستر بورن وهو عازف إيرلندي لإحدى الآلات الموسيقية وقد أصبح هذا الرجل هو ثالث رجل متعاون مع الإنسانية في العالم في العالم ياناس  هل تخيلت الموضوع في العالم  من خلال أنه عند اجتماع كبار شخصيات والأغنياء في أحد المؤتمرات ذهب هذا الشخص (بورن) وبعد خروجهم  قام وجمعهم وبدأ يعزف لهم وقال لهم تبرعوا للإنسانية لتخليصهم من الفقر وتبرعوا وأستطاع أن يجمع مبلغ قدره 70 مليون دولار وبذلك أصبح ثالث رجل في العالم لتخليص الفقراء من الفقر … . هل يا ترى نستطيع أن نفعل ذلك ؟! وين أخواننا أو أغنيائنا المسلمين نتمنى أن نرى وحداً من المسلمين يبرز هكذا ؟! .

– ومن ترك الأثر تحمل  المسئولية  وخصوصاً في عزة الإسلام و المسلمين ويتحقق ذلك بسؤالين هما :  
س/ إن لم يكن أنت /أنتم  فمن ؟
س/ إن لم يكن الآن فمتى ؟

وذكر بعد ذلك قصة  عن تحمل المسئولية والتخاذل فيها والاعتماد على الآخرين وكلُ يرمي بها على الآخر وهي قصة الوالي والرعية وهي أنه في يوم من الأيام أمر الوالي بجمع الزيت استعداداً لحرب ما وقال كل واحد من سكان القرية لابد أن يتبرع بمقدار كوب من الزيت ووضع الولي قدر كبير في منتصف القرية ليجمع الزيت فيه وكل واحد يأتي في الليل ليضع الكوب

أخذ واحد من سكان القرية يفكر ويقول بما أنهم كلهم راح يتبرعون و يضعون زيت ليش أنا ما أضع كوب من الماء وما أحد راح يدري ولا راح يأثر أكيد في بقية الزيت ، المهم كل واحد من سكان القرية بدأ يفكر نفس تفكير هذا الشخص المهم كل واحد من سكان القرية جاء وفتح القدر ووضع الكوب تبعه ……. وبعدين جاء الوالي في الصباح وفتح القدر وهو فرحان لأنه يشوف القدر مليان وبعد أن فتحه وجد المفاجأة وهو أنه وجد الماء بدلاً من الزيت …. .

– بعد ذلك قام الدكتور بتطبيق فعلي من خلال السؤال التالي :
س/ ماذا ستفعل في بقية حياتك إذا ورثت مبلغ وقدره 50 مليون دولار ؟؟؟؟
        كل واحد يجاوب ويشوف وش الفايده منه وما هي مسئوليته وأثره في الحياة ها ها ؟؟؟ !

– علشان تعرف وش أثرك في الحياة ووش هدفك من الحياة أملأ الجدول التالي :

 

– بعد ما تعبئأ هذا الجدول ستعرف هل أنت عدد أو كمالت عدد ؟ لا فائدة منك ؟ هل لك قيمة وقيمة ملموسة ومحسوسة؟

* فرجاءاً عند تعبئة الجدول لا تلعب على نفسك فهذا هو تقييمك !

– بعد ذلك تكلم عن الشخص العادي أو مستر نورمل MR. Normal  : :
فمستر نورمل هو يقول كاتالي :
1)    أنا شخص عادي .
2)    ولدت في عائلة عادية.
3)    درست في مدرسة عادية.
4)    تخرجت من الجامعة بتقدير عادي .
5)    عملت في وظيفة عادية .
6)    كان أدائي بها عادي .
7)    أنشأت أسرتي تنشئة عادية .
8)    وإن شاء الله أموت موته عادية .
فهل ياترى تبقى تصير مثل مستر نورمل أو لا ؟؟ !

رابعاً : تكلم عن أنواع الناس :
العظماء : وهم اللذين يتكلمون عن الأفكار .
المتوسطين : وهم اللذين يتكلمون عن الأشياء .
السفهاء : وهم اللذين يتكلمون عن الناس .

فأنظر إلى أي منهم تنتمي أنت وذلك من خلال النظر في الحديث والكلام الذي تتكلمه مع الآخرين سواءاً أهلك أو زوجتك أو زملائك …. ؟
ثم ذكر وفسر قوله تعالى : *( ثم أورثنا الكتاب اللذين اصطفينا من عبادنا فمنهم ظالم لنفسه ومنهم مقتصد ومنهم سابق بالخيرات )*
وقوله تعالى  : *( قل كل يعمل على شاكلته )* .

خامساً  : تكلم عن أعرف قيمتك يا سيد يا محترم  :
وذكر وفسر قوله تعالى : *( ولقد كرمنا بني آدم وحملناهم في البر والبحر ورزقناهم من الطيبات وفضلناهم على كثير ممن خلقنا تفضيلا )* .
ولقد ذكر الدكتور أن الله خلقنا ولنا قيمة لم يخلقنا عبثاً ولا بد من أن نعرف المسئولية … .

سادساً  : تكلم عن جهد تزكية النفوس هو أعظم الجهود  :
وذكر وفسر قوله تعالى : *( ونفس وما سواها فألهمها فجورها وتقواها قد أفلح من زكاها وقد خاب من دساها )*
ولقد ذكر أن رحلة الحياة لابد أن يكون أحد ما معك ويذكرك إذا نسيت سواءاً أحد زملائك في العمل أو إخوانك في البيت .

سابعاً  : تكلم عن تزكية النفوس  :
وذكر وفسر قوله تعالى : *( ألر كتاب أنزلناه إليك لتخرج الناس من الظلمات إلى النور بإذن ربهم إلى صراط العزيز الحميد )*
ولقد ذكر أن رحلة الحياة مثل سباق التتابع ولابد من الابتعاد عن النسيان المركب قدر الإمكان …. .

ولقد كان هذا المحور هو آخر المحاور التي تكلم عنها وكان يريد أن يكمل لكن الأخوان المنظمين لهذه المحاضرة منهوه من الإكمال وإمتاعنا بمحاضرته الشيقة ولكن لم يستطع الإكمال وكانت آخر شريحة تم عرضها هي هذا البيت  :
فيحن ذاك لأرضه بتسفل
ويحن ذا لسمائه بتصعد

ولقد تم سؤال الدكتور سؤالين  نظراً لضيق الوقت وهما على حسب ذاكرتي مع الأجوبة تبعهم كالتالي  :

س1/ كيف أستطيع من رفع همتي مع وجود من يقوم بإنقاص همتي ؟
وكان جواب الدكتور له بأن قال  من خلال ثلاثة أشياء :
1/ التواضع : (وذلك بأن تقول لا أعرف حتى أعرف )
2/ الإقتداء : ( والإقتداء هنا أن تجد الأفضل ليكون هو القدوة )
3/ المتابعة : ( لابد أن يكون لديك مقاييس وأن يوجد هناك من يتابعك ويساعدك على تفادي الأخطاء ) .

س2/ في حالة أنه تم ترقية من هم أقل مني خبرة  أو من معي ولم يتم ترقيتي  وأنا أحس أو أعرف بأنه يجب ترقيتي  ومع ذلك لم أترقى وأنا هنا أحس بأنه  قد تم ظلمي فبالتالي أصبحت لا أبالي وأصبحت همتي للعمل ضعيفة فكيف أجد حل لهذه المشكلة ؟
وكان جواب الدكتور له بأن قال لقد واجهتني مثل هذه المشاكل والأسئلة من قبل الموظفين عندما كنت مسئولاً في شركة صافولا ولقد قلت لهم حل وبعضهم طبقه ونجح وعدى مرحلة السلبي إلى الإيجابي .
فالسلبي هو الذي يجمع كل المشاكل والهموم  ويجلس فقط يتذكرها ويشيلها على عاتقه وتصبح همه وشغله الشاغل طوال الوقت و لك هذه الطريقة التي ستحل مشاكلك بإذن الله .

أولاً قم بجمع كل مشاكل وهمومك كلها وضعها في دائرة كبيرة ثم قم بإختيار المشاكل التي تعرف كيف تواجهها ولو كانت فقط 5 من 1000 على سبيل المثال وضعها في دائرة صغيرة وهي الدائرة التي تتحكم بها وهكذا تستطيع أن تتعدى كل المشاكل ، فبالنسبة لمشكلتك أولاً لابد أن تعرف أن رزق الله بدون حساب ولا تعلم من أين يأتيك فصاحب القريد أو الدرجة القليلة قد تأتيه مصادر رزق خارجية  وبعيده كل البعد عن العمل ويبارك الله له وهكذا . بعد ذلك أبحث عن الأعمال التي تجيدها وتتحكم بها وطورها وصدقني أن مدراءك سوف ينظرون لعملك هذا  يوماً من الأيام ثم سوف يرقونك بناءاً عليه لذا يجب عليك عدم التقليل من همتك وأستمر في عطاءك وأبحث عن الأشياء التي قد تساعد على ذلك .

– في النهاية أرجو أن أكون قد وفقت في إعطاء ملخص مفيد لهذه المحاضرة وأن ينفع الله بها الإسلام والمسلمين أرجو منكم نشرها إذا لم يكن عندكم مانع كنوع من المشاركة في المعلومة فهناك من هو بحاجة إلى نوع من هذه المحاضرات والتي قد تغير نظرته وحياته بشكل كلي وعلى فكرة الموضوع فادني شخصياً بشكل ما تتوقعوه ويقول المثل أسئل مجرب ولا تسأل طبيب ! .

والله يرعاكم ويحفظكم ،،،
أخوكم  حمزاوي


تعليقات 7

  1. يعطيك العافيه يابو حمزه على النقل الاكثر من رائع وانا صراحه اهنيك على ذاكرتك ماشاء الله بس من الواضح نك من النوع الثالث المفتقرين اللهم اجعلنا من من يستفيدون بالعلم ويعملو به شاكر لك مره اخرى

  2. نقل جيد وملم مع أني لم احضر المحاضره لكن من خلال موضوعك تصورت نفسي حاضرتها ….. لاتحرمنا من نقلك المفيد في القادم من الايام 🙂

  3. الموضوع كثير حلووو ماشاء اللة عليك …بس تمنيت الجدوال المعروض شرحة كامل عشان انطبق الدرس ………….شكرن مره ثاني

  4. اشكر لك حرصك على نقل الفائدة لنا واتمنى من الله تعالى ان يجعل تعبك ووقتك كله في ميزان حسناتك …جزاك الله عنا وعن الاسلام والمسلمين كل الخير …

  5. جزاك الله خيرا فعلا مانقلته كان رائعا ومفيدا ويجب فعلا ان لا نكون عاديين بل نضع بصمة لنا في هذه الحياة وان نكون من الناس الذين يتكلمون عن افكارهم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

:: علو الهمة ::

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول