علاجات منزلية غريبة، لكنها فعالة! “جزء 2”


علكة

لا شك بأن العلاجات الطبية أمر لا غنى عنه على الإطلاق، فقد تطورت العقاقير بشكل لافت جدًا. لكن قد يلجأ البعض إلى العلاجات المنزلية التي ترجع في كثير من الأحيان إلى الطب الشعبي التقليدي بعدما يئسوا من الحلول الطبية المختلفة. فهذه قائمة جديدة لمجموعة علاجات منزلية غريبة أثبتت فعاليتها بشهادة العلوم.


اعلان





توازن الهرمونات مع شاي النعناع

شاي النعناع

للسيدات اللاتي يعانين من مشاكل هرمونية بما في ذلك حب الشباب، وشعر الوجه وجد بحث أن شاي النعناع علاج طبيعي فعال بسبب خصائصه المضادة للأندروجين الذكوري. ووجدت دراسة تركية أن شرب كوبين من شاي النعناع يوميًا يقلل من الهرمونات الذكورية، وهو ما سيكون خبرًا سعيدًا للسيدات اللاتي يعتمدن على حبوب منع الحمل لعلاج النمو الكثيف لشعر الوجه أو حب الشباب.

علاج الصداع بالليمون

ليمون

إن كنت تعاني من الصداع المتكرر أو الشقيقة، فحاول تجربة الليمون، والذي وجده كثيرون علاجًا طبيعيًا. فتعد رائحة الليمون جيدة لمن يعاني من الصداع، كما أن بردوته تساعد في تخفيف الألم. ولتخفيف الصداع اقطع ليمونة إلى نصفين وافركها في جبينك، أو في الجزء الذي يعاني من أوجاع.

تحفيز قدرة الدماغ بالعلكة

علكة

إن لم يكن لديك الوقت لقهوة الصباح، أو كنت تعاني من صباح مزدحم، فجرب قطعة من العلكة. فقد وجد الباحثون أن مضغ العلكة بنكهة النعناع من الممكن أن تقلل الشعور بالتعب. وقد وجدت دراسات منفصلة بأن العلكة من الممكن أن تحسن درجات الاختبارات، وتحسين الذاكرة بنسبة 35%.

علاج حمى القش بالعسل

عسل

حمى القش أو التهاب الأنف التحسسي والذي يحدث بسبب استنشاق الغبار، وهي مشكلة دائمة لكثيرين. وإن كنت تريد القضاء عليها بدون الاعتماد على مضادات الهيستامين، فيسكون العسل العلاج الطبيعي الأول. وقد وجد كثيرون أن تناول ملعقة من العسل يوميًا فعال في علاج الحساسية.

تقوية المناعة بالأوساخ

علاجات منزلية

نحاول جميعًا الابتعاد عن مصادر المرض، في الوقت الذي يجب فيه الحفاظ على معايير الصحة العامة، فالقليل من الأوساخ قد يكون جيدًا. فيرى بحث بأن التعرض للبكتيريا النافعة الموجودة في التربة من الممكن أن تقوي الجهاز المناعي، وتعالج الاكتئاب؛ مما يجعل البستنة والمشي في الأرياف أنشطة مثالية للصحة العامة.

أطفئ مصباح السرير الجانبي لتشعر بالسعادة!

مصباح جانبي

نعاني في كثير من الأوقات من المزاجية السيئة، وفي المقابل فهناك حل غير متوقع لذلك في أن تجعل غرفتك مظلمة قبل النوم. فقد أظهر بحث بأن ضوء الليل قبل النوم قد يحد من إنتاج الميلاتونين وهو الهرمون المسئول عن تنظيم المزاج، والذي يتم إنتاجه فقط في الظلام. ولإعطاء مزاجك دفعة، حاول أن تكون لديك ستائر ثقيلة، وأطفئ كل الأنوار قبل النوم وكذلك التلفاز.

امنع ألم الحلق والصداع بمزيد من التحلي بالصدق!

صدق

إن وجدت نفسك تعاني من صداع مستمر وألم في الحلق، فقد يكون ذلك بسبب عدم صدقك. فقد وجدت دراسة بأن الكذب قد يكون مضرًا بصحتك بسبب الضغط الذي يسببه. كما وجدت دراسة لجامعة نوتردام بأنه حين يقلل الأشخاص من كذبهم فإنهم يعانون من قلق وصداع وألم في الحلق بشكل أقل.

اقرأ أيضًا:

علاجات منزلية غريبة، لكنها فعالة

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

علاجات منزلية غريبة، لكنها فعالة! “جزء 2”

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول