صور العام الصحفية في 53 عام – الجزء الثاني


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لمن أراد الاطلاع على المواضيع السابقة
أفضل الصور الصحفية العالمية – الجزء الأول
أفضل الصور الصحفية العالمية – الجزء الثاني
صور العام الصحفية في 53 عام – الجزء الأول


في البداية أحب أشكر كل من أرسل لي إيميل أو رد على موضوعي في الموقع .. كذلك أشكر كل من تصرف ونشر موضوعي في أي مكان آخر .. لكن أتمنى أن يتم الإشارة إلى المصدر سواءاً بوضع رابط للموضوع الأصلي .. أو ذكر اسم الكاتب والقروب من باب حفظ الحقوق
في هذا الجزء نستكمل عرض الصور الصحفية الفائزة بصورة العام .. ابتداءاً من 1983 وصولاً لصورة العام 2007
..


اعلان





نبدأ بسم الله


1983


Mustafa Bozdemir, Turkey, Hürriyet Gazetesi
أم تبكي أبناءها الخمسة بعد أن وجدتهم مدفونين .. إثر زلزال مدمّر ضرب شرق تركي


1984

Pablo Bartholomew, India, Gamma
أحد ضحايا كارثة مصنع يونيان كاربيد لانتاج المبيدات الزراعية في مدينة بوبال الهندية
في العام 1984 حصل تسريب لغاز الميثان نتيجة انفجار أحد الخزانات في مصنع يونيون كاربيد الواقع في مدينة بوبال الهندية مما أدى لتكوّن سحابة من السموم فوق المدينة .. توفي اكثر من 7000 شخص خلال أيام .. ومئات الآلاف خلال السنوات التالية .. فضلاً عن العدد الكبير من المصابين إصابات بليغة أدت للإعاقة في أغلب الحالات نتيجة التسمم بالغاز .. بالإضافة لتسمم التربه والمياه .. كل ذلك جعل هذه الكارثة واحدة من أسوأ الحوادث الصناعية في القرن الماضي .. بعد أكثر من 20 سنة من الحادثة .. مازالت المشكلة قائمة ولم يتم تنظيف الموقع حتى الآن .. المنظمات الحقوقية الدولية تشير بأصابع اللوم على الحكومة الهندية وكذلك على الشركة الأمريكية لعدم الأخذ بمعايير السلامة المعتمدة دولياً من البداية للوقاية من مثل هذه الحوادث .. ثم للتقاعس في احتواء الأزمة ومعالجتها بعد حصول الكارثة


1985


Frank Fournier, France, Contact Press Images
أوميرا سانشيز ذات الـ 12 ربيعاً ,عالقة بين الحطام الذي نتج بسبب انفجار بركان نافادو في كولومبيا .. المصوّر يتحدث عن محاولاته لإبقائها يقظه حتى وصول المساعدة .. لكن بعد 60 ساعة من المقاومة , فقدت أوميرا وعيها واستسلمت للموت غرق


1986


Alon Reininger, USA/Israel, Contact Press Images
أحد المصابين بمرض نقص المناعه المكتسب – الإيدز – في أحد مشافي ولاية سان فرانسيسكو الأمريكية


1987


Anthony Suau, USA, Black Star
أم تتوسل لأحد أفراد شرطة مكافحة الشغب , الذين احتجزوا ابنها إثر اشتراكه في مظاهرة تتهم الحكومة بالاحتيال في نتائج الانتخابات الرئاسية في كوريا الجنوبية


1988

David Turnley, USA, Black Star/Detroit Free Press
بوريس ابقارزيان , يودع ابنه (17 عاماً) الذي ذهب ضحية الزلزال الذي ضرب جمهورية أرمينيا في عهد الاتحاد السوفييتي السابق


1989


Charlie Cole, USA, Newsweek
أحد المشاركين في مظاهرة تدعوا للإصلاح الديموقراطي , يقف أمام صف من المدرعات التابعة للجيش الصيني في ساحة تيانان-مين الشهيرة في العاصمة بكين


1990


Georges Merillon, France, Gamma
عدد من السيدات يواسين والدة إلشاني ناشيم (27 عاما) , الذي قتل أثناء مشاركته في مظاهرة معارضة لقرار جمهورية يوغوسلافيا الذي ينص على إلغاء الحكم الذاتي الذي كان قائماً في إقليم كوسوفو
إقليم كوسوفو المسلم التابع لجمهورية صربيا آنذاك , والذي تقطنه أغلبية مسلمة من ألبان كوسوفو , كان يتمتع بالحكم الذاتي قبل أن يلغيه الرئيس الصربي سلوبودان ميلوسوفيتش .. الذي حكم الإقليم بعد ذلك بالحديد والنار مستخدماً أشد الأساليب البوليسية القمعية .. بهدف إلغاء الوجود الإسلامي في الإقليم إما بالقتل أو التهجير .. ولتحقيق هذا الهدف , تم ارتكاب مجموعة من أبشع المذابح والجرائم التي عرفتها الانسانية ضد ابناء هذا الإقليم من المسلمين بالإضافة لتهجير الآلاف .. كل ذلك أدى فيما بعد لوقوف الرئيس الصربي سلوبودان ميلوسوفيتش وعدد من قادته أمام قضاة محكمة العدل الدولية بتهم تتعلق بالتطهير العرقي


1991


David Turnley, USA, Black Star/Detroit Free Press
عريف في الجيش الأمريكي يبكي رفيقة الذي قتل إثر نيران صديقة .. في آخر أيام القتال مع القوات العراقية في حرب الخليج الأولى


1992


James Nachtwey, USA, Magnum Photos, USA for Libération, France
أم تحمل جثة طفلها بعد أن جهزته , استعداداً لدفنه .. وكان هذا الطفل واحد من آلاف ضحايا المجاعة التي ضربت الصومال في تسعينيات القرن الماضي


1993


Larry Towell, Canada, Magnum Photos
مجموعة من الأطفال الفلسطينيين يلوحون بمسدساتهم البلاستيكية في غزة


1994


James Nachtwey, USA, Magnum Photos for Time
أحد أفراد جماعة الهوتو .. يظهر مشوهاً بعد اشتباه المليشيا التابعه لجماعته , بتعاطفه مع ثوار جماعة التوتسي في رواند
ما حصل في رواندا خلال القرن الماضي .. تم فيه تسجيل رقم قياسي لمدى الوحشية التي ممكن أن يصل لها الانسان .. نقطة توقف كبرى لن يستطيع أحد محوها من سجل البشرية .. سكان رواندا ينقسمون إلى جماعة الهوتو وهم الفلاحين ومربي الماشية (80% من السكان) .. التوتسي وهم الطبقة الارستقراطية (10% من السكان) .. وجماعات مختلفة تشكل الـ 10% الباقية .. التوتسي كانوا هم المسيطرين على الحكم خلال تاريخ رواندا .. حتى بدأت ثورات الهوتو التي تدعمها أكثريتهم وكونهم من الطبقة العاملة .. هذه الثورات المتكررة استمرت لسنوات ورافقتها الكثير من أعمال العنف والقتل .. حتى استطاع الهوتو أن يستولوا على السلطة التي استخدموها في إيذاق الويلات لأبناء التوتسي ومن ناصرهم .. تدرج العنف في رواندا بين الطرفين , في ظل الاضطرابات وعدم الاستقرار الأمني , ولعدم وجود حكومة مستقرة ومعترف بها من الشعب .. وصولاً للعام 1994 , حيث شن القادة المتطرفون من جماعة الهوتو حملة إبادة جماعية ضد الأقلية من التوتسي ومن ناصرهم .. وخلال فتره لا تتجاوز 100 يوم , قتل ما يزيد على 800,000 شخص .. كما تعرضت مئات الآلاف من النساء للإغتصاب .. إلى أن استطاعت جبهة التحرير الرواندية , وهي قوة ذات قيادة توتسية مشكّلة من مختلف الجماعات في رواندا , أن تطرد قوات الهوتو وحكومتهم المؤقتة المؤيدة للإبادة الجماعية إلى خارج البلاد .. واستطاعت هذه الجبهة السيطرة على الأوضاع نوعاً ما .. لكنهم ارتكبوا بدورهم عدداً من الجرائم الانتقامية فيما بعد ضد أفراد من الهوتو .. وانتهت رواندا بملايين القتلى والجرحى واللاجئين .. لذلك تم توجيه إدانة بالإبادة الجماعية لأول مرة في محكمة دولية بحق أحد قادة الهوتو .. بالإضافة لعدد من الإدانات بحق أفراد آخرين من الطرفين .. ومازال الجسد الرواندي حتى هذه اللحظة , يتعافى ببطئ و ألم


1995


Lucian Perkins, USA, The Washington Post
طفل يطل من النافذة الخلفية لحافلة محمّلة بعدد من اللاجئين من المدنيين الشيشانيين الذين تركوا منازلهم هرباً من مناطق النزاع بين مقاتلي المقاومة الشيشانية والقوات الروسية إبان الحرب بين الطرفين .. وكانت الشيشان قد أعلنت استقلالها بعد انهيار الاتحاد السوفييتي مما جعل الروس بلجؤون إلى استخدام القوة لإعادة الجمهورية المتمردة .. ونشأ عن ذلك حرب ضروس استمرت أعواماً ذهب ضحيتها الكثير من الجانبين .. ولا يزال الوضع غير مستقر حتى هذه اللحظه بين الروس والشيشانيين


1996


Francesco Zizola, Italy, Agenzia Contrasto

عدد من الأطفال من أبناء منطقة كويتو في انقولا .. معظم سكان هذه المنقطة قد انتهوا إلى التشرد أو القتل أو الإعاقة بسبب الحرب الأهلية التي قامت هناك

المصوّر يتحدث عن صدمتة واندهاشه من رؤية هؤلاء الأطفال وقد تضرر أغلبهم بطريقة مدمّرة إما نفسياً أو جسدياً .. في نفس الوقت الذي يبدون فيه رغبة في اللعب والعودة لممارسة حياتهم الطبيعية


1997

Hocine, Algeria, Agence France-Presse
امرأه جزائرية تنوح على مدخل مستشفى زميرلي حيث تم نقل الجثث والجرحى ضحايا المذبحة التي حصلت في قرية بن طلحة الجزائرية
في تلك الليلة هجم 200 مسلح مجهول حي الجيلاني في قرية بن طلحة الجزائرية .. فقتلوا ما استطاعوا من أهالي القرية بدون استثناء .. مستخدمين السيوف والخناجر والفؤوس والأسلحة النارية .. ثم أحرقوا ونهبوا ما شاؤوا من البيوت .. وسبوا عدداً من النساء .. هذه المذبحة التي استمرت ست ساعات وراح ضحيتها أكثر من 300 شخص , خلفت الكثير من الأسئلة الحائرة بين المراقبين والسكان عن مدى تورط الحكومة الجزائرية والجيش في هذه المذبحة .. خصوصاً وأن هذه القرية تقع على بوابة العاصمة وتحيط بها الثكنات العسكرية .. وكانت الجزائر قد مرت بدوامة من العنف .. وشهدت الكثير من المذابح الشبيهة .. ابتداءاً من ثمانينيات القرن الماضي .. حتى تم الوصول إلى ميثاق المصالحة الذي أطلقه الرئيس بو تفليقة والذي ينص على إقرار عفو عن جميع الجماعات المسلحة التي ارتكبت أعمال عنف في السابق مقابل اندماجهم في المجتمع وخضوعهم للقانون الجزائري


1998


Dayna Smith, USA, The Washington Post
أرملة أحد أفراد جيش تحرير كوسوفو , تتلقى التعازي خلال مراسم التشييع التي أقامها أهالي بلدة إزبيكا لزوجها ورفاقة من أبناء هذه البلدة .. والذين قتلوا في اليوم السابق على يد الجيش الصربي


1999


Claus Bjørn Larsen, Denmark, Berlingske Tidende

رجل من ألباني يعبر الشارع متوجهاً إلى منطقة كيكيش .. واحدة من أكبر تجمعات اللاجئين المدنيين الهاربين من الصراعات


2000


Lara Jo Regan, USA, for Life

أم لعائلة مكسيكية مهاجرة تعد البيناتاس (طبق مكسيكي) لأفراد عائلتها في ولاية تكساس الأمريكية

العديد من العوائل المكسيكية تصل للولايات المتحدة بصفة غير رسمية عبر التسلل الحدودي بين البلدين .. أوضاع هذه العائلات غالباً ما تكون في غاية المأساوية مما يجعل المؤسسات الحقوقية والإنسانية تجبر الحكومة على تقديم الحلول لأوضاعهم


2001

Erik Refner, Denmark, for Berlingske Tidende
جثة لطفل أفغاني يتم تجهيزها للدفن في مخيم جالوزاي للاجئين الأفغان في باكستان


2002

Eric Grigorian, Armenia/USA, Polaris Images
محاطاً بالجنود والأهالي وأعمال الحفر , طفل إيراني يحتضن ملابس والده أثناء انتظاره بالقرب من القبر المخصص لدفنه .. وكان والد هذا الفتى بالإضافه لأكثر من 2500 شخص قد ذهبوا ضحية لزلزال بقوة 6.1 على مقياس ريختر ضرب جنوب منطقة قزوين شمال غرب إيران .. كما أدى لتشريد أكثر من 25000 شخص


2003

Jean-Marc Bouju, France, The Associated Press
أب عراقي يحتضن طفله أثناء انتظار نقله للسجن من قبل الجنود الأمريكيين في النجف


2004

Arko Datta, India, Reuters, 2004
امرأه هنديه تبكي أفراد عائلتها الذين ذهبوا ضحايا كارثة تسونامي


2005

Finbarr O’Reilly, Canada, Reuters
أم تنتظر توزيع الغذاء مع طفلها في أحد مراكز الإغاثه في النيجر


2007

Tim Hetherington, UK, for Vanity Fair
جندي أمريكي يلتقط أنفاسه مستنداً على حائط اصطناعي .. أطلق عليه اسم حائط ريستريبو .. تكريماً لأحد زملائه الذي سقط خلال المعارك في وادي كورينغال في افغانستان .. الوادي هذا يعتبر مركز لأشرس العمليات وأكثرها دموية بين الجيش الأمريكي وقوات طالبان .. لذلك سمي بوادي الموت .. وصنف كذلك كـ واحد من أخطر المواقع في العالم


هنا نصل لنهاية هذا الموضوع الذي أتمنى أن يكون قد حاز على رضاكم واستحسانكم
أرحب بأي ملاحظات أو استفسارات
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته


تعليقات 20

  1. صوور مــــــــؤلمـــــــة مبكـــــــــية نساء ثكلى وأطفال تيتموا في لحظه ..:(:(:( اللــــــــهم لك الحمـــــد حتى ترضى .. ولـك الحمـــد إذا رضيــــت ولك الحمــــد بعد الرضـــى والله كل صورة بداخلها ألف عبرة وحكاية متـــــى نتعض من غيـــرنا ونعرف النعم التي حبانا الله أياااها اللهم أغفر لنا الزلل ولا تحرمنا من رحمتك يارب اللهم أدم على هذا البلد وبلاد المسلمين الأمن والأمان والسلامة والأحسان شكري لك أخوي حركت بدواخلنا تلك القلوب التي تحجرت

  2. السلام عليكم كيف الحال؟ كيف الصحة؟ صور معبرة جداا … ومأساوية جداا…. اشكرك على الجهد المبذول …. وننتظر القادم…

  3. يا أخى فهد .. تراك دمرتنى أقوى بريد حتى الآن فيه مواعظ تكفى عمر بحاله لكل من شاهد .. فقط قارن قصه كل صورة مع أتعس المواقف بحياتك و قل لى .. أنت أم هو ؟ الله يديم علينا نعمه الإسلام الله يديم علينا نعمه الأمن الله يديم علينا نعمة الأهل و الجوار بحسناتهم و سيئاتهم و الله يرد كل كافر ..حاقد .. ناقم على ما رزقنا ربنا من نعم فهد .. تكفى و انا أخوك , لا عاد تعمل موضوع بالدمويه هذه ممكن انت تشوفها صور , لاكن غيرك يشوفها أكثر من صورة .. و كلمه .

  4. يالله حطمتني هالصور من الصبح:( الله يفرج هم المهمومين البؤس اللي في الصوريغني عن الف كلمة

  5. احسن موضوع شفته على النت شكراً لك يا استاذ فهد صور 1992 و 2003 قطعت قلبي 🙁

  6. السلام عليكم شكراً على الموضوع الذي يجعل الإنسان يشعر بعم الله علية بس إذا في بالإمكان تعطينا الأحداث الجميلة يعني بصراحة مافي أخبار حلوة نشوفها:( وشكراًعلى المجهود

  7. الله يهديك صيحتني .. صورة الأب العراقي اللي يحضن طفله أثرت فيني كثير لدرجة إني بكيت .. الله يكون في عونهم

  8. جزاك الله خير على الصور المؤثرة همسة ياليت اخي الغالي ان تطمس على صور النساء لا حرمك الله الاجر

  9. .. لا اله الا الله .. .. صور تمزق الفؤاد وخاصة أن أغلبها يخص الأطفال .. 🙁

  10. مشكور على هالجهد … وننتظر المزيد بس بصراحه الصور كانت مؤلمه جدا 🙁 واتمنى اشووف صوور تعبر عن لحظات فرح ولا عدمناك …

  11. والله لو أني لم أنظر إلى صورة الأب العراقي في مكان شبه عام لكنت قد بكيت كالطفل ولكن الحياء ووجودي بين أشخاص جعل دموعي في قلبي تحتضر والله صورة الأب العراقي مع ابنه تمزق القلب والله انها لتمزق القلب حركت فيني الكثير حسبي الله عليك ياأمريكا حسبي الله عليك يابوش الله ينتقم منك ومن اللي حولك الله ينتقم منك وش ذنب هالمسكين والله تبكي الله لا يجعلنا في مواقف محزنة مثل كذا الله لا يغير علينا بشر

  12. والله يا اني باقي شوي الا شعره و ابكي و بذات على صورة الاب العراقي و الصور اللي فيها الحروب الاهليه الله لايبلانا ان شالله اللهم لك الحمد على النعمه و الصراحه اخر صوره خلتني انبسط اللهم لاشماته بس من القهر و الاعمال اللي سواها في العالم ..

  13. صور كلها ألم وعظه وعبره ناس تموت من الحرب وناس تموت من الجوع وناس تموت من الزلازل اللهم ارحمنا برحمتك يا رب العالمين وبصراحه هذا من أحلى المواضيع عندي لأنها صور تغيب عن عين الكثير من وسائل الاعلام وانت يا فهد صرت أفضل من الاعلام وأنا متابع لك من الجزء الأول لا تحرمنا من هالصور وعساك عالقوه

  14. الصور مالي عليها كلام ،لكن اقول الحمد لله على نعمة الاسلام والامن والله يحفظ وطنا ويعز حكومتنا.

  15. في الحقيقة صور مؤلمة محزنة والحمد لله على القضاء والقدر اشكر صاحب الموصوووع على الصووور

  16. الله يديك العافية الصور من جد شي يقطع القلب على العموم الله يديك الغافيه وتقبل مروري ونطلب منك المزيد:~:~:~:~:~:~:~:~:~:~

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

صور العام الصحفية في 53 عام – الجزء الثاني

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول