صورة وشجن .. من فاجعة براعم الوطن

أبـُنيتي.. لا تجزعي
لا تهلعي
أنا ها هنا لا تفزعي
إني فديتك حلوتي
فلتسكني
ولتغسلي عنك
الرغام بأدمعي
سكن الفؤاد هنيهةً
من بعد هولٍ مفجعِ
أواه تغتال الجوى
مما جرى في مجمعِ
لـ(براعم الوطن) الذي
غصت بهن مدامعي
(هند) هنا صرخاتها
تدعو بكل تضرع
وهناك (مريم) و(العنود)
تحثها: (هيا أسرعي)
تلك البراعم أينعت
والحرث جاء بمصرع
وكذاك (ريمٌ) قد قضت
فليقبل الله السعي
يا سامعاً لمقالتي
فلترعها، أَوَمَا تعي؟!!
لن يرجع الحق المراد
خطاب شجب أو نعي
والله حسبي ربنا
فهو الجواد ومرجعي
وهو الخبير ومنصفي
من مخلص أو مدعي!!

حامد كابلي
25/12/1432هـ


مواضيع ذات علاقة
1 من 4٬991

تابعوا جديد شبكة أبونواف على فيس بوك وتويتر

   

تعليقات
تصميم وتطوير: شركة كَلِمْ