ستيل فاب الشرق الأوسط 2017 ينطلق اليوم (الاثنين) في اكسبو الشارقة

بحضور الشيخ خالد بن عبد الله بن سلطان القاسمي، رئيس دائرة الموانئ والجمارك بالشارقة

ستيل فاب الشرق الأوسط 2017″ ينطلق اليوم (الاثنين) في اكسبو الشارقة

اكسبو الشارقة

الشارقة 15 يناير 2017

يفتتح الشيخ خالد بن عبد الله بن سلطان القاسمي، رئيس دائرة الموانئ والجمارك بالشارقة اليوم في مركز اكسبو الشارقة فعاليات الدورة الثالثة عشر من معرض الأعمال المعدنية “ستيل فاب الشرق الأوسط 2017″، والذي يقام بدعم من غرفة تجارة وصناعة الشارقة، وبمشاركة أكثر من 317 عارضاً من 28 دولة من بينها 111 شركة إماراتية، ويمثلون أكثر من 900 علامة تجارية وطنية وعالمية، على مساحة تتجاوز 26 ألف متر مربع.

ويعتبر المعرض الذي يستمر حتى 19 يناير الجاري الأكبر من نوعه على مستوى المنطقة، المتخصص في صناعات تشغيل المعادن وكذلك في قطاع صناعة الصلب، كما يُغطي المعرض تخصصات هندسة السطوح وتقنيات مناولة المواد، ويتضمن ندوات تسلط الضوء على أحدث التقنيات والتطبيقات في صناعة الصلب، وخصوصاً في مجالات اللحام والقطع والأدوات الآلية وقطع الغيار والأنابيب وتقنيات مقاومة التلف.

مواضيع ذات علاقة
1 من 565

وشدّد سعادة سيف محمد المدفع، الرئيس التنفيذي لمركز إكسبو الشارقة، رئيس الاتحاد العربي للمعارض والمؤتمرات على أهمية معرض “ستيل فاب” ، نظراً لدور صناعة الحديد والصلب الرئيسي في التنمية الصناعية والاقتصادية في المجتمعات وارتباطها الوثيق بالعديد من الصناعات الأخرى المغذية مثل صناعة التعدين والحراريات والسبائك الحديدية.

يأتي ذلك، في وقت توقع فيه المدفع أن تحافظ قطاعات الاقتصاد الأساسية، وفي مقدمتها التصنيع والبناء والتشييد والبنية التحتية والقطاعات الناشئة كالطيران، على مستويات الطلب على إنتاج قطاع تصنيع الصلب والأعمال المعدنية في المنطقة، وما يرتبط بها من صناعات مستهلكة لمنتجاتها من أهمها صناعة السيارات والسفن والأجهزة المنزلية والمعلبات وصناعة المعدات والعديد من الصناعات الهندسية الأخرى.

واعتبر المدفع أن معرض “ستيل فاب” بات واحداً من أبرز الفعاليات الاقتصادية والتجارية التي تشهدها إمارة الشارقة كمركز صناعي وتجاري إقليمي وعالمي، لافتاً إلى أن الحدث يسلط الضوء على اقتصاد الإمارة كوجهة عالمية لأحداث كبيرة ذات مستوى عالمي.

وأشار المدفع إلى أن التوقعات تشير إلى احتمال وصول حجم الاستثمارات العربية في هذه الصناعة إلى نحو 100 مليار دولار، ووصول حجم الطلب إلى 55 مليون طن خلال 2017، حيث يُرجح أن تقدم كل من المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة والكويت وقطر عقوداً تتراوح قيمتها سنوياً ما بين 140 مليار دولار و160 ملياراً حتى عام 2019، مستبعداَ أن تطرأ عمليات إلغاء أو تأجيل أو إعادة ترتيب لهذه الأولويات، لأن معظم الدول لديها التزامات بسبب الفعاليات الضخمة المقبلة التي من المقرر أن تستضيفها.

وذكر المدفع أن المشاريع الكبرى في المملكة العربية السعودية تشتمل على مشروع المركز الفرعي الشرقي الذي تنفذه “شركة المزيني” بقيمة 15 مليار دولار، ومشروع خطي المترو (ب – ج) في مكة المكرمة بقيمة 8 مليارات دولار؛ وفي دولة الإمارات العربية المتحدة، مشروع توسعة مطار آل مكتوم الدولي (دبي وورلد سنترال) بقيمة 32 مليار دولار، ومشروع “مدينة كيماويات الغربية” بقيمة 20 مليار دولار؛ وفي قطر مشروع “قطر ريل”؛ وفي الكويت مشاريع التكرير، وغيرها من المشاريع ذات الصلة بمعرض “إكسبو 2020” وكأس العالم لكرة القدم 2022.

ويضم “ستيل فاب” أجنحة خاصة متعددة ويشهد العديد من العروض الحية، كما تعقد خلاله العديد من الندوات الفنية. ويتيح المعرض استكشاف المعدات المتطورة والتقنيات المتقدمة والمنتجات الجديدة والتطبيقات الحديثة لجميع أعمال تشكيل المعادن وصناعة الصلب.

وكان قد أعلن مركز اكسبو الشارقة عن فتح باب التسجيل للراغبين بزيارة الحدث عن طريق الموقع الإلكتروني للمعرض www.steelfabme.com. ويفتح المعرض أبوابه يومياً من العاشرة صباحاً ولغاية السابعة مساء، ويوفر دخولاً مجانياً للزوار ومواقف مجانية للسيارات.

تعليقات
تصميم وتطوير: شركة كَلِمْ