خريجو مدارس تعدد الزوجات


جدي من أمي تزوج سبع مرات , وجدي من أبي تزوج أربع مرات , وأبي , تزوج مرة واحده , وهذه الزوجة هي بالتأكيد أمي , ولعلكم تلاحظون أن أبي لم يكمل مسيرة جدي في تعدد الزوجات , مع أنه يستطيع أن يحاجج أمي بأبيها الذي تزوج سبع مرات , لكنه لم يفعل ! وسبب ذلك قناعة داخلية عند أبي , فإن قلت له تعدد الزوجات من سنة المصطفى عليه الصلاة والسلام , فيجيب أبي , أن النبي عليه الصلاة والسلام كان متزوج بزوجة واحدة قبل زوجاته رضي الله عنهن , وهي خديجة رضي الله عنها التي كان يحبها حباً شديدا, ولم يتزوج عليها في حياتها , فهو أذن مطبق سنة النبي صلى الله عليه وسلم في الإبقاء على أمي التي يكن لها مشاعر لا يجيد صياغتها أفضل شاعر .

ولعل هذا الأمر جعلني في وضع أحسن , فإن أردت التعدد فأنا أطبق سنة النبي صلى الله عليه وسلم وأكمل مسيرة أجدادي , وإن اكتفيت بواحدة “وهو الغالب على الأرجح” فأنا أيضا أطبق سنة النبي علية الصلاة والسلام, وأكمل مسيرة أبي .


اعلان





هذه مقدمة بسيطة لكي أخوض بكم في لب الموضوع , حيث اهتديت وأنا في حوار مع زوجتي الوحيدة , إلى تصنيف مدارس التعدد , فذكرت لها أن كل رجل معدد في زوجاته متخرج من مدرسة يعتنق أفكارها , وأن هناك مدرستين سلبيتين , ومدرستين إيجابيتين وهي كالتالي :

أولاً: المدارس السلبية
مدرسة التأديب والقهر : وهي تكون عندما تتمرد الزوجة الأولى وتكثر مشاكلها “بحسب اعتقاد الرجل ” فلا يفلح في مجابهتها , ولا يوجد وسيلة , غير الزواج بثانية كي يغير اتجاهه بوصلتها ويلخبط أوراقها , ويكون التشجيع في الأغلب من قبل الأهل , وغالباً ما يدخل الرجل في هذا المدرسة في متاهة لا يخرج منها , فهو لم يستطع حل مشاكله مع زوجته الأولى إلا بالزواج من الثانية , وكذلك الحال مع زوجته الثانية فلا يستطيع عليها إلا بالثالثة , والثالثة لا يقدرها إلا بالرابعة , ولو أن الشرع جعل التعدد مفتوح , لضرب أتباع هذه المدرسة الرقم القياسي في عدد الزوجات .
مدرسة التباهي والتفاخر : وأتباع هذه المدرسة , يستحقرون من لدية زوجة واحدة , ويقولون أن الرجولة لا تكتمل إلا بقطيع من الزوجات , وهم يحبون عبارات الثناء والمديح كثيراً , ويجعلون التعدد في الزوجات مؤشراً يدل على الصحة والجاه والمال , ويأتي التشجيع غالبا من أعضاء هذه المدرسة لبعضهم البعض , باختصار يعاني أتباع هذه المدرسة من نقص في التركيبة النفسية يتم تعويضها في الزوجات والسيارات وحتى الأقلام والساعات .

ثانياً : المدارس الإيجابية
مدرسة الحاجة : وتكون عندما لا تستطيع الزوجة الأولى إكمال حاجة الرجل من إنجاب أو رعاية , فمثلاً قد يتزوج الرجل بزوجة أخرى لأن زوجته لا تنجب , أو أن زوجته مريضة لا تستطيع القيام بواجباتها تجاه زوجها وأبنائها , أو أن الرجل كبير في السن ويحتاج من يرعاه ولا تستطيع زوجته الأولى القيام بذلك , ويأتي الدعم والتشجيع في هذا الزواج من قبل الزوجة الأولى والأولاد غالب , ولا يعكر صفو هذا الزواج أي مشاكل على الأغلب .
مدرسة السنة : وهو إتباع السنة المحمدية في الزواج , بحيث لا يكون زواجه من الثانية حتى يؤدب الأولى ولا ليتفاخر “بالعامية يهايط” , بل ليكثر النسل الصالح لعز الأمة, ويستر حرائر في البيوت , ويكون التشجيع غالباً من قراره نفس الرجل , وقد يجد صعوبة مع زوجته , لكن في الأخير ينصره الله نصراً مؤزرا .

وتعتبر هذه المدارس هي الأربع الرئيسية وتوجد هناك مدارس لكن عدد أعضائها قليل , أو يصعب تصنيفها , أو يمكن إدراجها تحت أي من المدارس الأربع الرئيسية بشكل كلي أو جزئي , مثل مدرسة المصالح والعلاقات , وهذه المدرسة قد تكون من تصنيف المدارس السلبية أحياناً , وأحيان تكون من تصنيف المدارس الإيجابية , ومثالها في الإيجابية زواج النبي صلى الله عليه وسلم من بعض القبائل العربية لاستمالتها للإسلام ولجعلها تفتخر بنسبها من النبي عليه الصلاة والسلام .

وفي نهاية الموضوع يجب الانتباه إلى الملاحظات التالية :
الملاحظة الأولى : كثير ما يدعي أصحاب مدرسة التأديب والفخر , أنهم من أتباع مدرسة السنة , ويربطون زواجهم بالثانية بها , وطبعا هذا إدعاء باطل , وكان له تبعات سيئة على كل من أقدم على الزواج سواء بنية صالحة أو طالحة .
الملاحظة الثانية : قد يحدث تداخل , فبعض الرجال لديه عضوية في مدرسة التأديب والفخر معا , فيكون زواجه من الثانية حتى يؤدب الأولى ولكي يتفاخر أيضا بأنه تزوج وأنه “فسقان” . “وفسقان” كلمة عامية دارجة تطلق على من زاده الله بسطة في الجسم والمال .
الملاحظة الثالثة والمهمة : إن كنت متزوج لا تحاول أن تشرح موضوع التعدد لزوجتك لأنها و ببساطة, تؤمن بتشريع التعدد لكنها تعتقد تحريمه , وهذه معادلة لا تستطيع أن تحلها , وإن كنت مصراً على ذلك , فيفضل أن تناقش الموضوع بعيداً عن أي أشياء قد تستخدم للقذف , فأنا مثلاً في نهاية الحوار الذي طرحته بشكل فلسفي مع زوجتي , انتبهت إلى اختفاء دله القهوة والفناجين مع “طوفريتها” فجاءه !! ولا أدري أين ذهبت ؟ لكني أحسست بصداع شديد !!



تابعوا جديد شبكة أبونواف على فيس بوك وتويتر

   


تعليقات 6

  1. لكني أحسست بصداع شديد !!خريجو مدارس تعدد الزوجات 😀 كان الله في عونك يا أباعماد و أشكرك جزيل الشكر على ما كتبت و ما دونت .

  2. تزوجت الاولى ورفظت امها خروجها معي وتزوجت الثانيه بعد3سنوات وامظت معي 8سنوات ولاكن تنفذ قرارات امها اكثر من قراراتي وتزوجت الثالثه ولم تستطيع التحمل الثانيه وطلبت الطلاق وطلقتها بعدزواجي من الثاله باسبوع اما الثالثه فواعدتني انها سوفى تسعدني وتخليني ملك ووعدتني سوفى تسكن معي لو في عشه وسكنتها في بيت كبير وعندها كل احتياجاتها وكل شي خاص لوحدها وخلفت لي 4اطفال وانا متفق انا وهيا قبل الزواج مانبغى اطفال ولاكن هذا اللي حصل وعايش في مشاكل معها مدري من وين جت علينا وافكر اتزوج الرابعه بس اخاف اطورط بعيال الا اذاماتخلف فاني مغامر مغامر

  3. أعتقد أن زوجي من المدارس الإيجابية وكنت قد رفضت الارتباط به لأنه متزوج ولكن أهلي أقنعوني وعندما سألته عن سبب زواجه مرة أخرى قال أن أم أولاده مشغولة عنه بأبنائها و هو يردي من تتفرغ له لكنه لم يخبرني أو يشترط عدم الانجاب ولما حملت بالأول قال أنا لا أريد عيال بس ما أقدر أحرمك من حقك ولما حملت بالثاني تضايق مره والحين يريد أن ألتزم بعدم الانجاب وأنا لا أريد ما كان هذا شرطنا حتى أنه معاملته تغيرت قليلا وأنا متضايقة من هالشيء ما أريده هو أن يكون لديه إيمان بأن الذرية المكتوبة لي منه ستأتي حتى لو كره الانجاب .. وأنا مؤمنة بالله أنه لن أنجب إلا المكتوب لي وما أود معرفته حقا هل هو سعيد أم نادم على زواجه الثاني؟؟

  4. مع احترامي لك يااخي الفاضل مالقيتوا شيء ثاني تتبعوا فيه السنة الا هالموضوع في اشياء كثيرة مهمة ماانتبهتوا لها ثانيا احمد ربك لانك فقدت بس دلة القهوة لو انك وجي كان لقيت نفسك في المنفى والله اعلم اي ديرة اتقوا الله بالقوارير ومو كل شوي تدورون وحدة جديدة ترى الحريم مو فاكهة كل شوي تبغون تغيرون الطعم والتعدد له اسباب قوية اما تكون الزوجة مريضة او ماتنجب مثلا وياليت اللي يفكر بالزواج يتاكد من نفسه هل هو قادر انه يعدل بين زوجاته ام لا ؟وهل هو قادر ان يتحمل المسؤولية من الناحية المادية والمعنوية والنفسية والجنسية ام لا ؟

  5. اخي عبد الله كان الله في عون الجميع , لكني لست بحاله سيئة أموري ماشية تمام 8) —————— اخي ابو عماد (سميي) يبدو من خلال تعليقك أنك من المدرسة المزاجية , أتمنى أن تعيد النظر في طريقة حلك للمشاكل . ———— أم الصبيان , الإنجاب حق من حقوق المرأة ولا يستطيع أحد أن يسلبها ذلك الحق , لا أعرف كيف يفكر زوجك , لكنه يشكو حالة من عدم الرومانسية مع زوجته الأولى بسبب إنشغالها مع الأطفال ؟؟؟ وأتوقع أن سبب إنشغالها مع الإطفال , لأنها تتحمل العبء لوحدها , لو شاطرها عبء الأطفال , لما أنشغلت عنه بالكلية , فهو يريد أن يريح باله من الأطفال ويريد زوجته أن تهتم بالأطفال وفي نفس الوفت تصفو معه … لا أعتقد ذلك أن ذلك يجتمع …. كان الله في عونك . ———— الأخت بشاير , يبدو أنك من اللاواتي يعانين حساسية مفرطة وقاتلة من هذه المواضيع …. فقط قرأتي عنوان الموضوع وأنتابتك الحالة , وأخذتي تتوعديني بالنفي والإنتقام , ثم عرجتي على الموضوع بطريقة خاطئة … أنصحك أن تقرأي الموضوع جيداً وتعرفين عن ماذا أتحدث وأتطرق , وإذا أردتي أن تعلقي مرة أخرى , فعلقي ولكن دون تهديدي B

  6. السلام – وبالغ الاحترام لك أخي بداية قرآتي للعنوان والموضوع أزعجني ولكن … أجبرت نفسي على القراءة الكاملة وبدقة بصراحة لا فض فوك وسلمت أناملك مع أن الموضوع يحتاج قليلا من موقف المرأة تجاه هذا الموضوع صحييح أن المرأة تكره الموضوع والنقاش فيه – ولكن لا ننكر الشرع ونخاف نخوض في هذا موضوعك وأسلوبك راق جدا – و منصف أول رجل يناقش الموضوع بحق وانصاف دون أن تستميله النزعه الرجولية – والحق الذي اعطاه الله اياه في تعذيب المرأة باختصار… موضوعك قيم – وأسلوبك أروع في الطرح بارك الله فيك ولك آسفة على الاطالة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خريجو مدارس تعدد الزوجات

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول