خدعه كبيره من سامبا ؟؟؟


خرجت علينا سامبا بما تدّعي أنه منتج أسمته سامبا تقسيط،، بل وصل بها الأمر إلى أن ادّعت بأنه (أسهل طريقة للتسوق والتسديد المريح في المملكة وحول العالم) ..

وهي تدعي أنه يتم تقسيط المشتريات لمدة 12 شهرا بدون رسوم خدمة …. لكن عندما تقرأ ا لبروشور(الإعلان) تجدهم قد كتبوا نصاً "لا يوجد رسوم خدمة على برنامج تقسيط. هناك فقط رسم تحويل عن كل عملية على البطاقة."


اعلان





قمة الاستغفال أن يتم تغيير المسميات فقط ليصبح عرض خطييييييييير !! وللأسف أن هذه السياسة منتشرة بين الكثير من التجار والكثير من المستهلكين للأسف تنطلي عليهم ليس بسبب غبائهم لكن لعدم وجود جهة قوية تحميهم ، فلا نتوقع من المستهلك أن يقوم بتحليل اقتصادي لكل منتج مالي ليتأكد من حقيقة إدعائهم !! فليس هو بالمتخصص وحتى لو كان متخصص فلديه من المهام والأعمال الأخرى التي يقوم بها، وليس من واجب المستهلك أن يأخذ كل منتج ويفحصه في المختبرات ويدفع المبالغ الطائلة ويهدر وقته ليتأكد من فعاليته كما تدّعي إعلاناته!!!.

نرجع لموضوعنا برنامج سامبا تقسيط.. فكما ذكرنا أنهم فقط !! وضعوا رسم تحويل المبلغ لنظام التقسيط وليست رسوم خدمه(ياللمساكين) !!!

ورسوم التحويل وضعت حسب المبلغ الذي ستقسطه يا أيها المشتري .. أنظر للجدول أدناه كما في إعلانهم ،،

فقد وزّعوا رسوم التحويل على حسب قيمة العملية التي تريد تقسيطها،،، وبحسبة بسيطة نوجد ما يكافئها بالنسبة المئوية التي إعتدنا عليها في العمود الثالث:

سامبا

نلاحظ أن نسبة الفوائد تتراوح مابين 5.5% إلى 15%… بل إنها تكون ظالمه في بعض الأحيان ولنأخذ المثال التالي:

افترض أنك اشتريت جهازا بمبلغ 2500 وأردت أن تقسطه ، سيقوم البنك بإضافة رسوم تحويل 150ريال حسب الجدول ، وبهذا سيكون المبلغ الذي ستسدده 2650 بنسبه أرباح 6%.

دعنا نفترض أيضا أنك اشتريت جهازا ثانيا بمبلغ 2501 أي أغلى بريال واحد من الجهاز الأول ،،، فستكون رسوم التحويل 275 ريال , وبهذا سيكون المبلغ الذي ستسدده 2776 ريال بنسبه أرباح 11% !!!!

قمة الوقاحة والاستغفال للمواطن ،،، ألا يكفي ما تنهبه البنوك من أرباح طائلة وراء برامج التقسيط؟! فهي التي تأخذ الفائدة نفسها من أول يوم في القرض إلى آخري يوم رغم أن المبلغ ينقص كل سنه رغم ضمانها حقوقها حيث أنها لاتقبل إلا بتحويل الراتب.(ولي وقفه في المستقبل مع هذا الموضوع)

و أرى أن أفضل وسيله من قبل المواطنين لحماية حقوقهم هي التكاتف وإثارة الموضوع إعلاميا وأيضا تفاعل أصحاب الأقلام المنصفة للمجمتع،، فنحن اكثر من 15 مليون بينما البنوك لا تصل إلى 20 بنك ، فليس من المعقول ان يسود حكمها و ظلمها على الأكثرية الذين هم وراء نجاحها بأموالهم التي تنهب كل عشيّة وضحاها.

أخي جزاك الله خيرا انشر هذه الرسالة لجميع من تعرفهم عن طريق القروبات والمنتديات من باب التوعية للجميع.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خدعه كبيره من سامبا ؟؟؟

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول