انشودة : كنت ميتاً


انشودة يمكن قد سمعتوا فيها لاكن حبيت اطرحها بالقروب للمنشد ابو علي تحكي عن واقع الشباب هذي كلمات الأنشوده كنت ميتاً في بحور .. الغي والإثم غريقا كنت عبداً في قيود .. الذنب مملوكاً رقيقا مدّ لي الشيطان من .. أسبابه حبلاً وثيقا منكرات كنت آتيها .. غروباً وشروقا غزت الآثام لحمي .. ثم عظمي والعروقا كنت في التفحيط نجماً .. يبهر الدنيا بريقا أجهدت سيارتي من .. شدة الزحف الطريقا يا رفيق الدرب مهما .. كنت فذاً لن تفوقا والجماهير أصمّتني .. صفيراً ونعيقا كم إطار كان يُهدى .. ثم أرميه عتيقا كم دخلت السِّجن .. مرّات فأزداد فسوقا أصبح الوجدان قفراً .. ظامئ الأرض سحيقا إنّني أحتاج غيثاً .. صافياً يكفي بروقا تفضلوا الأنشوده
http://filesplus.abunawaf.com/2009-09/item-1252214636.mp3


اعلان






تعليقات 2

  1. يـووووه, مـغبّـر الأنشوده xD بس إلى الآن هي عندي من قائمة أفضل أناشيدي ^^ أطـلق شي بسّ أبـو علي 3> و صحيح و الله, حال الشباب اليوم هذا هو, لـكن التوبـه التـوبـه يـ أخوان =) جُـزيت خـيراً =)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

انشودة : كنت ميتاً

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول