النقطة القاتلة .. والفاصلة القاتلة‎


( نقطة تقتل رجل ! )


اعلان





في مرحلتي الدراسية المتوسطة ألقى على مسامعنا مدرس ( النصوص ) آنذاك الأستاذ الفاضل ( مدرس المادة ) قصة أدبية عنوانها ( نقطة تقتل رجل ! ) ومفادها : أن هناك رجل كان يبحث عن دواء له من مرضٍ يشكو منه , وعند قراءته لحديث الرسول – صلى الله عليه وسلم – حينما قال : ( الحبة السوداء دواء لكل داء … ) , الرجل كان يعاني من ضعف في القراءة مع مرضه , فقرأ الحديث هكذا
(
الحية السوداء دواء لكل داء) …

قام بزيادة نقطة في كلمة الحبة على حرف ( الباء ) فأصبح ( ياء ) فأصبحت ( حية ) بدلاً من ( حبة ) !

فما كان من الرجل إلا أن بحث عن الحية السوداء بين الخشائش , فوجدها فأكلها فمات ( والحديث لأستاذ المادة ليس لي )
طبعاً ونحن مصغين له السمع كُرهاً لا حُباً !

( فاصلة كادت أن تقتل والدي ! )

وفي عام 1433هـ تجددت هذه القصة معي شخصياً ..
حيث صرف لي صيدلي في مستشفى الملك فهد بالمدينة المنورة 4 كراتين من علاج ( الأومنك أوكاس ) الذي يصرف لمرضى الأورام الحميدة في البروستاتا – طبعاً ليس لي بل لوالدي شفاه الله –

فقلت له مستغرباً :

لماذا كل هذه الكراتين ؟

فقال الصيدلي : لعلاج والدك !!

فقلت له : أبي لا يتناول إلا حبة واحدة في اليوم قبل النوم !

فقال الصيدلي : بل الطبيب صرف له 4 حبات في اليوم !

قلت له : مستحيل .. هذا الدواء حبة ونصف يعتبر جرعة خطيرة .. فكيف بأربع حبات !! تعتبر قاتلة ليست خطيرة

قال الصيدلي : أنظر لكتابة الطبيب ..

فنظرت إليها , وإذا بها فاصلة أي 0,4 جرام , قلت له : هذه فاصلة , ليست ( 4 ) , بل تعني : ( أومنك أوكاس 0,4 جرام )

قال الصيدلي : أنا لا أتحمل المسؤولية ..

قلت له : أنت لا تتحمل المسؤولية .. أنت لا تعرف تقرأ , أو أنك أعمى ..

فتركت ثلاث كراتين عنده , وأخذت كرتوناً واحداً ؛ لأنه يكفى والدي شهراً كاملاً .

ويقول لي أحد الأصدقاء الممرضين : ( في حالة عدم معرفة الصيدلي للمكتوب في الروشتة , فإنه يتحتم عليه أن يرجع الوصفة إلي الطبيب ؛ لكي يوضح ما كتب فيها !! )

وهذا خطأ فادح سقط فيه الصيدلي , وكاد أن يقتل والدي ؛ بسبب جهله بما يعطى المرضى , وبسبب فاصلة .

ولو كان شخص غيري غير مطلع على الطب , أو ليس لديه أية دراية في أدويته , لكانت هناك نتائج غير حميدة للمريض .. نسأل الله الحماية والعافية ..
..

الكاتب / فواز ناصر الحويفي
[email protected]


تابعوا جديد شبكة أبونواف على فيس بوك وتويتر

   


تعليقات 2

  1. اولا اخوي فواز الحمدلله على سلامه الوالد والله يخليه لك ان شاالله ثانيا الصحه اخطاءت خطا كبيره عندما فتحت المعاهد بفلوس كلما هب ودب دخل مجال الصحه وهذا اكبر خطاء لو كان في عقاب وجزاء لكان كل شخص صاحي تمنيت ان يكون دخول مجال الصحه بطريقه اصعب مثل الهندسه والطب اليوم صيدلي وبكره الدور على من؟؟

  2. أحييك على اهتمامك بوالدك شفاه الله وأحيي فيك أكثر بحثك لحالته وعدم الإعتماد على الأطباء فقط والصيادلة أنا مثلك قبل أي مراجعة للدكتور لي أو لأهلي أبحث بالنت وأتثقف ولولا هالشيء والحمد لله كان لعبوا فيني وبأهلي أكثر من مرة الغريب بقصة مدرسكم هذا وشلون مايشوف وشاف حية بين الأوراق هههه اللي يحب برشلونه يطق لايك<<<<عباله باليوتوب مرة أخرى هههه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

النقطة القاتلة .. والفاصلة القاتلة‎

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول