الناس منهم …. ومنهم



(1)
الناس ليسوا سواء !

منهم : من إذا مر بك عطر بنقائه أرجاء الجنان ، ومنهم : من إذا مر بك أزكم نتن خبثه زوايا المكان ، ومنهم : من يرى حب الآخرين من حب نفسه ، ومنهم : من لا يحب الآخرين إلا من ثقب نفسه ، ومنهم : من يجد نفسه في خدمة الآخرين والإعانة ، ومنهم : من يجد نفسه في التسلط على الناس والإهانة ، ومنهم : من يظن الآخرين كأسنان مشط في الطيب سواسية ، ومنهم : من يرى أنفس الآخرين على الخبث متواطئة ، ومنهم : من تهزك منه جينات العزة والإكبار ، ومنهم : من يلجمك بجينات الاستعمار والإستحمار ، ومنهم : من يأسرك بحسن خٌلقه وطيب سريرته، ومنهم : من يؤذيك بسوء خُلقه وسوء جريرته ، ومنهم : … ، ومنهم : … !


اعلان





(2)
الناس والدين !

منهم : من يتستر باسم الدين ليحقق مطامع دنيوية ، ومنهم : من يحب الدين ولا يقرأه ، ومنهم : من يقرأه ولا يفهمه ، ومنهم : من يفهمه ولا يطبقه ، ومنهم : من يطبقه ولا يحسن الدعوة إليه ، ومنهم : من يدعو إليه ولكنه لا يصبر على الأذى فيه ، ومنهم : صفوة الصفوة : من يقرأ ويفهم ويطبق ويدعو ويصبر، ومنهم : من يتحدث باسم الدين وليس من أهله ، ومنهم : من هو من أهله ولا يتحدث باسمه ، ومنهم : من يتمسك بالمظاهر وهو خال منه في المخابر ، ومنهم : من هو عكس ذلك ، ومنهم : من يُخضع النص لسلطة شهواته وطباعه ، ومنهم : من يخضع هو ورغباته وطباعه لسلطة النص ، ومنهم : من يفرح بما وافق هواه ويضيق صدره حرجاً بما خالفه ، ومنهم : من يسلم لله مقاليد عقله ومهجته وقلبه وينقاد لمطلق أوامره ونواهيه ، ومنهم : … ، ومنهم : … !

(3)
الناس والليبرالية

منهم : من لا يفقه من الليبرالية إلا أنها وسيلة ؛ يشبع من خلالها شهوته ، ومنهم : من يعرفها حقاً ويجعلها ديانته ، ومنهم : من ينتسب لها وهي أول رافض له ، ومنهم : من تسمع فيها جعجعته ولا ترى له أي طحين ، ومنهم : من يجاري الموضات الثقافية ويركب الموجة السارية إلى حين ، ومنهم : من انضم إليها نكاية فيمن خالفهم وانسلخ عنهم ، ومنهم : من يمتطيها ليركب صهوة المرأة ، ومنهم : من يتلبسها ليخفف وطأة الألم عن المرأة ، ومنهم : من هو أجهل من حمار أهلِه ، ومنهم : من هو أفضل ما حملته رحلِه ، ومنهم : من يرى التدين كابوساً ، ومنهم : من يرى خيرية الأمة سبب تخلفها ، ومنهم : من يقدم رغباته على مبادئها ، ومنهم : من لا يتمثلها واقعاً رغم تشدقه بالحديث عن أفضالها ، ومنهم : … ، ومنهم : … !

(4)
الناس والإعلام !

منهم : من يسلك سبيله ليسوق فكرته ، ومنهم : من يطرقه ليسوق نفسه وشخصيته ، ومنهم : من يغطي نقصه بنقاب شهرته ، ومنهم : من يعالج خلل نفسه باستفراغ جعبته ، ومنهم : من يتعب لينفع ، ومنهم : من يتألم ليساعد ، ومنهم : من يستغفل ليسرق ، ومنهم : من يتعرى ليفجر ، ومنهم : من يثبط ليخذل ، ومنهم : من يغر ليخدع ، ومنهم : من بسذاجته يُضحك ، ومنهم : من بغبائه يُغضب ، ومنهم : من بنفاقه وتملقه يمرض ، ومنهم : من بجهده وإتقانه يأسر ، ومنهم : من بضعفه يُحزن ، ومنهم : من بسطوته يُؤلم ، ومنهم : … ، ومنهم : …

(5)
الناس والناس !

منهم : من يرى نجاحك كسوطٍ يضربه ، ومنهم : من يرى تفوقك مسكاً يعطره ، ومنهم : من تخطيء بحقه ويطلب منك أن تسامحه ، ومنهم : يخطيء عليك ويريدك أن تطلب منه : أن يسامحك ! ومنهم : من تبذل له القناطير ويلومك على تقصيرك بالقطمير ، ومنهم : من تبذل له التافه الحقير ؛ فيشكرك شكر الممتن والمحرج الكثير ، ومنهم : من يرى حسناتك سيئات ، ومنهم : من يرى فضلك واجبات ، ومنهم : من يرى الخبث نباهة ، والتلاعب ديانة ، والانتقام أمانة ، ومنهم : من يرى الطيب سذاجة ، والصدق حماقة ، والسماح إهانة ، ومنهم : من يرى نقصه في تميزك ، ومنهم : من يرى نفسه في تفوقك ، ومنهم : من يجد نفسه في السير دوماً عكس الاتجاه ، ومنهم : من يجد شهوته في الجدال دون الفعال ، ومنهم : من تتحدث عنه أفعاله قبل المقال ، ومنهم … ، ومنهم … !

(6)
الناس والكتابة والقراءة !

منهم : من يتحدث ويكتب ليخفف من اهتزاز نفسه واضطراب فكره ، ومنهم : من يتحدث ويكتب ليمنهج عقله ويثري فكرته ، ومنهم : من يكتب ليحقق ذاته ، ومنهم : من يكتب لينفع غيره ، ومنهم : من يكتب ليراه الآخرون ، ومنهم : من يكتب ليُعرف أنه يملك قلماً ، ومنهم : من يكتب ليخبرك أنه لا يعرف شيئاًَ ، ومنهم : من يكتب ليستعرض شيئاً ، ومنهم : من يكتب ليطلب أجراً ، ومنهم : من يكتب ليجمع وزراً ، ومنهم : من يقرأ هذا الكلام ليستفيد ، ومنهم : من يقرأ ليرى ماذا كتبت من جديد ، ومنهم : من يقرأ لأنه يعرفني فقط ، ومنهم : من يقرأ لأنه لا يعرفني قط ، ومنهم : من يقرأ في المقالات ليناقش ، ومنهم : من يقرأ ليتعلم ولنفسه ينافس ، ومنهم : من يبحث عن الزلات ، ومنهم : من يضيع الأوقات ، ومنهم : من يبحث عن فكرة تؤيد رغبته ، ومنهم : من يفتش عما يوافق شهوته ، ومنهم : من يقرأ والحق هدفه وبغيته ، ومنهم : من يقرأ والرفض متقرر في لحظته ، ومنهم : من يقرأ ليزداد غواية ، ومنهم : من يقرأ ليُحصل هداية ، ومنهم : من يقرأ ليتصدر المجالس ، ومنهم : من يقرأ ليستدر منها الكتابة ، ومنهم : … ، ومنهم : … !

(7)
الناس والتواصل

منهم : من يتواصل مع الجنس الآخر ليشبع شهوته ، ومنهم : من يتواصل ليشبع عاطفته ، ومنهم : من يتواصل ليُشفى من علته ، ومنهم : من يتواصل ليقتل فراغ وقته ومهجته ، ومنهم : من يتواصل تقليداً لغيره ، ومنهم : من يتواصل توصيلاً لخيره ، ومنهم : من يتواصل خوفاً من ملامة ، ومنهم : من يتواصل لأن الوصال –بزعمه- للرقي علامة ، ومنهم : من يتواصل ليزل ويُزل ، ومنهم : من يتواصل ليضل ويُضل ، ومنهم : من يتواصل لينفع وينتفع ، ومنهم : من يتواصل ليرفع ويرتفع ، ومنهم … ، ومنهم … !

اعلم أن ومنهم كثيرة جداً ، ولو أردتُ الحديث عنها لأسهبت وأطنبت ، ومن كل وادٍ حطبت ، ولكن حسبي أن تعرف نفسك من أي منهم أنت ، وتعمل على أن تكون من خيارهم !

أديب أهله


تعليقات 29

  1. يعطيك العافية بصراحة الأفكار دسمة جدا .. ومركزة بالنسبة لي برسل فقرة وحدة بكل رسالة لجماعتي ..للإستفادة منها والتركيز عليها .. ((وفي أنفسكم أفلا تبصرون)) يعطيك العافيـــــة ~_~.

  2. السلام عليك .. اخي اديب أهله أهنيك على هذا الطرح المميز .. شكرا لك من كل قلبي على ما قدمت .. واسئل الله لك التوفيق دنيا وأخره … والسلام عليك ورحمة الله وبركاته

  3. شكرا الف شكر على هذا الطرح ..قمة في الرقي صراحه كلام موزن وله معنى سامي<اهم شي…صراحه لم يثرني اي إيميل من القروب لدرجة ان ارسل ردا…ليس انتقاصا فيها ..لاكني لست من مَن اترك ردا على اي موضوع سواء اعجبني او لا… اما..عند هذا الموضوع لم اجد نفسي الا ابحث عن طرقة اوصل فيها إعجابي… استمتعت جدا بالقرائه. .شكرا:)

  4. أرى الأقنعة تكشفت أمامك والمستور تعرّى بقلمك قلمك فيصل ! تبارك الله لكن ربما لم يصل التواصل واضحاً لعقلي ! أو ربما أردتَ البيان فأعجمت ! مجرد رأي شخصي

  5. رائــــــــــــــــــــــــــــــع قليلة في حق هذه الكتابة الراقية ونصيحة لاتتركها طي الكتمان بل أنشرها على أوسع نطاق

  6. ربي يجزاك خير … كلمات في منتهى الروعه … لا تحرمنا من جديدك .. وفقك ربي الى كل الخير 🙂

  7. أددددديب بصراحه بصراحه بصراحه أسعدني وأثلج قلبي وجودك هنا تعليقي لن يضيف إلى إبداعك شي .. أخاف أن انتقص من حقك حتى بمديحي إليك .أنا في الحقيقة لاأقرأ في القروب إلا للكاتب خالد المنيف وسأضيفك الى قائمة كتّابي المجد لك يأديب .. هذا زمن الأيدي التي تكتب ولا تنضب. نصيحه ليُخبر كل قارئ لهذا المقال من لم يقرأه لديكم هالوليااا

  8. نصيحه لكل عضو بقرائة هذا الموضوع الرائع باتوفيق يا ادددددددديب

  9. تسلم على الكلمات الرائعة اجمل شيء الناس واللبرالية حلو الكلام لما يطلع من القلب علشان يوجع قلوب سببت جراح للامة تسلم اخوي

  10. كتبت فابدعت وفصلت حاله كنا بامس الحاجه لنعرفها جمعت كثير من الاصناف ان لم يكن كل الاصناف فجعلتنا نتعرف على انفسنا ومن حولنا ولكنك اسهبت في الجانب الفلسفي والكلمات الصعبه التي يجهلها العامه اعد صياغة هذه الدره كنقاط لكل علاقه واجعلها بلغه اسهل وستجد قبولا شاسعا باذن الله بارك الله فيك وفي قلمك اتحفتنا

  11. رائع رائع رائع أحسنت بارك الله فيك طريقه جميله في نظم الكلام لا تمل عند القراءه وتحسس المرء بقيمته ومكانته ومستواه شكرا لك

  12. اسلوبك رائع وكلماتك منتقاه بعنايه وتنظيم موفق للكلام لايمل القارى عندما يقراء الموضوع شكرا اخوي وبانتظار المزيد من كتاباتك

  13. كم هو جميل ان نشاهد مثل هالمقالات الرائعة جمل وعبارات كل واحده تقول انا هنا اجمل كم تمنيت ان اخر سطور هالمقالة الرائعة مذيلة بأسمك الصريح اسبيحك عذراً سوف انقلها لتعم الفائدة . أديب ننتظر جديدك دوماً

  14. الى أهل الأدب ومن هو أهل له أديب أهله اتوقع انك من الناس اللذين إذا مر بنا عطر بنقائه أرجاء الجنان وفي الدين من يسلم لله مقاليد عقله ومهجته وقلبه وينقاد لمطلق أوامره ونواهيه ومع الناس من يرى نفسه في تفوقهم وفي الكتابه والقراءه من يكتب لينفع غيره ومع الجنس الاخر يتواصل توصيلاً لخيره و ليرفع ويرتفع نفع الله بك الاسلام والمسلمين وابعد عنك العجب

  15. موضوع هواي حلو واعجبني واتمنى منك المزيد الله يرفع قدرك في الدنيا والاخره

  16. لك اسلوب مميز بالكتابة واذا سألتني من وين اعرف اسلوبك فأنا اعرفه من المقالات المرسله من قبل الاخت ( كلي وفا ) يتلخص عرض افكارك في نقاط محدده متمحوره حول الدين ولاتغفل عن عرض الحاضر..وكأنه ملخص قراءات وهو شبيه بكتابات ابن القيم تمنياتي لك بالتوفيق

  17. ومنهم من يرى حياتك دمية لاقيمة الا لحياته — وامثال كثيرة ماقصرت في ذكرها والله رائع واكثر من قمة جزاك اللله كل خير بس الكاتب من قلبه كاتب

  18. حقيقة طرح راقي جدآ ( وهذا الابداع لا يأتي الا من مبدع ) يعطيك الف الف عافيه

  19. كلام جميل وراقي طرح رائع لا تشوبه شائبه ومعاني جميلة فلسفية لكن بنفس الوقت بسيطة تدل على ابداع الكاتب وتفكيره السليم

  20. كتبت فأبدعت وصفت فأصبت تألق وشموخ وتميز تأكد بأننا في انتظار جديدك القادم بكل شوق

  21. يا سلام مقالك دورة تدريبية مزدوجة سواء أردتها في تحليل الناس وفهمهم أو في فن توظيف المفردات أبدعت يا أديب أهله أديب القروب

  22. لم اقرا مثل هذا الكمال والجمال .. رقي في الفكر .. وعلو في الالفاظ .. وفقك الله لكل خير .. ويجب ان تصل لكل الناس ..

  23. مقالك أخي أديب عطر بنقائه ارجاء جنبات قروب . وجهد تشكر عليه . وتسلم اصابع يداك . فعلا الناس أجناس كثيرة ، نسأل الله ان يجعلنا وإياكم ممن يخاف الله ويتقيه ، ويفوز برضاه وفضله . ونفع الله بك .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الناس منهم …. ومنهم

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول