التناقض الصارخ بين وجبات الطعام للفقراء والأغنياء


كوريا الشمالية

كوريا الشمالية


اعلان





وجبات الطعام السلاح الذي تستخدمه الأنظمة الاستبدادية

تعكس سلسلة فوتوغرافية جديدة التناقض الصارخ بين الفقراء والأغنياء في تناول وجبات الطعام منذ قديم الزمان حتى وقتنا الحاضر. وتعاون في هذه السلسلة التي توثق مدى التفاوت في استهلاك الطعام بين الفقراء والأغنياء كل من المصور هنري هارغريفس، ومنسق الطعام كايلين ليفن. وتسمى هذه السلسلة Power Hungry. وتوثق السلسلة الأطعمة التي يتمتع بها 1% ممن يخضعون لأنظمة القمع الاستبدادية على مر التاريخ، والأطباق الشحيحة التي تستهلكها الطبقات الدنيا.

ويرى المصور هارغريفس أن هناك اختلالات كبيرة في أماكن كثيرة سواء أكانت قريبة أم بعيدة عنا. فالتقط هارغريفس الطعام بدءًا من حقبة مصر القديمة والمملكة الرومانية إلى الوجبات في أيامنا هذه في كل من كوريا الشمالية، وسوريا، والولايات المتحدة. وقدم المصور التناقضات في وجبات الطعام على نفس الطاولة. ويقول:” نريد أن ينظر الناس إلى الفوارق الصارخة بين ما نملك، وما لا نملكه”. ويركز مفهوم السلسلة على الطعام لدى الحكام المستبدين تاريخيًا، ومن ثم الوجبات التي يتناولها نظراؤهم من الفقراء.

واقرأ أيضًا: شاب ينقذ الطعام من القمامة لإثبات مدى جشع البشرية

أمريكا الحديثة

الولايات المتحدة الحديثة

ويضيف:” فقد رأينا على مدار التاريخ كيف أن أنظمة الحكم الاستبدادية استخدمت الطعام كسلاح، وقمع منهجي، وللإسكات، وقتل الناس من خلال التجويع. فيعاني كثير من أطفال كوريا الشمالية من سوء التغذية المزمن”. أما في الولايات المتحدة فتوجد فجوة في تناول الطعام، فواحد من بين كل ستة أشخاص من سكان الولايات المتحدة يعيش تحت خط الفقر بحسب أحدث بيانات التعداد السكاني.

فرنسا

فرنسا قبل الثورة الفرنسية

فغالبًا ما تكون الوجبات الرخيصة التي يتناولها الفقراء تؤدي إلى السمنة، إذ تقتل أمريكيًا من بين كل خمسة، بحسب منظمة الصحة العالمية. وبالعودة إلى فرنسا في القرن الثامن عشر الميلادي، وتحديدًا قبل الثورة الفرنسية التي اندلعت عام 1789 كان المعظم ينفق نصف دخله على الطعام للبقاء على قيد الحياة. وقد كان العامل ينفق 97% من دخله على الخبز بحسب المؤرخ غريغوري ستيفن براون.

وجبات الطعام

روما القديمة

 أما في روما القديمة، فكان واحد بالمائة من الناس في تلك الفترة يتمتعون بأطعمة مختلفة، وذات الشيء ينسحب على مصر القديمة. فتتناول القلة الحاكمة أجود الأطعمة، في حين يتناول الفقراء كسرات من الخبز والقليل من الخضروات. تُعرض سلسلة Power Hungry في Air Circulation في بروكلين في نيويورك حتى الرابع من يناير من العام المقبل.

وجبات الطعام

مصر القديمة

سوريا

سوريا في العهد الحديث

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التناقض الصارخ بين وجبات الطعام للفقراء والأغنياء

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول