~ الإحتساب ~


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


اعلان





الاحتساب

الاحتساب لغة: مصدر احتسب وهو من مادة (حَ سَ بَ) التي تدل في اللغة على معانٍ عديدةٍ منها: العدُّ والكفاية. ومن المعنى الأول (العدُّ) قولهم: حسبت الشيء أحسبه حسباً وحسباناً، ومن الباب: الحِسبَةُ وهو الأجر أو احتساب الأجر، ويقال: أحتسب بكذا أجراً عند الله، وفي الحديث: من صام رمضانَ إيماناً واحتساباً. أي طلباً لوجه الله تعالى وثوابه..

والاحتساب اصطلاحاً
 هو طلب الأجر من الله تعالى بالصبر على البلاء مُطمئنةً نفس المحتسب غير كارهةٍ لما نزل بها من البلاء.
الاحتساب في الأعمال الصالحة وعند المكروهات البِدار إلى طلب الأجر وتحصيله بالتسليم والصبر، أو باستعمال أنواع البر والقيام بها على الوجه المرسوم فيها طلباً للثواب المرجو منها.

الاحتساب ثلاثة أنواع

ـ احتساب الأجر من الله تعالى عند الصبر على المكاره، وخاصة فقد الأبناء إذا كانوا كباراً
ـ احتساب الأجر من الله تعالى عند عمل الطاعات يُبتغى به وجهه الكريم كما في صوم رمضان إيماناً واحتساباً، وكذا في سائر الطاعات
ـ احتساب المولى ـ عز وجل ـ ناصراً ومعيناً للعبد عند تعرضه لأنواع الابتلاء من نحو منع عطاء أو خوف وقوع ضرر، ومعنى الاحتساب في هذا النوع الثالث الاكتفاء بالمولى ـ عز وجل ـ ناصراً ومعيناً والرضا بما قسمه للعبد إن قليلاً وإن كثيراً.
والأدلة عليه من الكتاب والسنة كثيرة، ومن قوله تعالى:الذين قال لهم الناس إن الناس قد جمعوا لكم فاخشهم فزادهم إيماناً وقالوا حسبنا الله ونعم الوكيل.وهذه الآية في النوع الثالث من أنواع الاحتساب
وقوله سبحانه: الذين إذا أصابتهم مصيبة قالوا إنا لله وإنا إليه راجعون . أولئك عليهم صلوات من ربهم ورحمة وأولئك هم المهتدون.وهاتان الآيتان مما ورد في معنى الاحتساب بالصبر على المكاره
ومن الأدلة على الاحتساب عند الطاعات قوله تعالى:إن الذين آمنوا والذين هاجروا وجاهدوا في سبيل الله أولئك يرجون رحمت الله والله غفور رحيم

فوائد الاحتساب
دليل كمال الإيمان وحسن الإسلام
الفوز بالجنة والنجاة من النار
حصول السعادة في الدارين
 الاحتساب في الطاعات يجعلها خالصة لوجه الله تعالى وليس لها جزاء إلا الجنة
الاحتساب في المكاره يضاعف أجر الصبر عليها
الاحتساب يبعد صاحبه عن شبهة الرياء ويزيد في ثقته بربه
الاحتساب في المكاره يدفع الحزن ويجلب السرور ويحول ما يظنه الإنسان نقمة إلى نعمة
الاحتساب في الطاعات يجعل صاحبه قرير العين مسرور الفؤاد بما يدخره عند ربه فيتضاعف
رصيده الإيماني وتقوى روحه المعنوية
الاحتساب دليل الرضا بقضاء الله وقدره ودليل على حسن الظن بالله تعالى
علامة على صلاح العبد واستقامته
إتباع للرسول الكريم صلى الله عليه وسلم

  بالاحتساب تؤدي شكر النعم.. لأن الاحتساب طاعة.. ومن شكر النعم العمل بالطاعات.. والله يجازيك على شكرك للنعم بأن يزيدك من الطاعات.. فيعينك عليها وييسرها لك.. ويحببها إلى قلبك فتجد الأنس والمتعة في عملها.. فيسهل عليك أمر الاحتساب وغيره

الاحتساب في ترك المعاصي والمحرمات طاعة تثبت قلبك وتقوي عزيمتك لأن ترك المعصية ـ مع قدرتك عليها ـ لوجه الله يجعلك تتلذذ وتسعد بتركها لأنك ترجو أجر امتثالك لأمر الله ووقوفك عند حدوده تبتغي بذلك ثواب التقوى والخوف من الله وَلِمَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ جَنَّتَانِ

إن المحيط الصغير الذي تعيش فيه سيكتسب منك هذا الخلق الحسن ـ الاحتساب ـ لأنهم سيشعرون به ويعايشونه واقع حيا أمامهم مما يجعل له أثرا عميقا في أنفسهم، وأقصد هنا أهلك وزوجك وأولادك وغيرهم ممن تحتك بهم إحتكاكا مباشرا ومستمرا كمحيط العمل مثلا… فتكون

بذلك دعوت عمليا إلى هدى، فلك أجره وأجر من عمل به إلى يوم القيامة بإذن الله
 عندما تعتاد المداومة على احتساب العمل الصالح فستربح مثل أجور أعمالك عندما لا يمكنك القيام بها لعذر شرعي.فإن فضل الله واسع
 قال صلى الله عليه وسلم: إذا مرض العبد أو سافر كتب له ما كان يعمل صحيحا مقيما

خلاصة القول
يجب أن يكون طموحك أعلى من حب الناس..لأنه غاية صعبة المنال إلا إذا.. أحبك أهل السماء

وكيف ذلك؟
عليك بالاحتساب فهو عمل صالح
 والمداومة عليه تجعل حياتك كلها طاعات.. والطاعة طريق موصل إلى محبة الله
 وإذا أحبك الله، أحبك أهل السماء ووضع لك القبول في الأرض.. روى مسلم في صحيحه عن أبي هريرة ـ رضي الله عنه ـ عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: إن الله إذا أحب عبداً دعا جبريل فقال إني أحب فلانا فأحبه، قال فيحبه جبريل، ثم ينادي في السماء فيقول: إن الله يحب فلانا فأحبوه، فيحبه أهل السماء، قال: ثم يوضع له القبول في الأرض، وإذا أبغض عبداً دعا جبريل، فيقول: إني أبغض فلانا فأبغضه، فيبغضه جبريل، ثم ينادي في أهل السماء: إن الله يبغض فلانا فأبغضوه، قال فيبغضونه، ثم توضع له البغضاء في الأرض

.. انتهى ..
سبحان الله وبحمده .. سبحان ربي العظيم
:::
هذا الموضوع اجتهاد شخصي
تم نقل المعلومات
من مواقع وكتب إسلامية سنية موثوقة
:::
دمتم بحفظ الرحمن

سبحان الله وبحمده .. سبحان ربي العظيم
إن أصبت فمن الله وإن أخطأت فمن نفسي والشيطان
والحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


اللهم ارحم والدي وعافه واعف عنه وأكرم نزله ووسع مدخله..
ونقه من الذنوب والخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس..
اللهم أبدله داراً خيراً من داره .. وأهلاً خيراً من أهله ..وارزقه الفردوس الأعلى ..
وأعذه من عذاب القبر ..وعذاب النار..اللهم اجمعني به في جنات النعيم

!! يا موطني ترى .. ترابكـ مو… تراب
!!حفنة ترابكـ ياوطن تسوى وطن


تعليقات 5

  1. أولاً الشكر علالموضوع ثانياص أحب اضف ملاحظة هي عندما سيمع الناس أن رجال هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر هم رجال الحسبة والبعض يغلط ويقوووووووووووووووووووووووووووول لماذا يأخذون رواتب والحسبة هي الإحتساب لوجه الله وقال لي أحد الزملاء مثل هذا الكلام وهذا غلط كبير فتعريف الحسبة هو هي أمر بالمعروف إذا ظهر تركه، ونهي عن المنكر إذا ظهر فعله وهي كما عرفها الماوردي وحيث ذكر أيضاً علاقة الحسبة بالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر : من خلال النظر في التعاريف السابقة ومناقشتها، وبعد الميل إلى اعتبار تعريف الماوردي أفضل التعاريف يتبين بأن الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر أعم وأشمل من مفهوم الحسبة وذلك لأن الحسبة إحدى تطبيقات الأمر والنهي وتختص بالمنكرات الظاهرة، كما وقد يكون للحسبة ولاية ونظام مستقل مثلها في ذلك مثل سائر مؤسسات الدولة الإسلامية كولاية الشرطة، والقضاء، والمظالم وغيرها أرجوأن تكون المعلومة وصلت

  2. الله يوفقك ويحرم اديك عن النار انتي نور القروب وتاجه مع احترامي لكل الاعضاء

  3. مرحبا اختي,, أحببت أن أشكرك على مجهودك الطيب في المجموعة وإن موضوعا كموضوع الاحتساب ليس بهين..فهو موضوع ذو أهمية عظيمة فبارك الله لك هذه الجهود الطيبة.. مجرد اقتراح:لو تكتبين أسفل الموضوع أن حقوق النشر مفوظة لكل مسلم حتى تكسبين الاجر بنشره في المنتديات والمدونات.. وأسال الله ان يرحم والدك ويغفر له ولجمع المسلمين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

~ الإحتساب ~

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول