أي شي ؟؟


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

موارد مستهلكة
يحكى أن مدير دائرة طلب من موظف لديه أن يأخذ إنتداب (( المدير هو من يطلب من الموظف !! عجبي !! )) , وأنه ليس على هذا الموظف السفر أو أخذ الإنتداب حقيقة وإنما فقط ليصرف له بدل الإنتداب .
وحينما سأل الموظف عن سبب هذا الرضى ؟ ….. أجابه المدير : بأن الميزانية المخصصة من الدولة هذا العام فائضة على حاجة الوزارة ويجب أن تصرف كاملة لئلا تنقص في العام التالي , فقد تمر سنوات تحتاج الوزارة إلى مبالغ أكثر ومع النقص سوف تضيق بالوزارة الحال …. لأن لجنة متابعة الموارد من وزارة المالية سوف تقلل من الميزانية في العام اللذي يليه إذا ثبت أن الوزارة قل إستهلاكها ……
وإذا ماطبقت كل وزارة هذا التصرف بمجهودات فردية من مدراء الدوائر ؟ ….. فسوف تزيد وزارة المالية المخصصات السنوية كل عام للوزارات المتضايقة ماديا (( على الورق )) والمغتنية (( فعليا )) …
وبالتالي سوف لن تشحذ هذه الوزارة أو تلك …..
وفي النهاية يقولون … أين تذهب الميزانية ؟ ….. يال هذا التساؤول الغريب … حينما يعلم المدير موظف لديه كيفية السرقة بأسلوب مؤدب , فهذه بنظرة من مصلحة الإدارة .
أترك لكم التعليق , فليس لدي سوى العجب ….

الرقعة …..
هل تعرفون المثل القائل " الشق أكبر من الرقعة " , أعتقد بأن أغلبكم يعرفه , وهو مثل قديم يطلق حينما تكون المصيبة كبيرة ولايمكن حلها بسهولة كناية عن أن المصيبة أصبحت " شق " أو " فتق " أو قطعة من ثوب منزوعة عنه , وحينما نريد أن نغطي هذا " الشق " يجب عليها أن نحضر رقعة – من تالي محدن يرقع ثيابه إذا أنشق طق له ثوب جديد الله يزيد النعمة علينا يارب – هذه الرقعة من المفروض أن تغطي المساحة المنزوعة … ولكن حينما تكون الرقعة أقصر من الشق هنا تكمن المشكلة …..
ماأريد أن أقول له ….. بأن الطرق في بلادي أصبح مرقعة كالثوب البالي من كثرة الرقع , فما إن تنتهي أعمال السفلته في شارع ما , حتى تبدأ مرة أخرى مراحل الحفر لتمديد الكهرباء , ثم " يرقع " ذلك الشارع , وبعدها بأيام أو أسبوع إن طالت المدة وتبدأ أعمال الحفر مرة أخرى لتمديد التيلفون , ثم الماء , ثم ثم ثم ثم ثم …… , ثم إعادة السفلتة من جديد لأن الشارع أصبح ملونا من كثرة ما تم حفر أجزاء منه ورقعها مرة أخرى …… السؤال هنا : متى تكون آلية العمل لدى وزارة المواصلات والشؤون البلدية وشركة الإتصالات وشركة الكهرباء والمياة موحدة بحيث لايتم سفلتة الشارع إلا بعد أن يتم تمديد كافة الخدمات مما لايستوجب حفره مرة أخرى ؟ …..
والسؤال الآخر : متى تخف حدة المطبات الصناعية وتقل كثرتها وتقتصر على الشوارع اللازمة لذلك فقط ؟ ….
فلقد أصبحت شوارعنا عبارة عن : مطبات صناعية وحفريات ….
تقبلوا تحياتي
أبوقهر
 





اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول