أيهما أفضل، فرشاة الأسنان الآلية أم العادية؟

تعتبر فرشاة الأسنان إحدى أبسط الاختراعات وأكثرها رواجًا بين جميع الطبقات، وقد بدأ مفهومها واستخدامها في ثلاثينات القرن الماضي، ومع تطور الزمن والحقبات تطور مفهوم هذه الفرشاة بضم بعض المزايا الجديدة لها، وتطورت الفرشاة إلى فرشاة الأسنان الآلية في التسعينات، ولكن هذا التطور لم ينفي وجود الأصل فاستخدام كلاهما متساوي تقريبًا، ولكن التساؤل الذي يحتاج اجابته من يحتار بينهما هو أيهما أفضل الفرشاة اليدوية أم الآلية، سنتعرف على الإجابة ببعض المقارنات في هذا المقال .

فرشاة الأسنان الآلية

 

أيهما أفضل، فرشاة الأسنان الآلية أم العادية؟

تبقى الأحقية بتناول الاصدار الأول وهو الفرشاة اليدوية، والتي تتميز بتعدد أشكالها، وهذا يعني تعدد أنواع شعيراتها حسب حساسية اللثة، وأحجام رأسها حيث يمكنك ايجاد رأس صغير يناسب فمك الصغير وكذلك العكس، بغض النظر عن اختلاف شكلها بشكل عام حسب ما يستهويك، عوضًا عن أن الفرشاة اليدوية سهلة الحمل ولا تحتاج لشحن أو سلك وتتوافر أينما سافرت، أما سلبياتها التي جعلت الحاجة للإصدار الثاني هي استهلاك الجهد والوقت واعتمادها على طريقتك الخاصة قي تنظيف الأسنان والتي لا تكون مُتقنة دومًا .

مواضيع ذات علاقة
1 من 330

من الطبيعي أن يكون توفير الوقت والجهد الميزة الأولى لفرشاة الأسنان الآلية ، فهي لا تتطلب سوى تشغيلها وتحريكها بين أسنانك وستتكفل بالتنظيف بالطريقة السليمة، كما ويوجد مؤقت داخلها يجعلها تتوقف بعد مرور دقيقتين بالضبط، وبهذا تُضاف لها ميزة ثالثة ألا وهي سهولة الاستخدام، وهذا يغري الأطفال المزعجين الذين يتكاسلون عن تفريش أسنانهم ليلًا، وكما لكل اختراعٍ آفة لا يمنع وجودها بعد التطوير ولكن بشكلٍ جديد فكون الفرشاة آلية هذا يعني حاجتها للشحن من وقتٍ لآخر وصعوبة اصطحابها أثناء السفر والرحلات وكُلفتها التي تجعل البعض يفضل الفرشاة اليدوية .

 

أيهما أفضل ؟

حسب الدراسات والاحصائيات البسيطة ثبت أن فرشاة الاسنان الآلية لها قدرة أكبر على إزالة العوالق بين الأسنان والتنظيف بشكل أمثل والحفاظ على سلامة اللثة، وبذلك يميل الميزان لها كونها توفر السبب الأساسي لوجودها، كما أن ضمان الحصول على تنظيف للأسنان بالطريقة الصحيحة فهو أيضًا نقطة إيجابية تصب في صالح الفرشاة الآلية.

 

المصدر

تعليقات
تصميم وتطوير: شركة كَلِمْ