أصعب عملية إنقاذ في التاريخ (9 صور)


تعتبر عملية إنقاذ الألماني يوهان ويستهاوزير الأصعب على الإطلاق، وذلك بعد سقوطه داخل كهف عميق في جبال الألب الألمانية على الحدود النمساوية، إذ إن رجال الإنقاذ قاموا بقطع مسافة 6,000 متراً من المدخل حتى وصلوا إلى يوهان.

أصعب عملية إنقاذ


اعلان





واجتمع أكثر من 80 رجل من فرقة الإنقاذ الجبلي منذ وقوع الحادث من أجل العثور على المستكشف يوهان، وبفعل الممرات الضيقة والصخور الكثيرة في الطريق ربما تستغرق عملية إخراج يوهان حوالي ستة أيام.

عملية انقاذ

وعند وصول طاقم الإنقاذ إلى يوهان وجدوه يعاني من إصابات في الرأس والجزء العلوي من الجسم بسبب الإنهيار الصخري، وقال مسؤول الإنقاذ الجبلي كليميناس ريندل :”كنا نعمل ليلاً ونهاراً داخل واحد من أصعب الكهوف في أوروبا، ونحن نأمل أن تنتهي العملية بالنجاح”.

عملية انقاذ

وقد وضعت خدمة الإنقاذ نظام اتصالات لاسلكي لكي يتيح لعمال الإنقاذ إرسال الرسائل النصية إلى السطح، ومن المتوقع أن تستمر هذه العملية لعدة أيام أخرى، مع العلم أن السيد يوهان قد سقط في هذا الكهف يوم الأحد 08-06، وهذه بعض الصور لرجال الإنقاذ أثناء تأدية واجبهم.

عملية انقاذ

عملية انقاذ

عملية انقاذ

عملية انقاذ

عملية انقاذ

عملية انقاذ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أصعب عملية إنقاذ في التاريخ (9 صور)

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول