كم علي أن أتناول من الكربوهيدرات؟


الكربوهيدرات

ألن يكون جميلا أن يكون طعامنا مصدر سعادة لنا في حياتنا مع السكري؟ لو كان الأمر كذلك سيكون العيش مع السكري في غاية البساطة. ولكن للأسف الطعام الذي نتناوله خاصة إذا تعلق الأمر بالكربوهيدرات فبدون شك وبالتأكيد لأكثرها بالطبع تأُثير على مستويات السكر وعلى الصحة العامة (صدق أو لا تصدق المزيد والمزيد من البحوث تربط بين استهلاك الكربوهيدرات ومستويات الترايغليسرايد المرتفعة  carbohydrate consumption to high triglyceride levels وليس لارتفاع الدهون الثلاثية أو الترايغليسرايد رابط مع استهلاك الدهن والكوليسترول الغذائي).

يبقى السؤال الأهم … how many carbs should I eat
كم هو القدر الذي علي أن أتناوله من الكربوهيدرات؟

للأسف لا توجد إجابة واحدة لهذا السؤال، حتى في عالم الطب..
هناك حِميات شديدة الصرامة منخفضة الكربوهيدرات، وهناك أطباء يوصون بما لايقل عن 200 جرام كربوهيدرات لكل يوم وهي كمية مرتفعة جداً. في النهاية.. عليك التفكير في قدراتك ومدى التزامك وأهدافك، ومن ثَم اختيار النهج الذي يمكنك الاستمرار عليه.

لتوضيح كميات الكربوهيدرات “التي يتم التعامل معها أكثر” هذا تصنيف عام:

يستهلك المواطن الأمريكي العادي ما يزيد على 300 غراما من الكربوهيدرات في اليوم الواحد.
توصية الطبيب القياسية للأشخاص الذين يعانون من مرض السكري النوع 2 = 200 غرام في اليوم الواحد.
الكميات المنخفضة – المتوسطة من الكربوهيدرات { low-to-medium carb quantity } = ما بين 100 إلى 200 جرام يوميا.
النظام المنخفض الكربوهيدرات { lower-carb diet } = أقل من 100 غرام في اليوم الواحد.
الحمية الـ منخفضة الكربوهيدرات جداً {المعروفة أيضا باسم الكيتوجينيك دايت} = أقل من 50 غراما من الكربوهيدرات يوميا.

في عالم اليوم لربما يمكنك العثور على 357 اجابة مختلفة على هذا السؤال..
وهذه الإجابات ليست مربِكة فحسب، بل إنها فوضوية وقد تقودك إلى التخلي كلياً عن الحِمية أو مخادعة نفسك في الالتزام بمدى كربوهيدرات يتراوح من صفر إلى تناول كل الكربوهيدرات في محيطِك، مما يعني أن تقودك تلك الاجابات ليصبح نظامك ما يمكن أن يطلق عليه نسخة مريض السكري من دورة يو يو yo-yo الغذائية الإحباطية.

إذا كنت تعاني من إحباط الـ yo-yoing “وهو التفاوت في الالتزام بالحمية صعوداً و هبوطاً” فلربما تجد التالي مفيداً:

الكمية الصحيحة والمناسبة من الكربوهيدرات التي عليك تناولها هي الكمية التي تساعدك على تحقيق أهدافك في مجال السيطرة على السكري بدون أن تقودك إلى الجنون! إذا كانت محاولة تناول ما يصل لقرابة 20 جرام كربوهيدرات في اليوم تجعلك تُقبِل على تناول الكربوهيدرات بنهم للثلاثة أسابيع التالية إذن فكمية 20 غرام من الكربوهيدرات / اليوم الواحد غير صالحة لك.
نعم.. هناك الكثير من الناس الذين يعانون من السكري و أيضًا الذين لا يعانون ينجحون مع الحميات السوبر المنخفضة الكربوهيدرات، ولكن إذا كانت محاولاتك مع الحمية المنخفضة الكربوهيدرات تجعلك تفرط في تناولها في وقت لاحق binge-eating إذن فأنت لست من أولئك الناس الذين تناسبهم هذه الحِمية. ولا مشكلة في ذلك!

فالكمية المناسبة من الكربوهيدرات هي الكمية اللتي تساعدك على تحقيق أهدافك السكرية بطريقة ملائمة على المدى الطويل in a way you can maintain long-term كأسلوب حياة يعني..

إذا كان النظام الغذائي الذي يحوي حوالي 100 غرام كاربز في اليوم والذي فيه مجال لتناول الحلوى والخبز (أياً كان شعورك متعة أو شعور بالذنب ناحيته) إذا كان هذا النظام يساعدك على الشعور بالارتياح ولا يؤدي بك إلى الإفراط في الأكل binge-eating ومن ثم BINGO (لعبة تصبح حالتك شبيهة بلعبة البينغو)  إذن فقد وجّدت الكمية الملائمة لك carb-quantity من الكربوهيدرات.

أيضًا الكمية الملائمة لك من الكربوهيدرات و التي تساعدك على تحقيق أهدافك السكرية هي الكمية التي تتكون أكثر من الأطعمة الكاملة أو الحقيقية whole foods وأقل من تلك المنتجات المعالجة أو الصناعية processed products.

انظر.. إذا كنت فقط تحب تناول quinoa (نوع من الحبوب) على الفطور، الغداء والعشاء هذا سيضيف إلى مجموع الكربوهيدرات ولكن هذه النوعية من الكربوهيدرات على الأقل جاءت من مصدر طبيعي أو صِحي wholesome source.

لا يهم كم تأكل من الكربوهيدرات.. المهم للتركيز عليه لربما يكون ببساطة هو مصدر طعامك وتحسين هذا المصدر. كم من الأطعمة التي تتناولها يوميا يعد كاملاً ؟ من منتجات الأرض من الخضار والفواكه والبقول والحبوب والمكسرات؟ وكم من الأطعمة اللتي تتناولها معلبة في علبة عليها قائمة مليئة بالكلمات اللتي لا يمكنك نطقها..
More whole foods = more happy health المزيد من الطعام الصحي /الطبيعي/الكامل = المزيد من العافية و السعادة
حتى لو كان ذلك الطعام العضوي أو الكامل مكون بأكمله من عنصر الكربوهيدرات.

It’s your body, you are in charge of how you feed it!
إنه جسدك وأنت المسؤول عن كيفية اطعامه !

منال الغامدي

المصدر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

كم علي أن أتناول من الكربوهيدرات؟

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!
ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول