ماذا يعني مصطلح “الطابور الخامس”؟


الطابور الخامس مصطلح تستخدمه وسائل الإعلام والأحزاب السياسية بشكل كبير إن لم يكن مبالغًا به في أحيان كثيرة، ولا يخفى على أحد أن هذا المصطلح يُستخدم للتعبير عن الخونة واليد الخفية التي تعيث فسادًا في البلاد.

الطابور الخامس

 من أين جاء هذا المصطلح؟ ومن قاله؟ وما المناسبة التي قيل فيها؟

الطابور الخامس (Fifth Column) أي مجموعة من الناس تعمل على تقويض وإضعاف مجموعة كبيرة مثل أمة أو مدينة محاصرة، وتعمل لصالح جماعة من الأعداء، وقد تكون أنشطتها علنية أو سرية. ويمكن أن تنطوي الأعمال السرية للطابور الخامس على التخريب والتضليل والتجسس داخل خطوط الدفاع من قبل المتعاطفين سرًا مع قوة خارجية.

الطابور الخامس
إميليو مولا

أول من استخدم مصطلح الطابور الخامس هو الجنرال القومي الإسباني “إميليو مولا فيدال” خلال الحرب الأهلية الإسبانية. ففي أكتوبر عام 1936 حين حاصر مؤيدوه مدريد وكان قوامهم أربعة صفوف من القوات، ادّعى حينها أن لديه قوات إضافية من داخل المدينة.




وقد ظهر هذا التصريح لأول مرة عبر صحيفة نيويورك تايمز، وكان النص كالتالي:”بدأت الشرطة الليلة الماضية حملة تفتيش من منزل لمنزل بحثًا عن المتمردين في مدريد. ويعوّل الجنرال مولا على أربعة صفوف من القوات من خارج مدريد، مع صف إضافي من المقاتلين الذين يختبئون في المدينة والذين سينضمون إليهم في الوقت الذي تدخل فيه قواته مدريد”.

الطابور الخامس

كان مولا يقصد بالطابور الإضافي المتعاونين معه من أنصار الجنرال “فرانسيسكو فرانكو”  والذي كان طرفًا في الحرب الأهلية الإسبانية، والتي انتهت بانتصاره، فتربّع على عرش حكم إسبانيا من 1939 – 1975.
وكان أول ذكر صريح للطابور الخامس للتعبير عن القوات الخفية في صحيفة “فيتشبيرج ستنينل” في 14 أكتوبر عام 1936. ومن هنا انطلق هذا المصطلح إلى جميع لغات العالم، حيث يُستخدم بصورة أعم لتعني الخونة والجواسيس.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ماذا يعني مصطلح “الطابور الخامس”؟

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول