بلدة ألمانية شُيّدت بالكامل داخل حفرة نيزك دون علم سكانها!


لكل من ينظر إليها فإنها تثير التعجب والاستغراب، بلدة نوردلنجن الألمانية والتي يبلغ عمرها حوالي 1100 عام تقع داخل حفرة نيزك ولم يُعرف عنها حتى وقت مبكر من عام 1960!

حفرة نيزك

تقع هذه البلدة تحديدًا في سوابيا، بافاريا، ويصل عدد سكانها حوالي 24 ألف نسمة، لها أهمية تاريخية، فيعود وجودها إلى 898 ميلادية، وقد بُنيت في منطقة كان يُعتقد أنها مكان بركان قديم. لكن وبعد زيارة عالمين أمريكيين لها عام 1960 وجدا أنه تم بناء المباني من المرو أو الكوارتز المصدوم، والموجود فقط في النيازك أو المناطق المتأثرة بها، وهو ما ساعد على تحديد الهوية الطبوغرافية للبلدة.

حفرة نيزك

تمتد هذه الحفرة التي تقع البلدة بداخلها حوالي 25 كيلومترًا، وهو ما يدل على أن نيزكًا بهذا الحجم ضرب هذه البقعة في وقت من الأوقات، ويُقدَّر بحوالي 14.5 مليون سنة. وقد جعل ذلك للبلدة خصوصية، حيث لا تشبه أي مكان في العالم.

حفرة نيزك

فالحجارة التي بُنيت منها المباني والتي تكونت من صخور محلية احتوت على ملايين من قطع الألماس الصغيرة، والتي تشكّلت بفعل الضغط نتيجة تأثير النيزك. وقد تشكل 72 ألف طن من قطع الألماس الصغيرة، لكنها جميعًا أقل من 2 ملم في العرض، لذلك لن يستفيد منها السكان. وسينمائيًا، ظهرت البلدة في المشهد الأخير من الفيلم الكلاسيكي”ويلي وونكا ومصنع الشوكولاتة” والذي يعود لعام 1971.

حفرة نيزك

حفرة نيزك

حفرة نيزك

المصدر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

بلدة ألمانية شُيّدت بالكامل داخل حفرة نيزك دون علم سكانها!

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول