استخراج الذهب من فضلات البشر أصبح حقيقة!


استخراج الذهب

براز البشر مصدر جديد في استخراج الذهب والمعادن!

يعد الذهب من المعادن الثمينة والذي يتم إنفاق أموال طائلة عليه من أجل استخراجه. واليوم، توصل العلماء لطريقة غير تقليدية في التنقيب عن الذهب والمعادن الثمينة. خلال السنوات القليلة الماضية تم تطوير تقنيات كثيرة تستغل فضلات الإنسان في أغراض متعددة من تشغيل الباصات، إلى إنتاج المياه الصالحة للشرب. ومؤخرًا توصل علماء أمريكيون إلى أنه يمكن لمياه الصرف الصحي أن تحتوي على كميات كبيرة من المعادن الثمينة التي يمكن استخراجها وإعادة استخدامها.

وقال العلماء بأنهم وجدوا بأن كمية الذهب التي عثروا عليها في المحطة الأميركية لمعالجة مياه الصرف الصحي كانت إلى حد ما بنفس الكمية التي يتم الحصول على الذهب فيها من التنقيب في الصخور. وبالإضافة إلى الحصول على الذهب والفضة، فإن فضلات البشر تحتوي على معادن أرضية نادرة مثل البلاديوم والفاناديوم.

استخراج الذهب من فضلات الإنسان

وقالت دراسة سابقة أجرتها جامعة أريزونا بأن المدينة التي يسكنها حوالي مليون شخص تنتج سنويًا ما قيمته 13 مليون دولار من المعادن الثمينة التي يتم العثور عليها في فضلات السكان. أما في اليابان فقد وصلت الفكرة لمرحلة متقدمة، فقد افتتحت محطة فعلية تعمل على استخراج الذهب والمعادن من الصرف الصحي، كما يمكن العثور عليها في مناجم الذهب التجارية.

ويقوم العلماء بإجراء تجارب استخراج الذهب من براز الإنسان باستخدام نفس المواد الكيميائية التي يتم استخدامها لاستخراج المعادن من الصخور، والتي قد تشكل ضررًا على النظام البيئي الإيكولوجي. وسنرى في الفترة المقبلة ما إذا كان الناس سيُقبلون على شراء مقتنيات مصنوعة من فضلاتهم!

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

استخراج الذهب من فضلات البشر أصبح حقيقة!

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول