متاحف الشارقة تطلق مبادرة لتشجيع الطلاب على القراءة


إدارة متاحف الشارقة تطلق مبادرة لتشجيع الطلاب على القراءة

مبادرة اقرأ في متاحف الشارقة تحفز الطلاب على الإبحار في الكتب وتساهم في بناء جيل من العلماء والمفكرين والباحثين في عام القراءة 2016

مبادرة اقرأ في متاحف الشارقة

الشارقة، 27 مارس، 2016: أطلقت إدارة متاحف الشارقة مبادرة جديدة تسعى من خلالها إلى تشجيع الطلاب لقراءة أكبر قدر من الكتب خلال هذا العام في المكتبات التابعة لمتاحفها المختلفة وتقام هذه المبادرة تزامناً مع مبادرة إقرأ.

وقد تم إطلاق برنامج اقرأ في متاحف الشارقة الذي يمتد على مدار العام بمناسبة إعلان عام 2016 عاماً للقراءة في دولة الإمارات، المبادرة التي أطلقتها حكومة الدولة.

وسيتم توزيع منشورات على مئات المدارس في الشارقة تعرفهم على مكتبات المتاحف الست ضمن إدارة متاحف الشارقة، وتدعوهم لقراءة 50 كتاب على مدار العام. كما سيتم توزيع كتيبات على الطلاب المشتركين في المبادرة لكتابة ملخص عن كل كتاب يقرؤونه، إضافة إلى بطاقة للختم من أجل متابعة التقدم. وفي نهاية العام، ستقوم إدارة متاحف الشارقة بتقييم الملخصات التي وضعها الطلاب، وستمنح جوائز لأفضل الأعمال.

وفي تصريح لها، قالت منال عطايا، مدير عام متاحف الشارقة: “تمتلك إدارة متاحف الشارقة مجموعة متنوعة من المكتبات التي تتضمن عدداً كبيراً من المواد والكتب الغنية بالمعلومات والمعارف وتضمن المتعة للأطفال أثناء قراءتها”.

وأضاف: “نحن سعداء لقيام حكومتنا الرشيدة بالتشجيع في عام 2016 على قراءة الكتب، والتي كانت من الأمور الهامة والضرورية رغم بساطتها في السابق، وبدأت تشهد تراجعاً إلى حد ما في هذا الوقت الذي يشهد انتشار الوسائل الرقمية”.

“سيتوفر للطلاب عدد كبير من الخيارات التي تغطي مجالات الأدب والعلوم والثقافة وغير ذلك، كما أن إدارة متاحف الشارقة فخورة بالمشاركة في تحفيز الصغار على اكتشاف المعلومات والأفكار والتعرف على العالم المحيط بنا.

وتمتلك إدارة متاحف الشارقة مكتبات تحوي العديد من الكتب القيمة والتي تغطي مواضيع عديدة ومتنوعة وتتواجد في متحف الشارقة للحضارة الإسلامية، ومتحف الشارقة للفنون، ومتحف المحطة، ومتحف الشارقة للخط، ومتحف الشارقة للآثار، وبيت الشيخ سعيد بن حمد القاسمي – كلباء. ويمكن للأطفال في متحف الشارقة للفنون على سبيل المثال اختيار واحد من 4 آلاف عنوان باللغتين العربية والإنكليزية، كما يمكن تكريس وقتهم للقراءة في القاعة المخصصة ضمن المتحف.

ومن خلال مبادرة اقرأ في متاحف الشارقة، فسيتوجب على الطلاب الذين تتراوح أعمارهم بين 7 و12 سنة أن يقرؤوا في البداية سلسلة قصص حمدان وعلياء التي تتضمن سبعة قصص عن متاحف الشارقة. ثم بعد ذلك عليهم التدرج بقراءة كتب متنوعة من اختيارهم عند زيارة مكتبات متاحف الشارقة، وبعد ذلك القيام بكتابة ملخصات عنها.

وفي ديسمبر، يتوجب عليهم تسليم الكتيبات التي تتضمن ملخصات لخمسين عنواناً للكتب التي قرؤوها، وستقوم إدارة متاحف الشارقة بتقييم الملخصات وتحديد الفئات، ثم توزيع الجوائز ضمن الفئات المختلفة.

وقد تم الإعلان عن 2016 عاماً للقراءة في دولة الإمارات العربية المتحدة بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة, وذلك بهدف تخريج جيل قارئ وترسيخ مكانة الدولة كعاصمة للمحتوى والثقافة والمعرفة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

متاحف الشارقة تطلق مبادرة لتشجيع الطلاب على القراءة

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول