طفل يخرب بالخطأ لوحة فنية قيمتها 1.5 مليون دولار!


باولو بوربورا

طفل تعثر..فخرب لوحة فنية عمرها 350 عامًا

تسبب طفل تايواني بتخريب لوحة فنية ثمينة للفنان الإيطالي باولو بوربورا، لكنه لم يتعمد ذلك. ووقعت الحادثة في أحد متاحف تايوان، حين كان يسير بالقرب من اللوحة، فتعثر فلم يجد نفسه إلا وهو يستند على اللوحة حيث أحدث ثقبًا فيها بحجم كفة اليد. يبلغ الطفل 12 عامًا، وتعود اللوحة إلى القرن السابع عشر الميلادي، أي إلى 350 عامًا. ويبلغ ثمنها حوالي 1.5 مليون دولار.
لوحة فنية

وقد التقطت الكاميرات ما حدث مع الطفل، والذي بدا خائفًا في حيرة من أمره فيما قد يفعله بعدما حل باللوحة الثمينة. وقد سحبت إدارة المتحف اللوحة، لكنها قررت ألا تقاضي عائلة الطفل الذي لم يفعل ذلك قصدًا، وتبحث الآن عن طريقة لاستعادة اللوحة والاحتفاظ بها. وقد أُضيف الطفل إلى قائمة الأشخاص الذين أتلفوا قطعًا ثمينة في المتاحف على مر السنوات. ففي حادثة مشابهة تعثر رجل كان يزور متحف فيزويليام في كامبريدج برباط حذائه ليتسبب بتدمير 3 مزهريات صينية قديمة يعود عمرها إلى 300 عام.

لوحة فنية

وفي عام 2012، تعرض رجل من دبلن للسجن 6 سنوات لإتلافه لوحة في إيرلندا للفنان مونيه، بقيمة 10 مليون يورو، والذي حكمت المحكمة ببراءته لإقراره بأنه كان يعاني من الدوخة، وتعود اللوحة للعام 1874. وقد استغرق الأمر 18 شهرًا لإصلاحها، وهي الآن موجودة في المعرض الوطني.

https://www.youtube.com/watch?v=-FnUYpUaD0o

 المصدر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

طفل يخرب بالخطأ لوحة فنية قيمتها 1.5 مليون دولار!

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول