أبرز الرسائل السرية التي حفرت على عملات ورقية تاريخية


من صور الفولكلور الشعبي إلى التصريحات السياسية لإرسال رسائل مخفية للعامة، استُعملت عملات ورقية تاريخية كرسائل سرية وشيفرات عبر التاريخ. هذه أبرزها..

عملات ورقية دُوِّنت عليها رسائل سرية غريبة!

عملة بورما الديمقراطية 1 – كيات

عملة ورقية

لعب الجنرال أونغ سان، رئيس وزراء دولة بورما، دورًا رئيسيًا في استقلالها قبل اغتياله، وغادرت ابنته سو تشي البلاد في عام 1960م.

وعندما عادت عام 1988م، قادت حملة سلمية لإجراء انتخابات ديمقراطية، وكانت البلاد خاضعة للحكم العسكري. وُضعت سو تشي تحت الإقامة الجبرية وصودرت جميع مقتنيات حملتها الانتخابية، وأُلقي القبض على أي شخص يحمل ملصقاتها.

بعد عامٍ واحد، صدرت عملة 1-كيات مع وجه والدها، الجنرال أونغ سان. وتمكن رسام ذكي لم تُعرف هويته من إنشاء علامة مائية ضمن الورقة النقدية أظهرت بشكل غير قانوني وجه سو تشي بجوار صورة والدها.

وحصلت سو تشي على جائزة نوبل للسلام عام 1991م وأُفرج عنها من الإقامة الجبرية عام 2010م. وبعد عامين من إطلاق سراحها، تم انتخابها وحزبها للبرلمان.

عملة 50 – فينيك الألمانية للطوارئ

عملة ورقية

في عام 1914م، عانت ألمانيا من نقص حاد في المعادن ولم تكن قادرة على إنتاج عملات معدنية، مع إعادة توجيه كل النيكل والنحاس لصالح الحرب.

فبدأت الشركات الخاصة بطباعة أموال طوارئ على الورق. وسرعان ما أصبحت هذه العملات الورقية مكانًا لسرد القصص مع صور ملنوة تصور الفولكلور وأخرى ذات تصريحات سياسية جريئة. وفي عام 1932م، تم إصدار عملة جديدة.

عملة  أورانينبورغ 50 – فينيك

عملة ورقية

خلال الحرب العالمية الثانية، أصدر معكسر أورانينبورغ أول عملة ورقية داخلية في معسكرات الاعتقال في برلين.

فقد وُجهت الأوامر للسجين هورست ويلي ليبرت الذي كان فنانًا بتصميم عملات ورقية لتعميمها في جميع أنحاء معازل ومعسكرات النازية.

وبطريقة ذكية، تمكن الفنان ليبرت من إزاحة أحد حروف كلمة Konzentrationslager الألمانية التي تعني معسكر اعتقال ليتحول معناها إلى القاتل الكبير دون أن يشك أحدٌ بأمره.

وأراد ليبرت تحذير المتطوعين بأن هذه المعسكرات هي معسكرات اعتقال وتعذيب وليست معسكرات تطوعية. ونجحت جهوده في هذا الأمر.

عملة 10000-مارك Reichsbanknote الألمانية

عملة ورقية

بعد انتهاء الحرب العالمية الأولى، وقَّعت ألمانيا اتفاقية فرساي، وكان اقتصادها شبه معدوم.

وكان عليها تحمل مسؤولياتها المالية وضخ مليارات الماركات إلى جميع أنحاء أوروبا ما تسبب بجعل البلاد مثقلة بالديون وسقطت في التضخم وأصبح المارك الألماني لا قيمة له، وأصدرت ألمانيا عملة 10000 مارك.

قام الفنان ألبرشت دورر بتصميم العملة وظهر عليها صورة رجل شاب. وتم تغيير العملة أثناء عملية الحفر ليبدو خلف كتفه الأيسر مصاص دماء يختفي في الظلام في إشارة إلى فرنسا التي استنزفت قدرات ألمانيا المالية.

عملة سيشيل 10 – روبية

عملة ورقية

في عام 1968م، أُصدرت عملة 10 روبية في سيشيل. وكانت العملة تضم صورة للملكة إليزابيث إلى جانب الشعاب المرجانية والسلاحف البحرية.

وعند التدقيق بالعملة يُمكن ملاحظة كلمة “حثالة scum”. حيث اعتقد الكثيرون أنها كانت مخصصة للهجوم على العرش الملكي بسبب صدورها في الوقت الذي كانت تسعى به سيشيل لاستقلالها عن بريطانيا ولم تكن الكتابة نتيجة خطأ مطبعي.

الجزء الأمامي لعملة الولايات المتحدة 1 – دولار

عملة ورقية

العديد من الأشخاص اعتبروا الدولار الأمريكي مشروعًا لعودة الماسونية التي تمثل ولادة نظام عالمي جديد.

ففي الجزء الأمامي من العملة يظهر صورة مصغرة لبومة، وهي رمز لألوهية مولوخ الكاذبة في العقيدة الماسونية.

البعض يرى أنها عنكبوت صغير وليست بومة وهي رمزٌ للسحر.

الجزء الخلفي من عملة 1 – دولار الأمريكية

عملة ورقية

على ظهر العملة، يمكن رؤية عين وهي أحد رموز عودة المسيح الدجال في عقيدة المتنورين، كما يظهر تاريخ 1 مايو 1776 في الهرم وهو تاريخ ولادة المتنورين.

وفي قاعدة الهرم، استعملت الأرقام الرومانية وتم استعمال رقم 13 بشكل متكرر، وهو يمثل المستعمرات الأصلية وعدد مهم في طبيعة المتنورين.

نبوءات في عملة 20 دولار الأمريكية

عملة ورقية

البعض اعتبر أن عملة 20 دولار أخفت بعض النبوءات عن طريق الصدفة والتي تحققت فيما بعد. فقد كشفت العملة عن أحداث هجمات 11 سبتمبر.

فأحد جوانب العملة يكشف عن تفجير برج التجارة العالمي ويُظهر الجانب الآخر الهجوم على وزارة الدفاع الأمريكية.

أما النبوءة الثالثة حسب اعتقاد البعص فتتكشف عبر طي الورقة والنظر إليها في نقطة مركزية حيث تُظهر المكتب البيضاوي الذي كان توقعا أن يكون الهدف الثالث لهجمات 11 سبتمبر.

رموز غامضة في عملة 20 جنيه استرليني الورقية

عملات ورقية

في وسط عملة 20 جنيه استرليني البريطانية، تظهر وردة محاطة بسلسلة من الخطوط التي تُشكل أنماط هندسية مختلفة.

فيمكن ملاحظة النجمة الخماسية التي ترمز إلى الباقان، ونجمة سداسية مقلوبة ترمز لعبدة الشيطان، ونجمة داوود رمز إسرائيل.

وإن جُمعت الخطوط مع بعض، تظهر نجمة معقدة تجلس على هرم المتنورين، وهو رمز ماسوني.

المصدر

اقرأ أيضًا:

كيف اكتسبت أشهر العملات في العالم أسماءها؟

أغرب العملات في العالم وأكثرها طرافة

تعليقات 2

  1. تقنيا .. رمز الهرم بالعين و النجم لجماعة المتنورين و ليس الماسونية .. أما رمز الماسونية يظهر الحرف G في المنتصف و الفرجار في الأعلى و المسطرة المعمارية في الأسفل لتبدو كهرم و الماسونية تختلف عن المتنورين و قيل إنهم يتبعون المتنورين في حكم العالم لكن هذا غير معروف.

    أما بالنسبة لنبوءة 20 دولار فحسب ما أعرف فقد تم نفي ذلك حتى إني جربت مرة ذلك و لم يكن صحيحاً .. لكن هذا غير مؤكد قد تكون ورقة مختلفة.. وعلى ذكر النبوءة لم تكن الورقة 20 دولار وحدها بل في Ms Word 2000 أو 98 (لا أتذكر) قيل إن هناك رسالة من مايكروسوفت مخبأة و ذلك بكتابة تاريخ 11/9/2002 و تغيير الحجم و نوع الخط لتظهر طائرة و البرجين و نجم سداسي و قد جربت ذلك و كان صحيحا.

    1. السلام عليكم ورحمة الله..
      أهلا أخي الكريم محمد ونشكرك على مرورك..
      كما قُلت فإن بعض الأقاويل تفيد أن جماعة المتنورين والماسونية أتباع في السيطرة على العالم، وحرصًا على نقل المعلومة بدقة، قمنا بتعديل المصطلح.
      أما بخصوص نبوءة 20 دولار، فقد تكون الورقة مختلفة ونحن ذكرنا الخبر على ذمة المصدر المذكور في نهاية الموضوع..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أبرز الرسائل السرية التي حفرت على عملات ورقية تاريخية

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول