حلبة مرسى ياس تكشف حقائق ومعلومات مذهلة عن عطلة أسبوع السباق


حلبة مرسى ياس تكشف حقائق ومعلومات مذهلة عن عطلة أسبوع السباق

حلبة مرسى ياس

  • تبدأ التحضيرات قبل السباق بفترة مبكرة وتشمل نقل 750 طن من تجهيزات الفورمولا1 من البرازيل
  • شركات مختصة تستخدم أكثر من 8500 لتراً من الطلاء المخصص بحلبة مرسى ياس والمميز بألوانه القريبة من لون مياه الخليج العربي

أبوظبي، حلبة مرسى ياس، 23 نوفمبر، 2015: كشفت حلبة مرسى ياس عن التحضيرات لاستضافة سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا1 لعام 2015 والذي يختتم موسم الفورمولا1 المشوق لهذا العام، استعداداً لاستضافة عدد كبير من الزوار الأجانب والمحليين البالغ عددهم 60 ألف زائر خلال عطة الأسبوع.

ويعمل موظفو حلبة مرسى ياس بالتعاون مع شركات مختصة على مدار الساعة لتنفيذ التحضيرات وأعمال الصيانة بدقة تضاهى أكبر انتاجات هوليوود، ليستمتع الحضور بتجربة لاتنسى خلال سباق عطلة الأسبوع الحافل بإثارة سباق السيارات والفعاليات الترفيهية المرافقة له في سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا1.

وتقع مسؤولية توفير الأطعمة والمشروبات لزوار الحلبة من ضمن أكبر المهام خلال سباق عطلة الأسبوع. ويعمل طاقم هائل من الموظفين يبلغ عدده 1900 شخص على توفير 30 ألف وجبة للحضور في كل من منطقة المدرج الرئيسي ومناطق ضيافة الشركات، دون احتساب نادي البادوك، بالإضافة إلى أكثر من 12 ألف وجبة مخصصة للموظفين لتزودهم بالطاقة اللازمة لتقديم أفضل الخدمات للجمهور الهائل القادم من أكثر من 170 بلداً والذي يبلغ عدده 60 ألف شخص.

عطلة أسبوع السباق

ومع انتهاء كل سباق تتولى إدارة الفورمولا1 نقل معدات الفرق إلى البلد الذي يستضيف السباق التالي، ووصلت تجهيزات الفرق القادمة من البرازيل محملة ضمن ست طائرات شحن خاصة تنقل كلاً منها 90 طناً من معدات الفورمولا1.

كما تولت 140 سفينة شحن سترسو في ميناء خليفة وهي محملة بباقي تجهيزات الفرق المشاركة في بطولات الفورمولا 1 وجي بي 2 وجي بي 3، بهدف عرض سباق مذهل لعطلة أسبوع السباق.

وستقوم أكثر من 400 شركة بتنظيم عمليات التوصيل الضخمة للمواد المنقولة جواً وبحراً والتي يصل وزنها إلى 750 طناً، وذلك باستخدام 60 عربة تحميل موجودة في حلبة مرسى ياس.

ويمكن للضيوف الاستمتاع بخيارات إضافية من المأكولات والمشروبات في هذا العام الذي يشهد تقديم 56 صنفاً يتنوع بين المطابخ المتنقلة والمطاعم، بالإضافة إلى نادي “ماد” الذي سيستقبل احتفالات بعد السباق.

وكانت أعمال الصيانة قد بدأت على حلبة مرسى ياس منذ أشهر عدة، حيث ساهم فريق مختص بزراعة أكثر من 75 هكتار من العشب و715 شجرة نخيل و150 ألف زهرة تحضيراً لإقامة هذا الحدث المتميز.

وتشمل آخر مراحل الصيانة في الحلبة قبل انطلاق السباق تنفيذ عملية الطلاء الدقيقة واللمسات الأخيرة على حلبة السباق البالغ طولها 5.5 كم، إذ تتزين حلبة مرسى ياس بلون فريد اختير خصيصاً لقربه من لون مياه الخليج العربي، والذي يحمل اسم  “بانتون 321” ولايمكن أن يشاهد إلا في حلبة مرسى ياس.

ويعمل فريق مختص على تقديم الحلبة بأفضل حلة مستخدمين 8550 ليتراً، وقد اعتمد النوع المائي الذي يناسب المناخ الجاف في أبوظبي، ولتنفيذ اللمسات الأخيرة بأعلى درجات الدقة، سيستخدم متعهدو الطلاء 4500 ليتراً من طلاء “أزرق ياس” و720 ليتراً من الطلاء ذي اللون العاجي و1440 ليتراً من الطلاء الأحمر و1440 ليتراً من الطلاء الأبيض.

وفي المرحلة الأخيرة يتم طلاء أطراف مسار الحلبة التي تتميز بلونها الأبيض، وينبغي تكرار العملية أربع مرات متتالية، وهذا يماثل طلاء خط بطول 26 كيلومتراً بما في ذلك الخطوط البيضاء المتواجدة في منطقة الصيانة، وتستهلك العملية برمتها 450 ليتراً من الطلاء الأبيض.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حلبة مرسى ياس تكشف حقائق ومعلومات مذهلة عن عطلة أسبوع السباق

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول