ما سر الروبوت الذي انتحر في واشنطن؟


الانتحار لا يقتصر على البشر فحسب، بل قد وقعت حادثة هي الأولى من نوعها مُؤخرًا في العالم، حيث أقدم روبوت على الانتحار بشكل مُثير للاستغراب أثناء تأديته لمهام الممثلة في الحراسة الأمنية لمرآب سيارات في مركز تسوق في واشنطن، حيث ألقى بنفسه في نافورة المياه.

الروبوت الذي انتحر

ما سر الروبوت الذي انتحر في واشنطن؟

الشركة المُصنعة لروبوت نايتسكوب كي 5 أشارت إلى أنه سيحل مكان الحراس الأمنيين البشر، وأنه أفضل منهم، وذلك ببساطة لعدم شعوره بالملل مثلهم. لكن يبدو بأن هذا الروبوت خالفهم الرأي وألقى بنفسه في مياه النافورة.




الروبوت الذي انتحر

من الجدير بالذِكر أن هذا الروبوت المصمم على شكل صاروخ بارتفاع 5 أقدام مُجهز بنظام ملاحة عالمي وأشعة ليزر وكاميرات تمكنه من مراقبة كل يدور حوله.

الروبوت الذي انتحر

كان من مهمات الروبوت الأمني رصد أي تصرفات غير لائقة وأي مخالفات تقع أثناء ركن السيارة والتعرف على هويات مجرمين مطلوبين للعدالة.

لأسباب مجهولة قرر الروبوت أن ينزل درجات النافورة الموجودة وسط مركز تسوق جورج تاون ويلقي بنفسه في الماء حيث سقط على جنبه وتوقف عن العمل. فِرق الانقاذ هرعت إلى انتشاله من النافورة ولكن الأضرار التي لحقت به كانت قاتلة.

المصدر 1 2

تعليقات 1

  1. جهاز حساساته ماانتبهت انه فيه نزول بسبب ان مصممينه صمموه انه يراقب ماحوله واي شي مرتفع في الارض لكن ماحسبوا حساب الدرجه فطاح وتكربس ..قالوا انتحر ?

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ما سر الروبوت الذي انتحر في واشنطن؟

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول