فوائد لم يسبق لنا معرفتها حول نقع اللوز في الماء


يعتبر اللوز من المغذيات الكاملة باعتباره يحتوي على كمية وفيرة من الأحماض الدهنية أهمها أوميجا 3 وأوميجا 6، بروتينات، فيتامين هـ، وبعض العناصر مثل الكالسيوم، الفسفور، المغنيسيوم، السيلينيوم، النحاس، النياسين والزنك. لكن كل هذه القيمة الغذائية لا يُمكن الاستفادة منها جميعها إلا في حالة واحدة، وهي نقع اللوز في الماء أولا ثم تناوله، عدا ذلك فإن تناول اللوز لن يُعطيك فوائد غذائية كبيرة.

لوز منقوع

فنقع اللوز في الماء يؤدي إلى الإفراج عن المواد المغذية فيه، هذه المغذيات لها فوائد جمة ربما لم يسبق لك أن عرفتها من قبل! وهذه أهم فوائد نقع اللوز بالماء ثم تناوله على صحة الجسم:

فوائد تناول اللوز بعد نقعه بالماء

تحسين عملية الهضم

تحسين الهضم

عند نقع اللوز في الماء، فإن ذلك يُفرج عن إنزيم مثبط من قشرة اللوزة والذي كان له دور في حماية البذور حتى تحصل عملية الإنبات، ويساعد هذا الإنزيم المثبط على تسهيل عملية الهضم. كما أن نقع المكسرات في الماء خاصة اللوز يعتبر السبيل الوحيد للإفراج عن إنزيم هاضم يُسمى Lipase يساعد في هضم الدهون وفقا لدراسة أجراها معهد الغذاء.

المساعدة بفقدان الوزن

تقليل الوزن

وفقا لتقرير نشرته المجلة البريطانية للتغذية، فإن اللوز غني بفيتامين هـ والأحماض الدهنية الغير مشبعة والتي تساعد بتخفيض مستوى الكوليسترول السيئ في الدم. فعملية النقع تُفرج عن هذه الأحماض الدهنية غير المشبعة وتساعد على تقليل الشهية وبالتالي تحمي من الإفراط بتناول الطعام وزيادة الوزن. فإن كنت ترغب في زيادة وزنك، تناول أكثر من لوزة واحدة لكل 4.5 كجم واحد من الجسم، أما لتقليل الوزن فتناول أقل من هذه المكسرات. ويُمكن تقسيم كمية المكسرات إلى دفعات وتناولها خلال اليوم بأكمله.

الوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية

حماية من أمراض القلب

ذكرت المجلة الأوروبية للتغذية السريرية أن اللوز المنقوع بالماء له تأثير كبير على زيادة نسبة الكوليسترول الجيد HDL والتقليل من الكوليسترول السيئ LDL ما ينعكس إيجابا على صحة القلب ويجعل مستويات الكوليسترول في الدم ضمن المستوى المقبول الذي لا يؤثر على سلامة القلب.

كما أن اللوز المنقوع بالماء يُفرج عن كمية كبيرة من مضادات الأكسدة والتي تقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب. كما أن لحمض الفوليك المتواجد فيه أهمية كبيرة في خفض مستوى الهوموسيستين وبالتالي التقليل من خطر انسداد الشرايين. بينما يساعد المغنيسيوم على الوقاية من النوبات القلبية.

كما أن للوز المنقوع أهمية كبيرة بتقليل التهابات الشرايين بسبب قدرته على الحد من نشاط بروتين C-reactive المسبب للالتهابات.

الوقاية من السرطانات

اللوز المنقوع

كشفت دراسة أُجريت عام 1990م أن للوز المنقوع أهمية كبيرة في مكافحة السرطان بسبب إفراجه عن فيتامين B17 أو مادة Laetrile والتي تزيد من العمر المتوقع لمرضى السرطان بإذن الله. كما أن انخفاض نسبة الدهون المشبعة وارتفاع نسبة فيتامين هـ تقلل من خطر الإصابة بالسرطان.

إضافة إلى ذلك، فإن مادة الفلافونويدات في اللوزة لها القدرة الكبيرة على قمع أورام البروستاتا وسرطان الثدي كما أشارت الدراسات الصحية.

السيطرة على مرض السكري وضغط الدم

التحكم بالسكري

أفادت مجلة التغذية أن للوز المنقوع أهمية أخرى في الحفاظ على مستوى السكر لمرضى السكري وذلك عبر استهلاكه ضمن نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية ما يساعد على تقليل نسبة السكر بالدم إضافة لتقليل مستوى الأنسولين، الصوديوم وزيادة في مستويات المغنيسيوم ومضادات الأكسدة. وبالتالي يتم السيطرة على مرضي السكر وضغط الدم المزمنين.

اللوز المنقوع مهم لصحة المرأة الحامل

صحة الحامل

تُنصح السيدات الحوامل بتناول اللوز المنقوع كونه غني بحمض الفوليك المهم لصحة الجنين وتكونه خلال الأشهر الأولى من الحمل، فحمض الفوليك يقلل من خطر حدوث العيوب الخلقية لدى الأطفال خلال المرحلة الأولى في الحمل.

بالإضافة إلى كل هذه الفوائد التي ذُكرت أعلاه، إليكم بعض النصائح الوقائية والشفائية لبعض الأمراض والاعتلالات الصحية باستعمال اللوز المنقوع لليلة كاملة:

لوز منقوع

  • طحن (8-10) لوزات وتشكيل عجينة ثم تناولها لمدة ثلاثة أشهر يساعد على الشفاء من فقر الدم.
  • طحن (8-10) لوزات وتشكيل عجينة وإضافة ملعقة صغيرة من جوزة الطيب والقليل من مسحوق الزنجبيل الجاف للعجينة ثم مزجها مع كوب حليب دافئ وشربه يساعد في تخفيف التوتر والقلق والإجهاد النفسي.
  • طحن (8-10) لوزات مع مقدار متساوٍ من حبوب الفلفل الأسود وتشكيل عجينة ثم خلطها مع كوب حليب ساخن وشربه يُنشط الأجهزة التناسلية ويساعد بمعالجة العقم.
  • نقع لوزة مع تمرة في الماء ليلة كاملة ثم تقشير اللوزة وطحنها مع التمرة وتناول العجينة مع القليل من الزبدة يعتبر علاج ممتاز لقلة الطمث لدى النساء.
  • إضافة 2 ملعقة شاي من الزبدة والقليل من العسل إلى 10 لوزات وتناول الخليط لمدة شهرين يعزز من قوة الذاكرة ويحسن من تذكر الأشياء بشكل أفضل.
  • طحن حوالي 5 من المكسرات وتحويلها إلى عجينة ثم تحريكها بكوب ماء دافئ وشربه يساعد على الشفاء من آثار وبقع جدري الماء بشكل أسرع.
  • إضافة كمية قليلة من العسل إلى 5 لوزات وطحن الخليط إلى عجينة ثم تناوله مرتين باليوم يُخفف من آثار السعال المتكرر.
  • عمل عجينة من الزبدة و (10-12) لوزة مع كمية مساوية من حبوب الفلفل وإضافة العسل يُساعد على التغلب على مشاكل التلعثم عند الأكل من العجينة بشكل مستمر.
  • صنع عجينة من 6 لوزات + 3 حب هان أخضر + 2 تمر منقوع في الماء طوال الليل بإناء فخاري تم إضافة القليل من العسل والزبدة إلى العجينة وتناوله يساعد على الشفاء من مرض اليرقان.
  • صنع خليط من ماء الورد + 15 قطرة من زيت خشب الصندل + 5 لوزات واستعمال الخليط كقناع للبشرة يساعد على زيادة نضارة البشرة الجافة وإزالة البقع الداكنة في الجلد.

المصدر

اقرأ أيضا:

تناول البذور و المكسرات بعد الظهر تحمي من السمنة

تخلص من التوتر واحمي دماغك من الشيخوخة مع المكسرات

تعليقات 4

    1. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
      أخي الكريم يُمكنك نقع اللوز لمدة ليلة كاملة. أن تنقع اللوز مساءً وتتركه حتى صباح اليوم التالي، ويُفضل أن تكون المياه فاترة ووليست ساخنة أو باردة واللوز مغسول جيدا حت تستفيد منه تمام الاستفادة..
      شكرا لمرورك الكريم..

    1. السلام عليكم ورحمة الله..
      حسب الاطلاع على المصادر، فإن نقعه في الماء البارد أفضل ولم يُذكر مخاطر أو موانع من نقعه في الماء الساخن..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فوائد لم يسبق لنا معرفتها حول نقع اللوز في الماء

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول