فنان يتلاعب رقمياً بوجوه الناس ويحولها إلى أقنعة حيوانات


المصور والفنان “ديفين ميتشل”، صاحب ال28 عاماً، من لوس أنجلوس، استخدم التلاعب الرقمي لتحويل وجوه البشر إلى حيوانات برية مثل النمور والثعابين والطيور، وإضافة تفاصيل معقدة للغاية. وكان هذا العمل يهدف إلى حماية الحيوانات الأسيرة داخل أقفاص حدائق الحيوانات، ولفت الانتباه إلى الألم النفسي الذي تعاني منه هذه الحيوانات المحتجزة داخل حاويات لفترات طويلة، بعيداً عن بيئتها الأصلية.

فنان يتلاعب رقمياً بوجوه الناس ويحولها إلى أقنعة حيوانات

فنان يتلاعب رقمياً بوجوه الناس ويحولها إلى أقنعة حيوانات

فنان يتلاعب رقمياً بوجوه الناس ويحولها إلى أقنعة حيوانات

وجوه بشر مدموجة مع وجوه الحيوانات

وجوه بشر مدموجة مع وجوه الحيوانات

وجوه بشر مدموجة مع وجوه الحيوانات

وجوه بشر مدموجة مع وجوه الحيوانات

المصور والفنان "ديفين ميتشل"، صاحب ال28 عاماً، من لوس أنجلوس، استخدم التلاعب الرقمي لتحويل وجوه البشر إلى حيوانات برية مثل النمور والثعابين والطيور، وإضافة تفاصيل معقدة للغاية. وكان هذا العمل يهدف إلى حماية الحيوانات الأسيرة داخل أقفاص حدائق الحيوانات، ولفت الانتباه إلى الألم النفسي لهذه الحيوانات المحتجزة داخل حاويات لفترات طويلة، بعيداً عن بيئتها الأصلية.

وجوه بشر مدموجة مع وجوه الحيوانات

وجوه بشر مدموجة مع وجوه الحيوانات

المصور والفنان "ديفين ميتشل"، صاحب ال28 عاماً، من لوس أنجلوس، استخدم التلاعب الرقمي لتحويل وجوه البشر إلى حيوانات برية مثل النمور والثعابين والطيور، وإضافة تفاصيل معقدة للغاية. وكان هذا العمل يهدف إلى حماية الحيوانات الأسيرة داخل أقفاص حدائق الحيوانات، ولفت الانتباه إلى الألم النفسي لهذه الحيوانات المحتجزة داخل حاويات لفترات طويلة، بعيداً عن بيئتها الأصلية.

وجه النمر

وجه الفهد

وجوه بشر مدموجة مع وجوه الحيوانات

وجوه بشر مدموجة مع وجوه الحيوانات

وجوه بشر مدموجة مع وجوه الحيوانات

المصدر 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فنان يتلاعب رقمياً بوجوه الناس ويحولها إلى أقنعة حيوانات

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول