ليش تعض لسانك وأنت مركز؟


تعض على لسانك

هل تعض على لسانك عندما تكون في قمة تركيزك؟ بعض الناس سيجيبون بنعم على هذا التساؤل، فهي ظاهرة بشرية، وفي هذا المقال سنتحدث عنها ونفسّرها.

ليش تعض على لسانك وإنت مركز؟

التفسير لهذه الظاهرة قد يبدو مدهشًا للكثيرين، ولكن بنفس الوقت هو بسيطة.




اللسان في وضعه الطبيعي يستهلك كمية كبيرة من طاقة الدماغ بسبب كمية المستقبِلات للطعم على اللسان وبسبب الحركة الدائمة للسان وإرساله لكل إشارة للدماغ، فلو تخيلت الأمر قليلًا، ستجد أن اللسان من أكثر أعضاء الجسم نشاطًا، فحتى أثناء عدم استخدامه تجده يتحرك دائمًا ويمكنك الإحساس بأسنانك أيضًا، وهذا الأمر يقودنا للتفسير الخاص بِعض اللسان، حيث أن فطرة الإنسان تجعله يقوم بشل اللسان عن طريق عضه لتوفير الجهد المستهلك في التحكم به للتركيز على العمل الذي تقوم به.

وفي تأكيد إضافي لهذه النظرية، ذكر المصدر بأن مجموعة من العلماء في عام 2015م وجدوا بأنه عند إعطاء الإنسان مهام تتطلب التركيز مع عدم الكلام، يجدونهم يعضّون على ألسنتهم، وذلك بسبب عدم حاجتهم لتحريك لسانهم في الوقت الحالي، وبسبب حاجة الدماغ لكل طاقته للتركيز على أمر آخر.

كما أنه تم إجراء بحث على مجموعة من الأطفال لمتابعة ردود فعلهم عند اشتراكهم في أنشطة تتطلب تركيزًا، وقد وجدوا بأن الأطفال يقومون بنفس الأمر عند تركيزهم في لعبة تتطلب من الأطفال أن يضغطوا على زر بشكل سريع بمجرد سماعهم لدقة المسؤولين عن التجربة.

معلومة إضافية، ليش ما نعض لسانا “في الغالب” أثناء الأكل؟

السبب يعود للاتصال فيما بين الأعصاب المسؤولة عن حركة اللسان وحركة الفك السفلي، حيث أن الفك يمتلك نوعين من الأعصاب، الأول يقوم بتحديد الأمر بالإغلاق والآخر يتعلق بعملية الإغلاق نفسها. وتقوم الأعصاب المسؤولة عن تحديد أمر الإغلاق بتحذير الأعصاب المسؤولة عن اللسان قبل التنفيذ لضمان سحب اللسان.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ليش تعض لسانك وأنت مركز؟

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول