لحظات من أفلام شهيرة لن تصدق أنها كانت مرتجلة!


قد يُصدم البعض عند معرفة أن هناك مجموعة من أفضل اللحظات والمشاهد السينمائية الأكثر شهرة في تاريخ هوليوود يرجع الفضل فيها إلى التفكير السريع من قِبل الممثلين أنفسهم. في الواقع، فإن ما جعلها مشهورة بشكل كبير هي أنها كانت مرتجلة. أفضل الممثلين هم الذين يعرفون بالضبط مهمتهم في شخصيتهم الموجودة في الفيلم، وهذا ما يدفعهم للقيام بأمور لم تكن في الحُسبان، لكنها نجحت بشكل غير متوقع.

لحظات من أفلام شهيرة لن تصدق أنها كانت مرتجلة!

“هل تتحدث معي؟”

لحظات مرتجلة من أفلام شهيرة

عندما وصل روبرت دي نيرو في فيلم “Taxi Driver” إلى أقصى لحظات العصبية والعدائية المناهضة للمجتمع، فقد نظر إلى نفسه في المرآة وقال  “هل تتحدث معي؟”. رغم أن النص الأصلي للفيلم يقول بأنه سيُلقي نظرة طويلة لنفسه في المرآة فقط.

إندي يطلق النار على المبارز

لحظات مرتجلة من أفلام شهيرة

يبدو أن الممثل “هاريسون فورد” عرف شخصيته في فيلم “انديانا جونز” على أكمل وجه، ففي مشهد قتال المبارز الماهر، قام إندي بسحب الزناد وإطلاق النار مباشرة على المبارز وقتله. في الأصل كان من المفترض أن يقوم فورد بمصارعة هذا الرجل.

“هنا جوني”

لحظات مرتجلة من أفلام شهيرة

عندما كان “جاك نيكلسون” يقوم بتقطيع الباب الذي يختبيء خلفه كل من زوجته وابنه محاولاً قتلهما في فيلم The Shining، فقد وضع رأسه في فتحة الباب وقال “هنا جوني!”. تبين أنه من المفترض ألا يضع جاك رأسه في الباب، ويواصل التقطيع.

“أنت بحاجة إلى قارب أكبر”

مشاهد مرتجلة من الأفلام

بعدما ظهر القرش من الماء لـ “روي شنايدر” أثناء عملية الصيد، فقد جاء الممثل بجملة من عنده خارجة عن النص وهي “أنت بحاجة إلى قارب أكبر”.

صوت الدكتور هانيبال

مشاهد مرتجلة من الأفلام

عندما كان الدكتور هانيبال ليكتر (انطوني هوبكنز) يروي لعميلة مكتب التحقيقات الاتحادي كلاريس ستارلينج (جودي فوستر) طبيعة آكلي لحوم البشر؛ الذين يتناولون الكبد مع بعض الفول، ثم ينتهي من روايته ويصدر صوت “هسهسة” عجيب، وبذلك يصبح المشهد مخيف لدرجة مقززة.

أكثر صوت مزعج في العالم

مشاهد مرتجلة من الأفلام

مشهد لويد وهاري في فيلم “Dumb and Dumber” عندما بدأوا في صنع أكثر صوت مزعج في العالم، تبين أن جيم كاري هو من قام بصنع هذا المحتوى والممثلان الآخران تفاعلا معه.

“أنا لا أهتم”

مشاهد مرتجلة من الأفلام

خلال فيلم The Fugitive، عندما قال “هاريسون فورد” لـ “تومي لي جونز” أنه لم يقتل زوجته، ليرد عليه جونز “أنا لا أهتم”، اتضح أن ذلك كان استجابة عفوية.

التصفيق الساخر

مشاهد مرتجلة من الأفلام

يبدو أن هيث ليدجر كان لديه الكثير من ردود الفعل المرتجلة في فيلم The Dark Knight، إلا أن مشهد التصفيق الساخر لضابط الشرطة، عندما كان يقبع خلف القضبان، كان هو وبلا شك الأفضل.

” أنا أعرف “

مشاهد مرتجلة من الأفلام

في فيلم Star Wars: The Empire Strikes Back، عندما أدركت الأميرة “ليا” أنها لن ترى هان سولو مرة أخرى، قالت له أنها تحبه، وقد كان من المفترض أن يرد عليها سولو (هاريسون فورد) بلطف، لكنه قال “أنا أعرف”.

المصدر

تعليقات 1

  1. جميل جدا, احب هذا النوع من المواضيع عن الافلام.
    كل شيء يخص الافلام يستهويني, اشكركم !!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لحظات من أفلام شهيرة لن تصدق أنها كانت مرتجلة!

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول