ازدراد الجليد.. أغرب أنواع الإدمان


ازدراد الجليد

ازدراد الجليد (باجوفاجيا) هي حالة تصيب الشخص وتجعله يشتهي أكل الثلج وشُرب المشروبات المثلجة جداً، خضعت هذه الحالة الغريبة لدراسة العلماء منذ القرن السادس عشر، بل وهناك بعض الأدلة التي تشير إلى أن أرسطو وأبقراط تحدثوا عنها.

أسباب الباجوفاجيا

1- يعتقد أن نقص الحديد الحاد هو أحد الأسباب الرئيسية لهذه الحالة، حيث يلجأ الشخص المصاب بنقص الحديد لأكل الثلج لكي يُخفف من تورم لسانه ومن حدة الالتهابات التي في فمه، وهذه من أعراض نقص الحديد.

2- نقص الكالسيوم من الممكن أن يسبب هذه الحالة، ويحدث نقص الكالسيوم لدى كبار السن ولدى الحوامل.

3- الالتزام بحمية تعتمد على الفواكه والخضراوات فقط من الممكن أن يسبب نقصاً في عنصر الحديد، وبالتالي يؤدي للباجوفاجيا.

4- النزيف أو فقدان الدم نتيجة الحيض من الممكن أن يؤدي للباجوفاجيا.

5- عدم القدرة على تحمل الجلوتين يعتبر من أسباب الإصابة بنقص الحديد وبالتالي الإصابة بالباجوفاجيا.

6- التعود منذ الصغر على ازدراد الجليد قد يستمر مع الإنسان حتى بعد البلوغ، وحتى لو لم يكن يعاني من نقص الحديد.

الآثار الجانبية للباجوفاجيا

1- ازدراد الجليد القاسي من الممكن أن يسبب حدوث شروخ وتشققات في الأسنان، ومن الممكن أن يؤذي اللثة.

2- في بعض الحالات النادرة من الممكن أن يختنق الشخص أثناء ازدراد الجليد.

3- الحالات الحادة من الباجوفاجيا قد تؤدي إلى حدوث سوء تغذية، لأن الشخص يركز على ازدراد كميات كبيرة من الجليد ويفقد الشهية نحو الأطعمة المفيدة.

4- قد تحدث للمصاب مشاكل نفسية وينعزل عن المجتمع وتنهار ثقته بنفسه.

المصدر

اقرأ أيضا:

أغرب أنواع الإدمان عدا المخدرات!

أطباق الطعام الأكثرة إدماناً في العالم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ازدراد الجليد.. أغرب أنواع الإدمان

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول