ملامح رجال على أوجه أخوين لم يتجاوزا السادسة


حالة نادرة جعلت من طفلين صغيرين يبدوان كأنهما بالغين بسبب ملامح رجال التي بدت واضحة على وجهيهما! إذ يعاني الطفل ريتشارد ماكدونالدز (6 أعوام) وشقيقه الأصغر كوربي (5 أعوام) من حالة جينية نادرة تُعرف باسم “نمو الأدمة الشاذ” أو بالمصطلح العلمي الانجليزي “Ectodermal Dysplasia”.

شقيقان متشابهان

وتسببت هذه الحالة النادرة بنمو أظافرهم وأسنانهم بطريقة غير منتظمة، فهما تقريبا بدون أسنان أو بأسنان ضعيفة للغاية لا يمكنها مضغ وتفتيت الطعام القاسي، كما يعاني الطفلان من غياب الغدة الدرقية ما تسبب بإصابتهم المتكررة بنوبات بسبب غياب الجهاز المنظم لدرجة حرارة الجسم

ملامح رجال بالغين على وجه طفلين لم يتجاوزا السادسة!

ريتشارد، الطفل الأكبر، شُخصت حالته عندما بلغ 16 شهرا من عمره، إذ عانى من من بطء نمو بالأسنان والشعر، فلم يكن لديه سوى شعر الحاجبين فقط، ما دفع الأم لأخذ ابنها للطبيب، وقتها تم تشخيص ريتشارد بحالة “نمو الأدمة الشاذ” بعد الفحوصات الطبية، كما أن الجنين الذين كان في أحشاء الأم وقتها كان معرض للإصابة بالمرض بنسبة 50% كونه مرض وراثي! وهذا ما حصل، فقد ولد كوربي بنفس الخلل الوراثي.

ملامح رجال

وعلى الرغم من أن حوالي 7000 شخص يعاني من هذا المرض في العالم بفعل تحول شاذ بالجينات بالعمر الجنيني، إلا أن أم وأب الطفلين يأملان بمستقبل جيد لطفليهما خاصة بعد إمكانية تركيب أسنان اصطناعية لهما عندما يكبران.

العائلة

عيد الميلاد

مرض وراثي

ملامح كبار

وراثة

أخوان

اقرأ أيضا:

طفرات جينية تسبب التصلب الجانبي الضموري

المصدر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ملامح رجال على أوجه أخوين لم يتجاوزا السادسة

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول