قرارات مثيرة للجدل أصدرها البيت الأبيض


يواجه الرئيس باراك أوباما الكثير من الانتقادات لكثرة قراراته التنفيذية، والقرار التنفيذي هو المرسوم الرئاسي المكتوب بيد رئيس الولايات المتحدة. لكن إذا ما بحثنا سنجد أن الرئيس فرانكلين روزفلت هو الأكثر مبالغة في إصدار هذه القرارات. ومنذ تأسيس الولايات المتحدة كانت هناك مجموعة من أكثر القرارات إثارة للجدل والتي تصدر من المكتب البيضاوي في البيت الأبيض.

محميات الهنود، عام 1868م

محميات الهنود

كجزء من جهوده في سياسة السلام، مع السكان الأصليين لأمريكا، كلّف الرئيس الثامن عشر للولايات المتحدة الرجال البيض المتدينين للإشراف على محميات الهنود وتعليمهم تعاليم المسيحية. وكل محمية يتم إنشاؤها بقرار تنفيذي من الرئيس فقط.

لا صيد مع المشاعل، عام 1884م

البيت الأبيض

في منطقة قناة بنما، حظر الرئيس وودرو ويلسون بقرار تنفيذي منه شخصيًا حمل المشاعل خلال الذهاب للصيد أو أي مصدر إنارة آخر، هذا أثار الجدل، فكيف يكون الذهاب للصيد في الظلام؟

اعتقال الأمريكيين اليابانيين، 1942م

الأمريكيين اليابانيين

في 19 فبراير عام 1942م، أصدر فرانكلين روزفلت القرار التنفيذي 9066، والذي عمل على نقل 120 ألف ياباني أمريكي إلى مخيمات في الولايات المتحدة. واعتبرت الحكومة الأمريكية أن ذلك ردًا على هجوم اليابان على قاعدة بيرل هاربر في الحرب العالمية الثانية. ويُعتقد أن 62% من هؤلاء الذين تم نقلهم كانوا من المواطنين الأمريكيين!

غزو بنما بدون سبب وجيه، 1989م

غزو بنما

بعد مرور عشر سنوات على توقيع الولايات المتحدة على اتفاق لإعادة زمام السلطة إلى بنما، قرر الرئيس جورج بوش الأب عزل الديكتاتور البنمي مانويل نورييجا. كما قرر في صباح 20 ديسمبر عام 1989م اقتحام بنما. وقد قال أن أسباب الغزو كانت لحماية الأمريكيين الموجودين في بنما، والدفاع عن الديمقراطية وحقوق الإنسان فيها. وبعد هذه الادعاءات المزعومة، تسبب هذا القرار بتشريد 20 ألف بنمي، عدا عن قتل 3000 آخرين.

قرار هربرت هوفر، عام 1931م

هيربرت هوفر

ذهب الرئيس هربرت هوفر بقرارته لأقصى حد، ففي إحدى قراراته وضع قائمة بمتطلبات جميع هذه القرارات، بما في ذلك قواعد اللغة، واللهجة وحجم الورق!

سيطرة أبراهام لينكولن على ميريلاند، 1861م

تحرير الرق

بسبب موقعها الاستراتيجي بالقرب من العاصمة واشنطن، رأى لينكولن أنه من مصلحة الاتحاد تعليق حق ولاية ميرلاند التي تمتلك العبيد في المثول أمام المحكمة، وكذلك إعلان خضوعها للأحكام العرفية. ويُعرف أن الولايات المتحدة كانت تمر في تلك الفترة باضطرابات بسبب الخلاف على قانون تحرير العبيد.

المصدر

اقرأ أيضًا:

قوانين أمريكية مرعبة ومخيفة على مر التاريخ

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

قرارات مثيرة للجدل أصدرها البيت الأبيض

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول