أشياء من الحياة اليومية يعود فضل اختراعها للحروب


هناك بعض الأشياء التي نستخدمها في الحياة اليومية ولا نتخيل أننا نسطيع العيش بدونها، ولكن ربما لا نعلم بأن تلك الأشياء تم اختراعها في الحروب المختلفة التي حصلت على مر التاريخ، وذلك لأن الأشخاص الذين اخترعوها كانوا بحاجة إليها لأسباب معينة.

أشياء من الحياة اليومية يعود فضل اختراعها للحروب

سيلي بوتي

أشياء من الحياة اليومية اخترعت في الحروب

هذه اللعبة التي تُعرف بإسم “سيلي بوتي” تم إنشاؤها عندما كانت حكومة الولايات المتحدة الأمريكية تبحث عن بديل رخيص للمطاط أثناء الحرب العالمية الثانية، ولكنها أدركت بعد ذلك بأنها لا تتناسب لكي تكون وسيلة بديلة عن المطاط.

عبوات الجركل

أشياء من الحياة اليومية اخترعت في الحروب

جاء الألمان بالجركل في الحرب العالمية الأولى بعدما كانوا يريدون شيء لحمل الماء والوقود بسرعة وسهولة.

الرادار

أشياء من الحياة اليومية اخترعت في الحروب

تم وضع هذه التكنولوجيا الحديثة زمن الحرب العالمية الثانية بعدما وجد روبرت واطسون وات أن الموجات الصوتية ترتد على بُعد حد أقصى 100 ميل (160 كيلومتر). وقد تم استخدامها في سلاح الجو البريطاني، وكانت من التقنيات التي لديها القدرة على رؤية مجيء العدو، وساعدت في تحويل دفة الأمور في الحرب.

الغراء

أشياء من الحياة اليومية اخترعت في الحروب

تم استخدام الغراء خلال الحرب العالمية الثانية باعتباره وسيلة لتضميد جراح الجنود.

الشريط اللاصق

اخترعات في الحروب

تم اختراع الشريط اللاصق بواسطة شركة جونسون آند جونسون، حيث كُلفت هذه الشركة بالعثور على شريط يدوم لفترة أطول خلال الحرب العالمية الثانية، وتطور الشريط اللاصق بعدها ليصبح أقوى ومقاوم للماء.

المناشف الصحية

اخترعات في الحروب

تم ابتكارها زمن الحرب العالمية الأولى، حيث استخدمت الممرضات الفرنسيات الضمادات التي كانت تُستخدم على المرضى كمناشف صحية للنساء.

الميكروويف

اخترعات في الحروب

تم اكتشاف الميكروويف بالخطأ أثناء الحرب العالمية الثانية، وذلك عندما كان أحد الباحثين يعمل على تقنية الرادار، وقد اكتشف الباحث أن الموجات الصغيرة لديها قدرات تدفأة عندما لاحظ أن الشوكولاتة في جيبه بدأت تذوب بشكل أسرع من المعتاد. بعد ذلك عملت شركة رايثيون على تطوير الميكروويف، وتم انتاجه لأول مرة في عام 1947.

لعبة الزنبرك

اخترعات في الحروب

مثل سيلي بوتي، أصبحت هذه الأداة التي تم ابتكارها خلال الحرب العالمية الثانية اليوم لعبة للأطفال. كانت تُستخدم سابقاً كأداة لتثبيت المواد الهشة مثل الذخائر.

المعلبات

اخترعات في الحروب

قام نابليون بونابرت بإجراء مسابقة تهدف إلى ايجاد وسيلة أفضل لحفظ طعام الجنود لفترة أطول. قبل أن يتم ابتكار هذه المعلبات التي لم تتغير كثيراً عن يومنا هذا.

السمن المُصنّع

اخترعات في الحروب

يعود الفضل في اختراع السمن المُصنّع إلى نابليون الثالث. وهو الذي كان يريد بديلاً عن الزبدة لكي يتمكن من توفير الطعام لقواته في الحرب.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أشياء من الحياة اليومية يعود فضل اختراعها للحروب

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول