أسرار من داخل الطائرات


أسرار من داخل الطائرات

أسرار من داخل الطائرات

عالم السفر والطيران مليء بالأسرار والغموض التي نكتشف كل يوم شيئًا جديدًا فيه، فالقبطان ومساعده لا يتناولان نفس الوجبة، والمياه التي يتم إعداد الشاي والقهوة بها نادرًا ما تكون نظيفة، هذه بعض أهم الأسرار من داخل الطائرات.

مضيفة طيران

البطانيات والوسادات التي تقدم على متن الطائرات ليست دائمًا نظيفة.

معظم الرحلات تحمل أعضاء بشرية للأغراض الطبية.

إذا كنت قد أقفلت أمتعتك في الحقيبة، فكن حذرًا، فمن الممكن أن تجبر المخاوف الأمنية السلطات على شق الحقيبة لفتحها بعد تسجيل الدخول.

تقديم البقشيش لمضيف الطيران، “وهو أمر غير معتاد” قد يجعلك تحصل على الخدمات الجيدة والمعاملة الخاصة.

الهواتف في الطائرات

الهواتف المحمولة والموجات الكهربية لا تعطل رادار الطائرة، إنما فقد يؤدي ضجيج الإشارة إلى تداخل فيشوّش الطيار.

يمكن فتح قفل أبواب حمامات الطائرة من الخارج.

المياه المستخدمة في إعداد الشاي والقهوة مصدرها خزان مياه محمول على الطائرة، والذي نادرًا ما يكون نظيفًا!

تتعاقد العديد من شركات الطيران مع مقاولين لتزويدهم بالطيارين لقيادة الطائرات. وغالبًا ما يكون هؤلاء الطيارون أقل خبرة من باقي الفريق.

وجبات قبطان الطائرة

يتم تخفيف إضاءة المصابيح في الطائرة أثناء الإقلاع أو الهبوط في الليل، من أجل السماح لعينيك بالتكيّف مع الظلام في حال كانت هناك حاجة لإخلاء الطائرة وقت الطوارئ.

سماعات الأذن التي تُعطى لك في الطائرة كان قد استخدمها آلاف الناس قبلك!

غالبًا ما تطير الطيارات بصحبة طيار آلي، وذلك في غالبية الرحلات خوفًا من نوم قبطان الطائرة!

يتناول قبطان الطائرة ومساعده وجبات مختلفة ولا يُسمح لهما بمشاركتها سوية؛ خوفًا من حصول تسمم غذائي وذلك حفاظًا على حياة الركاب!

اقرأ أيضًا:

حقائق مخيفة عن الطائرات والطيران

المصدر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أسرار من داخل الطائرات

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول