في القرن الماضي حاول العلماء تجفيف البحر الأبيض ، لماذا؟


قد يبدو تجفيف البحر الأبيض أمرًا مستحيلًا أو من وحي الخيال، ولكن هناك من اعتقد أنه قادر على فعل ذلك ووضع خطة لتنفيذ هذا الأمر، ولمعرفة التفاصيل تابع المقال.

تجفيف البحر الأبيض

في القرن الماضي حاول العلماء تجفيف البحر الأبيض ، لماذا؟

الفكرة هي من تدبير المهندس الألماني Herman Sörgel، حيث قام بالتفكير ووضع آلية يمكن من خلالها تجفيف بعض المناطق للبحر الأبيض، وذلك عن طريق بناء مجموعة من السدود.

المهندس
المهندس Herman Sörgel.

أساس الفكرة تتمثل في إقامة السدود على المضائق التي تربط البحر الأبيض بالبحور والمحيطات الأخرى، والذي سيترتب عنه انحصار تدريجي لمياه البحر مما سيخلّف زيادة في أراضي قارة آسيا وأفريقيا وكذلك أوروبا.

البحر المتوسط
صورة توضيحية لأماكن السدود المقترحة، والمناطق المشعّة بالأحمر هي الأراضي التي ستنتج.

الدافع الأساسي لفكرة المهندس Herman Sörgel هو رغبته في عموم السلام، حيث قام بطرحها أول مرة في عشرينات القرن الماضي بعد الحرب العالمية الأولى، وأراد من خلالها أن يعطي بعض الدول فرصة للحصول على مساحة أكبر وكذلك لتوزيع القوى في العالم، وقد أخذها الكثير من المهندسين والسياسيين على محمل الجد، ولكن انتهى طرحها في عام 1952م دون أن يتم تنفيذها.

المصدر

تعليقات 2

  1. فعلا هالفكره بتوفر أراضي وترخص أراضي ツ
    وحسب ماسمعت ان مدخل الجهراء عباره بحر مردوم
    ويمكن هذا السبب بخضار هالجهه باستمرار لأن طبقات الرمل تعمل تحليه ذاتيه للجزء المردوم
    فاتغذى جذور النباتات وتنبت فطريا
    وطبعا هالجهه طبيعي يكون فيها نسبة بخار اتبرد اجواءه وتهفهف بالبراد باستمرار
    فسهل تحويل أي بقعه لقطعه من الجنه بأفكار مثل هالفكره
    لكن عيبها :
    ان بعض هالمردوم بيكّون سبخات كل ماالمقاولين احفروا للبناء طلع لهم ماء
    وهذا حسب عمق المردوم وقربه من التجاويف الباطنيه العميقه للبحر
    بطريقه مشابهه للي يبني على مجرى سيل الماء ← بس هذا الماء متجمع من تحته والمطر من فوقه
    فخطره اكبر ~
    فهالنقاط تصلح نوافير وحدايق وتشجير علشان تشرب مياهه باستمرار
    فيخف خطرها بنسبه كبيره وتصلح محطات تويع مياه مطريه ولاأحلىღ
    أما تجاويف البحار اللي بأعماقها فهي :
    نعمه كبيره تساعد بتغيير مسار مياهه لجهات غير المردومه
    وفي الغالب الأفكار اللي اترّخص الحياه للناس هي اللي :
    ترفض من قبل تجارهم ليس الأ لتبقى الأراضي غاليه
    والمقاولات ومواد البناء والتشطيب والمصانع غااليه وكل شي
    وأساسا اشكثر أفكار وابتكارات تأخرت عن الخروج للنور لهالسبب
    مامعناه:
    ان كل شي بحياتنا متأخر عن تاريخ انتشاره الحقيقي والمفروض عشرات اومئات السنين
    فالتجار يؤخرون العلم والعلماء والابتكارات وبعض الأدويه باستمرار
    ليبقوا مستفيدين باستمرار
    فمثلا :
    المفروض ان السيارات انتهت من يوم اكتشاف الطائرات والهليكوبتر والصواريخ الفضائيه ✨
    لكن
    الحاصل انها لم تنتهي حتى هذه اللحظه والكل ربحان
    مخالفات – صيانه -قطع غيار- تأمين -تعليم سواقه – ترهيم -مترو -عقود مقاولات – نقل – سفلتة شوارع
    ووو وانت ماشي
    وحتى فكرة الطيارات بتوفر ملايين الأراضي وترخصها✨
    لانه بيكون بكل حاره مطار صغير يلبي احتياجاتها حاله حال أي بقالهツ

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

في القرن الماضي حاول العلماء تجفيف البحر الأبيض ، لماذا؟

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول