الإنطلاقة العالمية الأولى لسيارة 488 سبايدر من فيراري


معرض فرانكفورت الدولي للسيّارات يشهد الانطلاقة العالمية الأولى لسيّارة 488 سبايدر – السيارة الأعلى أداءً من فيراري بمحرك ثمانيّ الاسطوانات وسقف مكشوف

488 سبايدر

  • استخدام نظام Apple CarPlay في جميع طرازات المجموعة

فرانكفورت، 15 سبتمبر 2015: يشهد اليوم الانطلاقة العالمية الأولى لسيّارة 488 سبايدر في معرض فرانكفورت الدولي للسيّارات، لتمثّل أحدث التطورات في تاريخ بلدة مارنيلو الحافل بالسيارات الرياضية المكشوفة بمحرك بثماني أسطوانات على شكل V.

يعتبر الطراز الجديد الأعلى أداءً بين كافة سيارات سبايدر التي صنعتها علامة فيراري، وتعمل بمحرّك مع شاحن توربو سعته 3902 سم مكعّب الذي استخدم من قبل في سيارة 488 كوبيه، والذي يولّد قوة قصوى تصل إلى 670 حصاناً بالإضافة إلى نظام إدارة العزم المتغير الذي يضمن للسيارة عزماً انسيابياً يصل إلى 760 نيوتن متر عند سرعة 3000 دورة في الدقيقة. وتزخر السيارة بتجهيزات رياضية مدهشة تحقق تسارعاً يحبس الأنفاس من صفر إلى 100 كلم/الساعة في غضون 3 ثوانٍ، ومن صفر إلى 200 كلم في غضون 8.7 ثانية. أما الميزة الأبرز فهي استخدام خانق يستجيب في 0.8 ثانية لا أكثر، ليتخلص كلياً من تأخّر التوربو التقليدي في هذا النوع من المحركات.

وبفضل خبرة مركز “سكالييتي” Scaglietti المتميّز الذي يصمّم هياكل فيراري المصنوعة من الألمنيوم،  تم إنتاج هيكل مجسّم مصنوع من 11 نوعاً مختلفاً من سبائك الألمنيوم الممزوجة بمعادن أخرى، منها المغنيسيوم، والذي يمتاز بخفة الوزن والأداء المتفوق، ليلبي متطلبات مختلف استخدامات السيارة. وقد استخدم كل من هذه المعادن بطريقة محدّدة، مما أكسب السيارة صلابة التوائية وصلابة الدعامات شبيهة تماماً بصلابة السيارة الكوبيه، فحسّن ذلك أداء الهيكل بنسبة 23% مقارنة بالسيارة السابقة 458 سبايدر.

تتمتع سيارة 488 سبايدر بسقف معدني قابل للطي، استخدم لأول مرة في العالم في سيارة  458 سبايدر كحل يلائم السيارات ذات المحرك في المؤخرة. ومقارنة مع السيارات ذات السقف القماشي التقليدي، يؤمّن هذا الحل وزناً أقل بـ25 كلغ  وراحة أفضل وحماية من الضجيج داخل المقصورة، إذ أنه ينثني بثلاثة أوضاع مختلفة عند طيه، في آلية تتميّز بسلاستها، بينما لا يستغرق فتح السقف أو إغلاقه بالكامل أكثر من 14 ثانية – حتى أثناء حركة السيارة. 

يمثل التصميم الميكانيكي والضوابط الديناميكية في السيارة مساهمة هائلة في سلوكها الرياضي القوي على الطرقات بفضل اختيار إعدادات مانيتينوManettino لمهمتها. وعمل الفنيون بشكل خاص على وحدات تخميد السوائل لضمان أقصى مستويات المرونة الرياضية دون المساومة على الراحة. كما أن نظام SSC2 الجديد للتحكم بزاوية الانزلاق الجانبي Side Slip Angle Control System يسهل على السائقين غير المحترفين بلوغ حدود السيارة. وبهدف جعل أداء السيّارة الديناميكي أكثر متعةً على الطرق الصعبة، ازدادت سرعة استجابة سيارة 488 سبايدر مع حركات عجلة القيادة لتتجاوب خلال 0.06 ثانية – أي أسرع بنسبة 9 بالمائة مقارنة مع الطراز السابق من سيارات سبايدر.

وأضفى مركز فيراري للتصميم جمالاً باهراً على التعديلات التي أجريت لتناسب السقف المعدني القابل للطيّ وتلبي المتطلبات الديناميكية للسيارة. وخير مثال على ذلك الفتحاتُ العمودية الناتئة التي توجّه مجرى الهواء إلى غطاء المحرّك، والتضليعُ على غطاء المحرّك ومساحبُ الهواء ذات الشبك بالانحناءات البارزة، مما يضفي على تلك الناحية من السيّارة دينامية مذهلة. كما تظهر سيارة 488 سبايدر بلون جديد صمم لإبراز شكلها الرائع – وهو لون “بلو كورسا” Blu Corsa الذي يبدو منسجماً مع السماء فوقها. وفي الواقع، فإن الجزيئات اللامعة في الطلاء تمنح الهيكل لمعاناً يبرز خطوطها الجمالية، يؤكده استخدام طبقتين من الطلاء.

وتماشياً مع تقاليد فيراري، وامتداداً لجاذبية الصوت التي تتميز بها علامة فيراري، يتميّز هذا الطراز ذو الاسطوانات الثمانية بصوت خاص به كلياً جاء نتيجة اللجوء إلى عدّة حلول شأن رؤوس العادم ذات أنابيب متساوية الطول لكن أطول مقارنة بالنسخات السابقة، والعمود المِرفقي المسطّح. وتحسّن الصوت أكثر بإجراء دراسة معمّقة للصوت الذي يصدره العادم عند سرعات مختلفة للمحرّك. أمّا عند كشف السقف، فالصوت جذاب من دون شك لكنه غير مزعج، علماً أن قوة الصوت ووضوحه يزدادان عند تجاوب المحرّك فوراً مع دوّاسة الوقود وازدياد القوة، فيتعزّز بذلك الشعور بالأداء الهائل.

وسيكون معرض فرانكفورت الدولي للسيارات مسرحاً لإعلان ضخم آخر، يتمثل في تعزيز الدعم لنظام Apple CarPlay ليشمل كافة طرازات فيراري. فقد كانت سيارة FF أول سيارة في العالم تتبنى مزايا جهاز آيفون iPhone المبتكرة، والتي تتيح وظائف فورية وذكية للصوت واللمس، تتضمن كل شيء من إجراء المكالمات الهاتفية إلى استعمال الخرائط والتراسل والموسيقى، وسرعان ما تلتها سيارة كاليفورنيا تي California T، والآن يتوفر نظام Apple CarPlay في الطرازات الرياضية الأكثر قوة وأداءً من فيراري – وهي 488 جي تي بي و 488 سبايدر و F12berlinetta – والتي يظهر فيها للمرة الأولى خلال المعرض الألماني.

والتزاماً بالهوية الرياضية، تتواجد أيضاً سيارتا كاليفورنيا تي California T بمواصفات خاصة في جناح فيراري بفرانكفورت. تتمتع الأولى بسحر عصري للغاية بفضل الهيكل اللامع بلون “غريغيو تيتانيو” Grigio Titanio والسقف بلون “أنتراسايت” Antracite والجلد الأسود بالإضافة إلى الحواشي الداخلية من القماش الصناعي بلون “بلو مايكروبرستيج” Blu Microprestige، وهو اللون الذي نراه أيضاً على الشبك ودواسات المكابح. أما السيارة الثانية فتشير بوضوح إلى الإرث الرياضي لعلامة فيراري من خلال لمساتها العصرية على طراز 250 تي آر الشهير من العام 1957، والذي جاز على ثلاثة جوائز عالمية للسيارات الرياضية ويعتبر الآن واحداً من أكثر الطرازات المطلوبة لدى مقتني السيارات حول العالم. تتميز هذه السيارة بهيكل أسود لامع بلون “بيانو بلاك” Piano Black مع تفاصيل رياضية باللون الأحمر والأبيض على حواجز الاصطدام الأمامية وشبك بلون “غريغيو فيرو” Grigio Ferro غير اللامع. وتمتاز السيارة أيضاً بدروع هوائية فريدة على الجوانب. تبرز ألوان الطراز في المقصورة الداخلية، إذ يتمازج الجلد الأسود مع لون “روسو كريميزي” Rosso Cremisi الذي يظهر بشكل واضح، تماماً كسيارة السباق الكلاسيكية. أما صندوق السيارة فهو مبطن بجلد “ألكانتارا” Alcantara وألياف الكربون ليتناسب مع تصميم سيارة فيراري التي تجسد الصفات الرياضية بكل حذافيرها.

وتستعرض فيراري في المعرض الألماني أيضاً طراز كوبيه من سيارة 488 بلون “بيانكو إيطاليا” Bianco Italia ومقصورة داخلية بلون “بلو ستيرلينغ” Blu Sterling، وبالطبع المحركات ذات 12 أسطوانة في المجموعة: سيارات FF ذات المقاعد الأربعة والدفع الرباعي بلون “غريغيو سيلفر ستون” Grigio Silverstone الأنيق مع مقصورة بلون “تورتورا” Tortora، وسيارة F12berlinetta بهيكل مميز بلون “روسو كورسا” Rosso Corsa ومقصورة داخلية من الجلد الكلاسيكي باللون البيج، لتأكيد جذورها الراسخة في تقاليد فيراري العريقة.

 مواصفات فيراري 488 سبايدر

المحرّك

النوع

8 أسطوانات على شكل V بزاوية 90 درجة، مشحون بالتوربو، حوض جاف

سعة المحرك الإجمالية

3902 سم مكعب (238.1 بوصة مكعبة)

قطر/شوط

86.5 ملم × 83 ملم (3.4×3.3 بوصة)

القوة القصوى*

492 كيلوواط (660 حصاناً) عند 8000 دورة في الدقيقة

العزم الأقصى*

760 نيوتن متر عند 3000 دورة في الدقيقة في السرعة السابعة

توليد الطاقة المحدّد

172 حصاناً/ليتر (2.07 كيلوواط/بوصة مكعبة)

معدل الضغط

9.4:1

الأبعاد والوزن

الطول

4568 ملم (179.8 بوصة)

العرض

1952 ملم (76.9 بوصة)

الارتفاع

1211 ملم (47.7 بوصة)

قاعدة العجلات

2650 ملم (104.3 بوصة)

العرض بين العجلتين الأماميتين

1679 ملم (66.1 بوصة)

العرض بين العجلتين الخلفيتين

1647 ملم (64.8 بوصة)

وزن السيارة الإجمالي**

1525 كلغ (3362)

وزن السيارة فارغة**

1420 كلغ (3131 رطلاً)

توزيع الوزن

41.5% في الأمام، 58.5% في الخلف

حجم الصندوق

230 ليتراً (8.12 قدم مكعبة)

سعة خزّان الوقود

78 ليتراً (22.7 غالون أميركي)

 

 

العجلات والإطارات

الإطاران الأماميان

245/35 ZR 20  J9.0

الإطاران الخلفيان

305/30 ZR 20 J11.0

 

 

المكابح

المكبحان الأماميان

398 ×223×36 ملم (15.7×8.8×1.4بوصة)

المكبحان الخلفيان

360×233×32 ملم (14.2×9.2×1.8 بوصة)

 

 

ناقل الحركة وعلبة التروس

ناقل حركة F1 سباعي السرعات بقابض مزدوج

 

 

أجهزة التحكّم الإلكترونية

E-Diff3، F1-Trac، ABS عالي الأداء مع تكنولوجيا Pre-Fill من فيراري، FrS SCM-E، SSC

الأداء

السرعة القصوى

أكثر من 325 كلم/ساعة (203 ميل/ساعة)

من صفر إلى 100 كلم/ساعة (0-62 ميل/ساعة)

3.0 ثانية

من صفر إلى 200 كلم/ساعة (0-124 ميل/ساعة)

8.7 ثانية

عبور 400 متر من الانطلاق (0-437 ياردة)

10.55 ثانية

عبور ألف متر من الانطلاق (0-1000 ياردة)

18.9 ثانية

نسبة وزن السيارة فارغة إلى القوّة

2.12 كلغ/حصان (6.35 رطلا/كيلوواط)

استهلاك الوقود***

11.4 ليتر/100 كلم

 

انبعاثات ثاني أكسيد الكربون***

260 غرام/كلم

 

 

* مع وقود عيار 98 أكتان

** مع تجهيزات اختيارية

** قيادة في المدينة وخارجها مع تجهيزات HELE (ECE+EUDC) 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الإنطلاقة العالمية الأولى لسيارة 488 سبايدر من فيراري

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول