حيوانات أليفة لن تصدق أنها عاشت في البيت الأبيض


يُعرف الأمريكيون بحبهم الشديد للحيوانات، فقد كان هناك الكثير من الرؤساء الذين حرصوا على تربية الحيوانات والاحتفاظ بها في حديقة البيت الأبيض خلال فترتهم الرئاسية، ولم تكن حيوانات تقليدية كالكلاب والخيول والطيور ولكنها كانت مجموعة من  الحيوانات الغريبة والغير تقليدية كالتماسيح والثعابين والقوارض، فإليك قائمة تضم حيوانات أليفة عاشت في البيت الأبيض.

حيوانات أليفة عاشت في البيت الأبيض

الدب الرمادي

الدب الرمادي

تلقى الرئيس الثالث للولايات المتحدة توماس جيفرسون اثنين من أشبال الدب الرمادي كهدية، ولم يكن البيت الأبيض مكان مناسب لهم، لذلك كان جيفرسون يعتزم إرسالها إلى متحف في فيلادلفيا، وقبل نقلهم قد أمضى الدببة شهرين في البيت الأبيض، حيث تم وضعهم في قفص للعرض في الحديقة الأمامية.

التماسيح

التماسيح

كان أول تمساح في البيت الابيض هدية للرئيس جون كوينسي ادامز، وقد قرر الاحتفاظ به في حوض الاستحمام لعدة أشهر قبل أن يتم نقله، وكذلك ابن الرئيس هربرت هوفر كان يمتلك زوج من التماسيح ويحتفظ بهم في حوض الاستحمام أيضًا، وكانت التماسيح تقضي الشتاء في حديقة حيوان واشنطن، ولكن نظرًا لتعلق ألان هوفر بهم كان سرعان ما يتم إعادتهم في الربيع، وفي نهاية المطاف تم التبرع بهم  إلى حديقة حيوان Smithsonian Zoo.

الماعز

الماعز

هناك بعض الرؤساء الأمريكين حرصوا على تربية الماعز في البيت الأبيض من بينهم وليام هنري هاريسون ورذرفورد هايز وابراهام لينكولن.

البقر

البقر

كانت تربية الأبقار في البيت الأبيض شائعة حتى أواخر القرن 19، فقد كان كل من الرئيس ويليام هنري هاريسون وروثرفورد هايز يحرصون على تربية الماشية وخاصة الأبقار، وكانت آخرهم بقرة تُدعى Pauline Wayne التي كانت توفر الحليب والزبدة للأسرة الأولى. وقد نشرت صحيفة “نيويورك تايمز” حياتها في البيت الأبيض.

أبسوم

البقر

وكان أحفاد الرئيس بنيامين هاريسون هم أول من قاموا بتربية الأبسوم في البيت الأبيض.

الغرير

الغرير

قام الرئيس ثيودور روزفلت بتربية الغرير بالبيت الأبيض وكان يضعه في قفص لحمايته، ولأنه أصبح أكثر عدوانية اضطر إلى نقله إلى Bronx Zoo، وكان يقوم بزيارته بين الحين والآخر حتى يعرف أنهم لم يتخلى عنه.

الثعابين

الثعابين

كانت عائلة  روزفلت معروفة بحبهم للحيوانات، وقد استضافوا الكثير الحيوانات الأليفة بالبيت الأبيض، وقام كوينتن ابن الرئيس ثيودور روزفلت بتربية الثعابين، ولكن كانت المشكلة الوحيدة في هروبهم المتكرر.

السناجب

كان يعيش الكثير من السناجب خلال فترة حكم الرئيس وارن جي. هاردينغ، من بينهم سنجاب تُدعى Pete وكثيرًا ما كانت تظهر في اللقاءات الصحفية والأخبار.

الخراف

الخراف

على الرغم من أن العديد من الرؤساء قد قاموا بتربية الحيوانات في البيت الأبيض إلا أن الرئيس ويلسون أول من استخدمهم للدعم المالي للبلاد، حيث قام بتسريح العمال الذين يقومون برعاية الحدائق الذين لن تعد بحاجة لهم لوجود الخراف بالحديقة  وذلك كي ينضموا إلى الجيش في الحرب، كما أنه كان يقوم ببيع صوفهم في المزاد العلني.

الظبي

الظبي

ظل يعيش قطيع من الظباء بالبيت الأبيض لأكثر من عامين، ومن بينهم الظبي إيكي الذي كان يتميز بحبه للتبغ فقد كان يمضغ أعقاب السجائر، وتم نقله من البيت الأبيض لعدوانيته الشديدة.

الوشق الأحمر

الوشق الأحمر

كان الرئيس كالفين كوليدج وزوجته من محبي الحيوانات، وقد حصلوا على وشق أحمر يُدعى على سموكي من براري ولاية تينيسي هدية من جمعية Great Smoky Mountains ، وبعد فترة تم نقله إلى حديقة حيوان مجاورة.

الراكون

الراكون

خلال فترة حكم كالفين كوليدج كانت تمتلك عائلته راكون يُسمى ريبيكا، وكان موظفو البيت الأبيض يصفونها بأنها مزعجة وكثيرًا ما تهرب وتمزق الملابس والمفروشات، وفي عام 1928 رحب البيت الأبيض براكون آخر يُسمى روبن على أمل انه سيكون رفيق لريبيكا، ولكن لسوء الحظ قد هرب روبن، وتم التبرع بريبيكا لحديقة حيوان واشنطن.

الحمار

الحمار

قد قام الرئيس كالفين كوليدج وزوجته بتربية مجموعة حيوانات غير تقليدية من بينها حمار يُدعى Ebenezer، بالإضافة إلى فرس النهر والدب الأسود وأشبال الأسود.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حيوانات أليفة لن تصدق أنها عاشت في البيت الأبيض

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول